اعارات الميركاتوانتقالات الميركاتو الصيفيسوق الانتقالات

اشتعال قضية كهربا مجددًا بعد إعلان الزمالك عن وجود تلاعب لصالح اللاعب

اشعل مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، قضية محمود عبد المنعم “كهربا” لاعب الفريق السابق، والذي انضم إلى الأهلي وحاليًا يلعب في صفوف فريق هاتاي سبور التركي على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم الجاري.

مرتضى منصور، كشف عن قيام اللجنة السابقة لإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة أحمد مجاهد، بإرسال أوراق ومستندات إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” والمحكمة الرياضية الدولية “كاس”، تفيد بأن عقد كهربا مع الزمالك “باطل” وتم توثيقه في الفترة غير القانونية.

فيما قال أحمد مرتضى منصور عضو مجلس إدارة نادي الزمالك، أن إدارة النادي تنتظر حكمًا من “كاس”، مؤكدًا أن الحكم السابق من الفيفا كان لصالح النادي بتغريم كهربا 33 مليون جنيه لقيامه بفسخ العقد من طرف واحد، مشيرًا إلى أنه علم بوجود تلاعب في بعض الأوراق، ولذلك قاموا بإرسال أوراق تخص القضية إلى محامي الزمالك لتقديمها إلى المحكمة.

فيما رفض أشرف عبد العزيز محامي محمود عبد المنعم “كهربا” الحديث حول أي أمور تخص القضية، مؤكدًا أنه لن يتحدث في أمر لازال منظورًا في المحاكم، مؤكدًا على ثقته في عدالة المحكمة الرياضية الدولية، بإلغاء العقوبة التي تم فرضها على اللاعب من جانب الفيفا، والتي وصلت إلى مليوني دولار.

وتلقى اتحاد الكرة في وقت سابق، خطابًا رسميًا من المحكمة الرياضية، للاستفسار حول قانونية توثيق عقد كهربا مع الزمالك، بعدما طعن اللاعب ومحاميه، في صحة ذلك العقد، وأبلغ “كاس” بأن اللوائح المصرية، تقضي بالغاء التعاقد في حالة عدم توثيقه وتسجيله في فترة تصل إلى 30 يومًا.

استفسار المحكمة الرياضية، كان للاستعلام من اتحاد الكرة حول مدة توثيق العقود ومعرفة اللائحة الخاصة بذلك، من أجل مناقشة تظلم “كهربا”.

وينتظر الزمالك خلال الفترة المقبلة، وصول الحكم من جانب المحكمة الرياضية، وفي حالة صدور حكم لصالح كهربا، فأن إدارة النادي تعتزم الطعن عليه في المحكمـة الفيدرالية السويسرية.