أخبار الرياضةأخبار سوق الانتقالات الانجليزيحياة النجومسوق الانتقالات الالمانيكرة القدم في أمريكا اللاتينية

بعد مارادونا..صدمة جديدة للشعب الأرجنتيني بوفاة وصيف كأس العالم 2014 “سابيلا”

وصيف مونديال 2014 يرحل بعد مارادونا بأقل من 15 يومًا..

فارق مدرب منتخب الارجنتين ووصيف كأس العالم 2014 “أليخاندرو سابيلا” الحياة، مساء أمس الثلاثاء، أثناء مباريات دوري أبطال أوروبا، عن عمر ناهز الـ 66 عامًا، ليتلقى الشعب الأرجنتيني صدمة جديدة في أقل من 15 يومًا بعد رحيل الأسطورة دييجو آرماندو مارادونا.

وأكدت وسائل إعلام أرجنتينية وفاة أليخاندرو سابيلا أو سابيا (باللغة المحلية) بعد صراع مع مرض السرطان، حيث تدهورت حالته الصحية بشدة في الأيام الأخيرة بسبب مشكلة في القلب.

ونقل سابيلا إلى إحدى العيادات المتخصصة في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس هذا الأسبوع، ليلفظ أنفاسه الأخيرة، ويعمق أحزان الشعب الأرجنتيني الذي لم يستفق بعد من صدمة وفاة مارادونا.

وكان الراحل أحد لاعبي وسط منتخب راقصي التانجو، وضمن رموز نادي استوديانتيس دي لا بلاتا في ثمانينيات القرن العشرين.

كما حمل ألوان أندية “ريفر بليت وشيفيلد يونايتد وليدز يونايتد“، وختم مسيرته الكروية كلاعب مع ايرابواتو المكسيكي. ولعب لفترة وجيزة معارًا مع جريميو البرازيلي، ودافع أيضًا عن ألوان نادي فيرو الارجنتيني.

وتُوج استوديانتيس دي لا بلاتا تحت قيادة أليخاندرو سابيلا بكأس ليبرتادوريس في عام 2009 بمساعدة من الأسطورة خوان سيباستيان فيرون، ما ساعده على إقناع مسؤولي الاتحاد الأرجنتيني بتولي مسؤولية تدريب المنتخب الأول بعد إقالة مارادونا عام 2010.

ووضع سابيلا حدا لمسيرته التدريبية في 2014 بعد أن قاد بلاده الى وصافة المونديال أمام ألمانيا بمشاركة أسطورة برشلونة الإسباني ليونيل ميسي والهداف التاريخي لنادي مانشستر سيتي سيرخيو أجويرو، وهداف نابولي السابق جونزالو هيجوايين.

وكان قد رُشح في عام 2015 لتولي مسؤولية تدريب نادي ليدز يونايتد، إلا أن المفاوضات لم تكتمل، ومنذ ذلك الحين ابتعد عن الأضواء تمامًا.

مقالات ذات صلة