إنذار بوجود قنبلة يعرقل خطط ميسي لمغادرة الارجنتين

تعرضت رحلة ميسي للتعليق في مطار روزاريو يوم الثلاثاء..

شهدت خطط نجم برشلونة ليونيل ميسي لمغادرة الأرجنتين منتصف هذا الأسبوع، مباشرة بعد الاحتفال بلقب كوبا أمريكا 2021 لبعض التوتر والعراقيل، وذلك بعد توقف الطائرة الخاصة بميسي وسط مخاوف من وجود قنبلة داخل مطار روزاريو.

وعاد اللاعب البالغ من العمر 34 عامًا لفترة وجيزة إلى مسقط رأسه -روزاريو- يوم الاثنين بعد فوز الأرجنتين بكأس كوبا أمريكا في البرازيل على ملعب ماراكانا بفضل هدف أنجل دي ماريا في مرمى الغريم البرازيل ليحصد أصدقاء ليو ميسي أول لقب كبير للبلاد منذ عام 1993.

وكان من المقرر أن يسافر ليونيل ميسي إلى ميامي بفلوريدا ليقضي بعض الوقت في عطلة مع أسرته، لكن رحلته تأخرت بعد أن ادعى رجل أنه ترك قنبلة في حقيبته ليتم إخلاء مطار “اسلاس مالفيناس” الدولي على الفور ويتم وضع بروتوكولات الطوارئ، مع إيقاف جميع الرحلات الجوية بما فيها رحلة النجم الارجنتيني.

ميسي يعانق زوجته انتونيلا
ميسي يعانق زوجته انتونيلا

ورغم أن الحادثة تم حلها بسرعة، إلا أن حالة الطوارئ أدت إلى تراكم كبير في الرحلات الجوية التي كانت تستعد لتغادر المطار في روزاريو، بما في ذلك رحلة ميسي.

وجاء في بيان المطار «في الساعة 11:50 صباحًا، قامت شرطة أمن المطار (PSA) بتفعيل خطة الطوارئ الوقائية بسبب حالة الاشتباه. تم إخلاء المبنى كإجراء احترازي».

ولم يُعرف ما إذا كانت زوجة ميسي “أنتونيلا روكوزو”، وأبناؤه الثلاثة برفقته أثناء الحادث، لكن تم تصويره مع والده “خورخي ميسي” على مدرج المطار يوم الثلاثاء، كما أن أنتونيلا كانت قد استقبلت ميسي لدى وصوله من البرازيل يوم الاثنين.

ميسي في مطار روزاريو بالارجنتين
ميسي في مطار روزاريو بالارجنتين