انتقالات الميركاتو الصيفي

متى ينتهي عقد محمد الشناوى مع الاهلي وما راتبه السنوي؟

يرفض النادي الاهلي فكرة الاستغناء عن محمد الشناوى حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم، رغم تلقيه العديد من العروض الخليجية مؤخرًا، حيث يعتبر هدفًا رئيسيًا لنادي النصر السعودي، خلال سوق الانتقالات الصيفي 2022، في ظل الأداء الرائع الذي يقدمه في المواسم الأخيرة.

ويعتبر الشناوى أيقونة لجماهير النادي الاهلي، والتي تثق فيه كثيرا، وتعتبره حامي العرين الأول في الكرة المصرية، نظرًا للقدرات الفائقة التي يتمتع بها، وأصبح بالنسبة لهم الحارس الأفضل في النادي منذ رحيل عصام الحضري عام 2008.

وكان الاهلي قد تعاقد مع محمد الشناوى قادما من بتروجت في صيف 2016، في صفقة كلفت النادي مبلغ وصل إلى 3 مليون جنيه فقط، حيث يعتبر مبلغ زهيد بالنظر إلى اسعار اللاعبين في ذلك الوقت.

ورغم أنه كانت هناك اعتراضات جماهيرية في هذا الوقت على ضم محمد الشناوى، لكن إدارة الاهلي تمسكت بالتعاقد معه، ليكون بديلا لـ شريف اكرامي، قبل أن يكون الشناوى هو الحارس الأساسي بسبب الأخطاء المتكررة التي ارتكبها شريف اكرامي.

متى ينتهي عقد محمد الشناوى مع الاهلي؟

محمد الشناوى وقع عقدا رسميا مع الاهلي في يوليو 2020 لمدة خمس مواسم قادمة، بما يعني أن عقده سينتهي عام 2025. ويتبقى في عقد الشناوى ثلاث مواسم آخرى، بخلاف الموسم الحالي، حيث عمدت إدارة النادي الاحمر على تمديد العقد لفترة طويلة للمحافظة على الحارس الدولي.

ويمتلك الشناوى العديد من العروض الخليجية، حيث كان مطمعا لنادي النصر السعودي في وقت قريب، لكن محمود الخطيب رئيس النادي الاهلي يتمسك بالإبقاء عليه ضمن تشكيلة الفريق، ورفض فكرة التفريط فيه مطلقا، وهو نفس الأمر بالنسبة للجنة التخطيط برئاسة محسن صالح وعضوية زكريا ناصف وحسام غالي.

ويعتبر محمد الشناوى، صاحب الراتب الأعلى حاليا مع وليد سليمان، والذي سينتهي عقده مع ختام الموسم الجاري، وأعلن اعتزاله مؤخرًا.

ما هو الراتب السنوي الذي يتقاضاه الشناوى مع الاهلي؟

يحصل محمد الشناوى في الموسم الحالي على مبلغ يصل إلى 12 مليون جنيه سنويا ويزيد في الموسم القادم إلى 13 مليون جنيه، ثم يصل إلي 14 مليون جنيه في الموسم بعد القادم، وفي آخر موسم بتعاقده الحالي فأنه سيصل إلى 15 مليون جنيه سنويًا.

الشناوى يحصل على أعلى فئة في الرواتب داخل النادي الاهلي، نظرا لقيادته الفريق حيث يعتبر كابتن الاهلي الحالي، علاوة على أنه رفض العديد من العروض، وفضل البقاء في الاهلي لفترة طويلة، وقام بتوقيع عقود طويلة الآمد، مع امير توفيق مدير التعاقدات.

وترى لجنة التخطيط بالنادي الاهلي، ان الشناوى يمكنه تولي منصب إداري داخل القلعة الحمراء، عقب الاعتزال، لذلك فأنه يتم تجهيزه كأحد الكوادر الهامة، على غرار حسام غالي الذي كان لاعبا في الفريق، ثم اعتزال داخل النادي، واصبحا عضوا بمجلس الادارة.

علي راضي

صحفي رياضي مصري ، مراسل ميركاتو داي في الدوري المصري. عمل لدى العديد من المواقع الرياضية العربية والمصرية مثل يلا كورة وجول العربي.

مقالات ذات صلة