أخبار كأس العالمتغطية مباشرة

ناشئو المغرب يفشلون في تكرار إنجاز الكبار بالخسارة من مالي بهدف قاتل

ودع منتخب المغرب بطولة كأس العالم للناشئين بعد خسارته لمباراة ربع النهائي مساء اليوم السبت 25 نوفمبر بنتيجة 1-0 أمام المنتخب المالي، ليفشل في تكرار إنجاز الفريق الأول بالعبور إلى نصف النهائي لمواجهة منتخب فرنسا الذي فاز في وقت سابق من مباريات اليوم على أوزبكستان بنتيجة 1-0.

وسجل المنتخب المالي هدف الفوز في توقيت صعب للغاية من اللقاء، خلال الدقائق العشر الأخيرة، بعدما غلب الطابع الدفاعي على أداء لاعبي المنتخب المغربي.

التقى المنتخب المغربي نظيره المالي في الدور ربع النهائي على ملعب ماناهان في مدينة جاكارتا عاصمة إندونيسيا.

وكان المغاربة يحلمون بتأهل فريق الناشئين لنصف النهائي لرد الاعتبار من فرنسا، وبلوغ المباراة النهائية للمنافسة على اللقب، إلا أن مالي رفضت حدوث ذلك لتنتقل هي لمواجهة الديوك الفرنسية.

انتهى الشوط الأول من المباراة بنتيجة التعادل 0/0، وكان الخوف والقلق أكثر ما سيطر على أداء لاعبي المنتخب المغربي الذين تراجعوا بصورة ملحوظة في الخطوط الخلفية بالانكماش والتشتيت المستمر للكرة دون بدء أي هجمة منظمة، ليتحكم المنتخب المالي في إيقاع اللعب بتدوير الكرة من اليمين واليسار والاختراق في العمق.

وتفوق المنتخب المالي على مستوى الجاهزية البدنية، فضلاً عن استعداده النفسي والذهني لخوض المقابلة بسبب الخسائر العريضة التي حققها في مباريات ودية سابقة ضد المنتخب المغربي في هذه الفئة.

وفشل اللاعب المهدي أكومي في تقديم المستوى المأمول منه في وسط ملعب المغرب، بتمرير العديد من الكرات الخاطئة، كما غلب الطابع الفردي على الحموني.

مالي تنتصر بهدف قاتل

دخل المدير الفني لمنتخب المغرب للناشئين (سعيد شيبا) مباراة مالي بتشكيلة أساسية مكونة من 5 مدافعين، الأمر الذي انعكس بالسلب على أداء فريقه خلال الشوط الأول.

بدأ المباراة في تشكيلة المغرب كل من “طه بنغوزيل – حمزة كوتون – فؤاد زهواني – أيوب شيخون – عبد الحميد آيت بودلال – المهدي أكومي – أنس علاوي – سيف الدين شلاغمو – عبد الحميد معالي – محمد حموني – إسماعيل بختي”.

في مطلع الشوط الثاني من المباراة، أجرى سعيد شيبا أول تغييراته بنزول نسيم عزوزي وأيمن النير بدلاً من أنس علاوي وأيوب وسيف الدين شلاغمو في الدقيقة 46.

وكلل منتخب مالي مجهوداته في الدقيقة 81 بتسجيل هدف التقدم عند الدقيقة 81 بواسطة المهاجم صاحب الـ 16 عاماً “إبراهيم ديازا” الذي صنع وسجل في المباراتين الماضيتين أمام المكسيك وكندا.

مشوار مميز لأشبال أسود أطلس

حظى أشبال الأطلس بمشوار مميز في كأس العالم للناشئين تحت 17 سنة، حيث تصدروا مجموعتهم وهزموا إيران في ثمن النهائي قبل أن يودعوا على يد أحد أقوى منتخبات العالم في هذه الفئة “مالي”.

كان منتخب المغرب للناشئين بقيادة حارسه الموهوب “طه بنغوزيل” خطف بطاقة العبور من المنتخب الإيراني بفارق ركلات الجزاء الترجيحية بعد التعادل في الوقت الأصلي للقاء بنتيجة 1/1.

في المقابل، تأهل منتخب مالي الى دور ال 8 بعدما أكتسح نظيره المكسيكي بخماسية نظيفة، خلال المباراة التي أقيمت على استاد جيلورا بونج كارنو.

وتأهل منتخب المغرب لدور الـ 16 بعد تصدره ترتيب المجموعة الاولى التي ضمت أصحاب الأرض، إندونيسيا والإكوادور وبنما، بعد فوزين وهزيمة واحدة أمام الإكوادور.

حارس منتخب المغرب للناشئين طه بنغوزيل يتألق أمام إيران ويقود بلاده لربع نهائي كأس العالم 2023

وشارك منتخب المغرب للناشئين بصفته الفريق العربي الوحيد من المحيط إلى الخليج، في إشارة جديدة لحجم التطور الذي تعيشه كرة القدم المغربية بعد التمكن من التأهل إلى نصف نهائي كأس العالم 2022، وبلوغ فريق السيدات ثمن نهائي مونديال 2023 للمرة الأولى في تاريخ العرب.

مقالات ذات صلة