أخبار الرياضةأخبار سوق انتقالات اللاعبيناخبار الميركاتو الصيفيانتقالات حرةبوسمانسوق الانتقالات المصريوكلاء

شريف إكرامي: مازلت لاعبًا في الاهلي.. وفايلر حاول إقناعي بالبقاء

إكرامي يؤكد أن لازال لاعبا في الاهلي رغم قرار الرحيل

أكد حارس مرمى الاهلي “شريف إكرامي” أنه حتى هذه اللحظة يعتبر نفسه ضمن صفوف الاهلي، خاصةً وأن منافسات الدوري المصري الممتاز لم تنته بعد، مشيرًا إلى أنه لا يزال ينتمي إلى الاهلي حتى بعد قرار مجلس الإدارة المعلن عبر موقع النادي على الإنترنت هذا الشهر بأنه أصبح خارج حسابات المدير الفني رينيه فايلر.

وقال إكرامي في تصريحات متلفزة، صباح اليوم الاربعاء، إنه لم يتواجد مع الفريق رغمًا عن المسؤولين في النادي ولكنه مازال لاعبًا في الاهلي.

وأوضح “فايلر اجتمع بي وأكد أن دوري مهم وأنني الحارس الثاني في الفريق وقد أشارك في أي وقت خلال المباريات المتبقية هذا الموسم، لكنني أخبرته بأنني لعبت دور الرجل الثاني لمدة موسمين وأرغب في المشاركة. بالتأكيد أعلم أن المدرب لا يملك صلاحية الاتفاق مع لاعب ما بالاستمرار أو الرحيل، ولو كان وعدني بتجديد عقدي كنت سأخبره بأنني لست صغيرًا كي يتحدث بهذا الكلام معي”.

اقرأ ايضًا: شريف إكرامي يرد على تحريضه رمضان صبحي للرحيل عن الاهلي

ولفت شريف إكرامي خلال حديثه مع قناة صدى البلد إلى أنه تصرف بشكل تلقائي عندما أعلنت إدارة الأهلي بالاستغناء عنه عبر حسابه في موقع تويتر، مشيرًا إلى أنه كان يخشى الدخول في خلافات مع مسؤولي القلعة الحمراء، حيث تعامل مع 10 مدربين و4 مجالس إدارات مختلفة في الأهلي، قائلاً “الأشخاص بالنسبة لي لا يُعبرون عن الكيان”.

وعن الخسارة التي مُني بها الأهلي أمام الزمالك هذا الأسبوع في مباراة القمة (1/3)، قال شريف إكرامي “لا يوجد فريق يفوز بإستمرار، هذه ليست المرة الأولى التي نخسر فيها، لقد خسرنا من قبل، وهناك اشخاص ينتظرون أن يحدث شيء ما للبطل لكي يظهروا كل نواياهم، لكن الوضع غريب حول النادي، والبعض ينتظر حدوث شيء للأهلي لكي يقومون بالنيل من النادي”.

وختم في هذا الصدد “خسارة الديربي تؤثر وتدمر كل شيء عندما يكون الفريق في وضعية فنية سيئة، لكن الأهلي مستواه كان رائعًا قبل التوقف بسبب فيروس كورونا، ولم يحدث من سنين أن نصل إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بالتزامن مع تصدر الدوري المحلي بفارق شاسع من النقاط”.

اقرأ ايضًا

علي راضي

صحفي رياضي، مختص في الكرة المصرية والأفريقية.
زر الذهاب إلى الأعلى