أخبار الرياضةأخبار المحترفون العربأخبار سوق انتقالات اللاعبيناخبار وصفقات الميركاتو الصيفيانتقالات وصفقات محتملةسوق الانتقالات المصريسوق الانتقالات المغربي

مدرب الوداد يقطع الطريق على الزمالك ويؤكد تمسكه ببقاء محمد الناهيري

اجتماع رسمي بين سعيد الناصري ومحمد الناهيري لحسم أمر التمديد..

قطع مدرب الوداد المغربي “خوان كارلوس جاريدو” الطريق على إدارة الزمالك ومحمد الناهيري، بتقديم طلب رسمي إلى رئيس الوداد “سعيد الناصري” بأهمية تمديد عقد اللاعب ومنعه من الانضمام إلى صفوف النادي المصري خلال الفترة القادمة.

وينتهي عقد محمد الناهيري /28 عامًا/ في نهاية يونيه 2020، الأمر الذي منحه فرصة التفاوض مع إدارة الزمالك دون الرجوع إلى الوداد، وفق قانون بوسمان.

ويسمح قانون بوسمان بتفاوض اللاعب مع أي فريق جديد إذا تبقى أقل من ستة أشهر على انتهاء عقده مع فريقه الحالي.

وقال مصدر من الجهاز الفني لنادي الوداد لموقع Mercatoday “جاريدو أخبر سعيد الناصري بضرورة تمديد عقد محمد الناهيري بالإضافة إلى الثنائي صلاح الدين السعيدي وإبراهيم النقاش، للاستفادة من خبراتهم الطويلة مع الفريق في حصد لقبي الدوري المغربي ودوري أبطال أفريقيا”.

ويتصدر الوداد جدول ترتيب الدوري المغربي برصيد 36 نقطة من 18 مباراة، متفوقًا بنقطة واحدة عن الفتح الرباطي الذي لعب مباراتين أكثر.

وشارك محمد الناهيري في 51 مباراة بالدوري المغربي منذ انضمامه لصفوف الوداد من الفتح الرباطي عام 2017، واستطاع تسجيل 17 هدفًا رغم مركزه كمدافع.

بنشرقي وأوناجم

استخدمت إدارة نادي الزمالك الثنائي المغربي “أشرف بنشرقي ومحمد أوناجم” للتأثير على قرار محمد الناهيري في الاستمرار مع الوداد من عدمه.

لكن رئيس الوداد “سعيد الناصري” لن يسمح برحيل الأعمدة الرئيسية للفريق، خاصةً أن دكة بدلاء الفريق تفتقد للعناصر التي يمكن الاعتماد عليها، حال رحيل لاعبين بخبرة الناهيري والنقاش وصلاح الدين السعيدي وإسماعيل الحداد.

وطلب سعيد الناصري الاجتماع بشكل رسمي بمحمد الناهيري هذا الشهر لإقناعه بالتجديد لمدة عامين على أقل تقدير.

وتُدير شركة Premier’Art management، ومقرها مراكش، أعمال محمد الناهيري بالإضافة إلى زميله في الوداد أشرف داري، ومامادو نداي لاعب الفتح الرباطي، ومراد باتنة نجم نادي الجزيرة الإماراتي، وحميد أحداد لاعب الزمالك المعار لنادي الرجاء حتى نهاية هذا الموسم، والجابوني ماريو بيرنارد ماندور.

اقرأ ايضًا

مقالات قد تعجبك