آخر الأخبار الرياضيةأخبار سوق انتقالات اللاعبيناصاباتاعاراتاقتصاد رياضيالميركاتو الايطاليالميركاتو الشتويصفقات محتملة

ثورة ميلان المجنونة تبدأ من الميركاتو الشتوي

الروسونيري يستعد لإحداث ثورة في الميركاتو

أسالت الهزيمة القاتلة لميلان أمام فيورنتينا، في الجولة الماضية من الدوري الإيطالي، الكثير من الحبر، فهي من أظهرت المشاكل الفنية العميقة، التي يواجهها فريق الروسونيري، مع مدربه جينارو جاتوزو.

تلك المشاكل التي واكبها قدوم المدير التنفيذي جازيديس، لقيادة دفة النادي، والذي عليه الآن بخبراته أن يحاول تعديل دفة السفينة، قبل أن تغرق في بحار العدم.

ثورة ميلان ستنطلق، بالتعاقد مع بعض اللاعبين في سوق الانتقالات الشتوية القادمة، وهي مهمة المدير الرياضي ليوناردو.

وعلى رأس الضروريات، توفير لاعب وسط جديد بعد إصابات لوكاس بيليا وجياكومو بونافينتورا، والمرشحين هم سيسك فابريجاس من تشيلسي، وجوليان فايجل من بوروسيا دورتموند الألماني.

والتعاقد مع مهاجم آخر وعلى رأس المرشحين مهاجم فالنسيا باتشواي أو لويس مورييل من إشبيلية أو نجم أولمبيك ليون ممفيس ديباي.

ولكن قبل ذلك، عليه أن يقوم بالتخلي عن بعض عناصره، لتوفير السيولة المالية المطلوبة، سواءًا في الشهر القادم أو في الصيف القادم.

الفكرة الأولى

 

هيجواين. أحد الضحايا المحتملة لميركاتو ميلان (صور:google.com)
هيجواين. أحد الضحايا المحتملة لميركاتو ميلان (صور:google.com)

يبدو أن الروسونيري سيتراجع عن فكرة ضم جونزالو هيجواين بشكلٍ نهائي في نهاية الموسم، كما أنه لم يطمئن كثيرًا لما قدمه في النصف الأول من الموسم.

ولذا فإن هناك تفكير في عمل صفقة تبادل مع تشيلسي، ينتقل إلى إثرها ألفاور ماوراتا لفريق ميلان كإعارة لنهاية الموسم.

مع إرسال هيجواين في إعارة للنادي اللندني، ليتم جمع شمله مرة أخرى مع مدربه الحبيب ماورتسيو ساري.

ولكن تلك الفكرة متوقفة على موافقة إدارة يوفنتوس ، فهو مازال المالك الفعلي لبطاقة المهاجم الأرجنتيني.

اغتنام الفرصة

تشالانوجلو. أحد الضحايا المحتملة لميركاتو ميلان.
تشالانوجلو. أحد الضحايا المحتملة لميركاتو ميلان.

من ناحية أخرى، فإن التخلص من الجناح هاكان تشالانوجلو تعتبر فكرة مُغرية في الوقت الحالي للنادي الأحمر والأسود.

خاصة في ظل وجود عدة طلبات للتعاقد معه من الدوري الألماني، من أندية لايبزيج وإنتراخت فرانكفورت والتي طلبت بالفعل معلومات عن وضعه في السوق.

وهذا يعتبر حلًا ممتازًا في الوقت الحالي لتوفير سيولة مادية إضافية، من خلال كسب ما يقرب من 30 مليون يورو من بيعه.

رد البضاعة إلى فياريال

 

كاستييخو. أحد ضحايا ثورة ميلان في الميركاتو
كاستييخو. أحد ضحايا ثورة ميلان في الميركاتو

اللاعب الثالث المرشح لتوديع الروسونيري، هو الإسباني سامو كاستييخو، حيث لم يُقدم اللاعب الأداء المنتظر منه، وجاء خلف سوسو وتشالانوجلو بمسافة بعيدة.

إضافة إلى أن رأي المدير الفني جينارو جاتوزو، لا يشجع إدارة النادي على تفعيل بند خيار شراء اللاعب، المُقدر بـ15 مليون يورو، لذا فإن عودته لليجا الإسبانية ممكنة بشدة، في الميركاتو الصيفي.

أزمة الظهير الأيسر

ريكاردو روديجيز. أحد الضحايا المحتملين لميركاتو ميلان
ريكاردو روديجيز. أحد الضحايا المحتملين لميركاتو ميلان

اللاعب الآخر المرشح للخروج من ميلان، ولكن في الميركاتو الصيفي على الأغلب، هو الظهير السويسري ريكاردو ردريجيز.

والعودة لألمانيا خيار مُحبذ لصاحب الـ26 عامًا، الذي سبق له تقديم أعلى مستوياته، بقميص نادي فولفسبورج الألماني.

وتقدر قيمة بطاقة رودريجيز حاليًا ما بين 18 مليون و20 مليون يورو، ولن يعارض ميلان رحيله في حالة وجود عرض مهم.

أما آخر الراحلين، فيتوقع أن يكون الظهير الأيسر الآخر، دييجو لاكسالت، فقد كان بعيدًا جدًا عن الإقناع سواء في مشاركاته كبديل أو كأساسي، في مركز الظهير أو الجناح.

وانضم اللاعب الأوروجوياني صاحب الـ25 عامًا لكتيبة الديافولو في سوق الانتقالات الصيفية الماضية، بعد تقديمه لأداءًا مميزًا في نهائيات كأس العالم في روسيا.

ولكن بعد 3 أشهر من تواجده في الميلانيلو، دون أن يحدث نفس البريق الذي كان لديه في جنوى ومع منتخب بلاده، فإن من الصعب أن يشتري النادي بطاقته في نهاية الموسم مع ناديه الأصلي، ولن يكون مستعدًا لدفع 15 مليون يورو لتمديد إقامته.

حسين ممدوح

كاتب رياضي مصري، مختص في كرة القدم الإيطالية. محلل سابق في برنامج "الكالتشيو" على فضائية أون سبورت المصرية، وسبق له العمل مع مواقع عدة أمثال كوووورة وجول العربي وإضاءات والمنصة. من أبرز أعماله سلسلة "آلة الزمن الإيطالية" التي يسرد خلالها أدق التفاصيل الخاصة بالدوري الإيطالي. من هواياته قراءة الروايات الطويلة ومشاهدة السينما العالمية.