آخر الأخبار الرياضيةاقتصاد رياضيالميركاتو الانجليزيالميركاتو السعوديالميركاتو القطري

هل تشتري السعودية حقوق بث الدوري الإنجليزي وتقتل إمبراطورية بي إن سبورتس؟

تدرس المملكة العربية السعودية فكرة الحصول على حقوق بث الدوري الإنجليزي الممتاز، لتسهيل عملية الاستحواذ على نادي نيوكاسل يونايتد..

وفقًا لما ذكرته صحيفة ميرور البريطانية، فإن المُلاك السعوديين يسعون للاستحواذ على حقوق بث الدوري الإنجليزي الخاصة بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا بدلًا من شبكة قنوات بي إن سبورتس القطرية.

ومن المقرر أن ينتهي العقد الحالي بين شبكة بي إن سبورتس القطرية والبريميرليج في عام 2022، والذي تبلغ قيمته 500 مليون جنيه إسترليني.

حيث أوضحت الصحيفة البريطانية، أنه سيتم إعادة التفاوض بشأن حقوق البث في العام المقبل.

وتأمل المملكة العربية السعودية في الحصول على حقوق بث مباريات الدوري الإنجليزي، من أجل التغلّب على معوقات شراء نادي نيوكاسل، والتي تأخرت؛ بسبب الشكوى التي تقدم بها الرئيس التنفيذي لشبكة بي إن سبورتس، يوسف العبيدلي، والتي طالب فيها بعدم إتمام الصفقة، على خلفية مزاعم تتعلق بانتهاك السعودية حقوق البث التليفزيوني.

ووفقًا للتقارير فإن، عملية بيع نادي نيوكاسل يونايتد الإنجليزي، لصندوق الاستثمارات العامة السعودي على وشك الحدوث؛ حيث سيتم الاستحواذ على 80% من الأسهم، مقابل 300 مليون جنيه إسترليني، وذلك بعد موافقة رابطة الدوري الإنجليزي.

وعلى الرغم من أن هناك تقارير صحفية سابقة قد أكدت اقتراب إتمام تلك الصفقة، إلا أن منظمة التجارة العالمية تسببت في إثارة الغموض حول إمكانية حدوث هذه الخطوة.

حيث أكدت منظمة التجارة العالمية، أن المملكة العربية السعودية وراء تمويل قناة “بي أوت كيو” التي تقوم ببث الأنشطة الرياضية، ومن ضمنها الدوري الإنجليزي الممتاز، دون أي حق قانوني.

ترى السعودية أن لديها القوة المالية الكافية للتغلب على منافسيهم في قطر، وشراء حقوق بث البريميرليج؛ لذلك في حال نجاح المملكة في الحصول على تلك الحقوق، سيمهد الطريق بشكل كبير أمام إتمام صفقة الاستحواذ على الماكبايس.

اقرأ ايضًا..

كلمات دالة
إغلاق