تغطية مباشرةكرة القدم الأوروبية

ملاحقة آرسنال مستمرة.. ليفربول يهزم شيفيلد بثنائية فان دايك وسوبوسلاي

هزم ليفربول مضيفه شيفيلد يونايتد بنتيجة (2-0)، ضمن مباريات اليوم الأربعاء 6 ديسمبر 2023، على ملعب برامول لين، ضمن الجولة الـ15 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسجل هدفي انتصار ليفربول على شيفيلد يونايتد اليوم المدافع البلجيكي فيرجيل فان دايك في الدقيقة 37 من زمن الشوط الأول ولاعب الوسط المجري دومينيك سوبوسلاي في الدقيقة 90، ليواصل الريدز ملاحقة المتصدر آرسنال.

ورفع ليفربول رصيده إلى 34 نقطة وبفارق نقطتين عن متصدر جدول الترتيب آرسنال الذي فاز أمس على لوتون تاون بنتيجة (4-3)، بينما تجمد رصيد شيفيلد يونايتد عند 5 نقاط في المركز الأخير.

وكان شيفيلد يونايتد يستهدف تعديل الأوضاع وإنقاذ ما يمكن إنقاذه قبل فوات الآوان، حيث حقق فوز واحد فقط خلال أول 14 مباراة، وتعادل في مباراتين، وتلقى 11 هزيمة آخرها ضد بيرنلي بنتيجة (0-5).

أما ليفربول حقق فوزاً مثيراً في آخر ظهور ضد فولهام في آنفيلد روود، حيث كان متأخراً بفارق هدف (3-2) حتى الدقيقة 87 قبل أن ينتفض بتسجيل هدفين متتاليين وينتصر بنتيجة (4-3).

وبدأت مباراة ليفربول ضد شيفيلد يونايتد من الحكم الإنجليزي “سيمون هوبر”، في تمام الساعة 21:30 بتوقيت مصر، 22:30 بتوقيت السعودية، 19:30 بتوقيت غرينتش.

وانطلقت صافرة بداية مباراة ليفربول ضد شيفيلد يونايتد من الحكم الإنجليزي “سيمون هوبر”، في تمام الساعة 21:30 بتوقيت مصر، 22:30 بتوقيت السعودية، 19:30 بتوقيت غرينتش.

وجاء التهديد الأول من ليفربول بعد مرور 10 دقائق عن طريق محمد صلاح بتصويبة على الطائر مرت أعلى من العارضة بعد تمريرة عرضية من لويس دياز.

وارتكب جوميز هفوة دفاعية في الدقيقة 12 كادت تكلف ليفربول التأخر في النتيجة، حين فقد المدافع الإنجليزي الكرة لترتد على فريقه بفرصة إنفراد للاعب كاميرون أرتشر أنهاها بتسديدة أبعدها الحارس كيلير.

وتبادل الفريقين الكرة بعد ذلك دون خطورة مباشرة على المرمى حتى سجل فان دايك هدف التقدم الأول لليفربول في الدقيقة 37 حين قابل عرضية أرنولد من الركنية بتصويبة مباشرة في مواجهة المرمى استقرت داخل الشباك.

وكاد أليستير يضيف الهدف الثاني للريدز قبل نهاية الشوط الأول بثوان قليلة عندما سدد كرة من خارج منطقة الجزاء، تصدى لها الحارس وأبعدها إلى الركنية.

واستمرت محاولات ليفربول في الشوط الثاني وكان صلاح قريب من زيارة الشباك بتصويبة مباشرة من لمسة واحدة بعد كرة عرضية من الركنية في الدقيقة 56 تألق فيها الحارس وأبعدها من أعلى الزاوية اليسرى.

ومارس داروين نونيز هوايته المُفضلة بإهدار فرصة سهلة في الدقيقة 77 حين إنفرد بالمرمى وسدد كرة في الزاوية اليسرى تصدى لها الحارس ويسلي فودرنجام.

ولكن نونيز عاد في الوقت الضائع وصنع هدف تأكيد الانتصار لزميله دومينيك سوبوسلاي بتمريرة بينية داخل المنطقة، سددها المجري بهدوء من فوق الحارس إلى داخل الشباك.

مقالات ذات صلة