اقتصاد

الأزمة المالية تدفع فابيو كانافارو لمغادرة جوانزو إيفرجراند الصيني

أفادت تقارير صينية، أن الفائز بكأس العالم 2006 مع منتخب إيطاليا “فابيو كانافارو”، أنهى عقده مع نادي جوانجزو إيفرجراند الصيني بسبب الأزمة المالية التي تمر منها مجموعة إيفرجراند.

وذكرت البوابة الصينية Sohu أن اللاعب الدولي الإيطالي السابق غادر جوانزو بموافقة متبادلة، بعد أن اقترح النادي إنهاء عقده مع النادي لتوفير المال.

وبحسب ما ورد، كان للأزمة المالية التي ضربت إيفرجراند أوجه تكامل قوية في جوانزو أيضًا، حيث طلبوا المساعدة من الحكومة الصينية.

وكان من المتوقع أن يبقى المدرب الحاصل على الكرة الذهبية عام 2006 خلال فترته كلاعب حتى ديسمبر 2022، لكنه سيغادر الصين الآن، بعد أربع سنوات في البلاد.

ووافق كانافارو على الإنهاء المقترح لعقده مع جوانزو، وسيتولى قائد الفريق، “زينج جي”، القيادة الفنية في دور لاعب ومدرب.

اقرأ ايضًا

مصطفى العلوي

صحفي رياضي مغربي في قسم الكرة الاسبانية والمغربية بموقع ميركاتو داي. سبق له العمل مع عدة حسابات متخصصة في أخبار الأندية عبر موقع تويتر.

مقالات ذات صلة