الأخبار الرياضيةكرة القدم الأوروبية

تشافي يحاول تهدئة الأجواء بين برشلونة وريال مدريد بعد تغريدة كامبس

حاول مدرب برشلونة تشافي هيرنانديز تهدئة الأجواء بين فريقه والغريم التقليدي ريال مدريد، واستنكر ما كتبه ميكيل كامبس بشأن لاعب النادي الملكي فينيسيوس جونيور.

وتعتبر قصة كامبس وفينيسيوس حديث الساعة في إسبانيا، وذلك قبل أيام قليلة من مباراة الكلاسيكو التي تجمع برشلونة بضيفه ريال مدريد على ملعب مونتجويك يوم السبت المقبل 28 أكتوبر في الجولة 11 من الدوري الإسباني.

وأثار ميكيل كامبس -نائب المتحدث الرسمي باسم برشلونة- الجدل حين سخر في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “X” من لاعب ريال مدريد فينيسيوس جونيور ووصفه بالمُهرج والكسول بعد لقطة استعراضية خلال فوز اللوس بلانكوس بنتيجة 2-1 على سبورتينغ براغا ببطولة دوري أبطال أوروبا يوم الثلاثاء 24 أكتوبر،.

وغضب ريال مدريد من هذه التغريدة الساخرة، لدرجة أن رئيس النادي فلورنتينو بيريز قرر الإمتناع عن حضور الكلاسيكو، وستكون هذه هي المباراة الثانية على التوالي التي تجمع الفريقين في كتالونيا ويغيب عنها بيريز، بعدما رفض حضور اللقاء الماضي بسبب قضية نيجريرا.

ولم يصدر أي رد رسمي من برشلونة على ما فعله مسؤول الفريق، حتى خرج المدرب تشافي هيرنانديز بعد مباراة شاختار الأوكراني في دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء 25 أكتوبر، وحاول معالجة المشكلة.

وقال تشافي: “لقد حذف كامبس تلك التغريدة بالفعل، أليس كذلك؟ وهذا يعني شيئاً. لا أحب أي فعل يولد التوتر، لا ضغط الحكام ولا هذه التغريدة، يجب أن نخوض الكلاسيكو مع الكثير من اللعب النظيف والاحترام والإعجاب المتبادل”.

وتابع: “لقد خضنا مباريات ضد ريال مدريد في الماضي مع الكثير من التوتر، ولن أكون الشخص الذي يسبب هذا التوتر هذه المرة”.

مقالات ذات صلة