كرة القدم الأوروبية

مستقبل جافي المجهول مع برشلونة يلقي بظلاله على مغادرة فرانكي دي يونج للنادي

لازال مستقبل الشاب الإسباني جافي مع برشلونة مجهولاً، ما يلقي بظلاله على صفقة التخلي عن الهولندي فرانكي دي يونج، خلال سوق الانتقالات الصيفية 2022.

اللاعب الأندلسي البالغ من العمر 17 عاما اقتحم فريق برشلونة الأول في بداية الموسم الماضي، وأصبح لاعبا مهما للنادي الكتالوني ومنتخب إسبانيا مع المدرب لويس إنريكي.

ينتهي عقد جافي الحالي في صيف عام 2023، وكانت المفاوضات بين وكيله، “إيفان دي لا بينا”، والنادي مستمرة منذ شهور.

يُعتقد أن أداء جافي الأخير مع لاروخا قد عزز موقفه، وأن جوان لابورتا سيحاول إنهاء التجديد بحلول يوم الخميس القادم، وفقاً لصحيفة الآس الإسبانية.

سيؤدي إغلاق تجديد جافي إلى زيادة احتمالية مغادرة فرانكي دي يونج إلى وجهة جديدة، ما سيعزز السيولة المالية للنادي الكتالوني، قبل دخول سوق الانتقالات الصيفية 2022.

ربما يكون الهولندي هو أغلى الأسماء في تشكيلة برشلونة الحالية، ما جعل المدرب تشافي هيرنانديز يقبل على مضض خروجه هذا الصيف، مع اعتبار نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، ابرز الأندية المهتمة للغاية بالحصول على توقيعه.

انضم الدولي الهولندي إلى برشلونة في سوق الانتقالات الصيفية 2019 مقابل 77 مليون يورو، قادماً من أياكس أمستردام الهولندي، لكن تجربته حتى الآن، لم تحظى بتحقيق الكثير من الألقاب كما كان يأمل الطرفين.

مصطفى العلوي

صحفي رياضي مغربي في قسم الكرة الاسبانية والمغربية بموقع ميركاتو داي. سبق له العمل مع عدة حسابات متخصصة في أخبار الأندية عبر موقع تويتر.

مقالات ذات صلة