تقليد بروباجندا بيروجيا مع آهن جونج هوان..ما سبب فسخ نادي قطر لعقد بلايلي؟

فوجيء مُتابعي بطولة كأس العرب 2021 وجمهور كرة القدم الجزائرية، ليلة أمس الخميس، باتخاذ إدارة نادي قطر قرار بفسخ عقد الجناح الدولي الجزائري «يوسف بلايلي» بعد 24 ساعة فقط من تسجيله لهدف فوز بلاده على قطر في نصف نهائي البطولة العربية للمنتخبات.

وأكد يوسف بلايلي في حديثه مع مراسل قنوات بي ان سبورتس القطرية «بلال قيزة» حقيقة فسخ تعاقده مع نادي قطر، وتفكيره في الانتقال لصفوف أحد الأندية الأوروبية خلال الميركاتو الشتوي 2022.

وعلق المدير الفني لمنتخب الجزائر الرديف «مجيد بوقرة» على خبر فسخ إدارة نادي قطر لعقد بلايلي خلال المؤتمر التقديمي لمباراة الفريق أمام تونس بنهائي كأس العرب والمقرر له مساء السبت 18 سبتمبر.

وقال مجيد بوقرة «علمت بقرار إدارة نادي قطر من اللاعب نفسه يوم أمس، لا أعتقد أن بلايلي سيتأثر نفسيًا بهذا القرار خلال المباراة النهائية ضد تونس».

وأضاف بوقرة «عندما تحدثنا معًا وجدته في حالة نفسية جيدة، لكن لن نكون أنانيين، نتمنى أن يجد يوسف بلايلي فريقًا يليق به بعد هذه البطولة، وأتمنى أن يقدم أداءً جيدًا وأن نجده في فريق كبير إن شاء الله».

لماذا فسخ نادي قطر عقد يوسف بلايلي؟

رفضت إدارة نادي قطر توضيح السبب الرئيسي الذي دفعها نحو فسخ عقد يوسف بلايلي بعد 24 ساعة فقط من هدفه في مرمى المنتخب القطري بنصف النهائي، الأمر الذي أثار الجدل بشدة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لتوجه أصابع الاتهام بالتعصب الأحمق إلى مسؤولي النادي، لا سيما وأن بلايلي يُقدم معه مستويات مُبهرة في منافسات الدوري القطري QNB منذ انضمامه بالمجان من أهلي جدة، حيث سجل ما يزيد عن 15 هدفًا في موسم ونصف الموسم.

يوسف بلايلي لاعب منتخب الجزائر - صور Getty
يوسف بلايلي لاعب منتخب الجزائر – صور Getty

ولم يكن نادي قطر مُجبرًا على إعلان القرار بعد يوم واحد فقط من الفوز المثير الذي حققه منتخب الاحتياطيين الجزائري على المنتخب الأول الأساسي لقطر، فإذا كان هناك اتفاق مُسبق بين الطرفين (النادي واللاعب) بفسخ العقد، فلماذا في هذا التوقيت تحديدًا؟

كان من الممكن وبكل بساطة، اعلان قرار فسخ عقد يوسف بلايلي من جانب إدارة نادي قطر بعد انتهاء  البطولة العربية أو عند بداية شهر يناير 2022 حين يُفتح باب سوق الانتقالات الشتوي، لتفادي القيل والقال من جهة، ولتجنب الدخول في مهاترات جماهيرية بين الجمهور الجزائري ونظيره القطري من جهة أخرى، بهدف الحفاظ على المكتسبات التي حققتها بطولة كأس العرب في تقريب وتوحيد الشعوب العربية أكثر من أي وقت مضى في «مشهد غير اعتيادي قادم من زمن الرومانسية الجميل».

ونقلت قنوات بي إن سبورتس القطرية في نشرتها الاخبارية نص البيان الرسمي الذي نشرته إدارة نادي قطر على مدار الساعات الماضية.

وقالت القناة «ذكر نادي قطر في بيان له أنه قرر فسخ العقد مع الدولي الجزائري يوسف بلايلي بالتراضي بعد مشاورات بين اللاعب والنادي متمنيًا له التوفيق والنجاح في مسيرته الرياضية».

وأضافت بي إن «أكد بلايلي للقناة أن وجهته المقبلة ستكون إلى أحد الدوريات الأوروبية بعد أن تألق بشكل كبير مع المنتخب الجزائري في بطولة كأس العرب FIFA قطر 2021، وساهم بقيادته إلى المباراة النهائية التي سيواجه فيها الخضر المنتخب التونسي يوم السبت على استاد البيت المونديالي».

بروباجندا بيروجيا وآهن جونج هوان؟

نجح نادي قطر بفسخ عقد يوسف بلايلي في إعادة إنتاج البروباجندا ذاتها التي افتعلها نادي بيروجيا الإيطالي في الميركاتو الصيفي 2002 مع المهاجم الكوري الجنوبي الشهير «آهن جونج هوان- Ahn jung-hwan» عندما فسخ تعاقده بعد الهدف الذهبي الذي سجله اللاعب في حارس مرمى منتخب ايطاليا «جانلويجي بوفون» خلال الأشواط الإضافية من مباراة ثمن نهائي مونديال كوريا واليابان.

يوسف بلايلي لاعب منتخب الجزائر
يوسف بلايلي لاعب منتخب الجزائر – صور Getty

وأحرز يوسف بلايلي هدف فوز منتخب الجزائر على منتخب قطر في الدقيقة الـ 19 من الوقت المُحتسب بدل من ضائع، في مباراة نصف نهائي كأس العرب التي احتضنتها قطر في الفترة من 30 نوفمبر إلى 18 ديسمبر 2021، للمرة الأولى تحت راية وإشراف الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، ليقتل آمال قطر في المباراة تمامًا مثلما فعل آهن قبل 19 عامًا مع إيطاليا.

ونفذ يوسف بلايلي ركلة جزاء تحصلت عليها قطر في توقيت قاتل من المباراة، ورغم نجاح الحارس سعد الشيب في التصدي لركلة الجزاء، إلا أن الكرة ارتدت إلى بلايلي مرة أخرى ليودعها في المرمى.

ماذا حدث بين بيروجيا ومهاجم كوريا الجنوبية آهن جونج هوان؟

لم يتوقع جمهور كرة القدم حول العالم اعتماد إدارة نادي بيروجيا الإيطالي لقرار فسخ التعاقد مع الكوري الجنوبي آهن جون هوان، وجدية الحديث عن انهاء التعامل مع اللاعب، فقط لانه سجل هدفًا لوطنه ضد إيطاليا التي يحترف فيها كرة القدم.

وظل الجدل دائرًا حول إمكانية تطبيق بيروجيا للقرار المثير للجدل على أرض الواقع إلى ما بعد نهاية كأس العالم 2002.

وتأكد كل شيء في منتصف يوليو من نفس السنة، عندما اكتشف آهن جونج هوان عدم وصول راتبه الشهري لحسابه البنكي بحجة عدم حضور تدريبات الفريق قبل الموسم الجديد 2003/2002، رغم أن المونديال كان انتهى للتو، وجميع اللاعبين الذين شاركوا فيه بدأوا عطلتهم الصيفية.

لاعب منتخب كوريا الجنوبية آهن جونج هوان يسجل هدف فوز بلاده على ايطاليا في كأس العالم 2002
لاعب منتخب كوريا الجنوبية آهن جونج هوان يسجل هدف فوز بلاده على ايطاليا في كأس العالم 2002 – صور Getty

وعلل بيروجيا ما حدث آنذاك في بيان رسمي قال فيه «النادي اختار التوقيع على عقد جديد مع آهن حتى يونيو 2005 لكن اللاعب لم يظهر بعد من أجل الانضمام للتدريبات قبل بداية الموسم الجديد، بالتالي فلن يحصل هوان خلال الموسم على يورو واحد أو دولار واحد إن لم يحضر إلى هنا للفحص الطبي ويضع نفسه تحت تصرف المدرب».

ولعب آهن مع بيروجيا لمدة موسمين على سبيل الإعارة من فريق بوسان إيكونز الكوري الجنوبي، واتفق النادي الايطالي على الظفر بتوقيع اللاعب لمدة 3 سنوات نظير 1.6 مليون دولار، لكنه تراجع في قراره هذا بعد الهدف الشهير الذي سجله آهن في مرمى بوفون، وكان سببًا في توديع مُبكر للأتزوري.

من جانبه قال رئيس بيروجيا آنذاك (لوتشيانو جاوتشي) في تصريحات رسمية بعد خروج إيطاليا بهدف آهن «قدمك لن تطأ أرض بيروجيا مرة أخرى».

ولا يزال الشعب الكوري الجنوبي يتذكر تصريح جاوتشي حتى الآن رغم تقديمه لاعتذار علني على ما بدر منه تجاه اللاعب فيما بعد، والبعض الآخر يثق أن النادي لم يكن يود الإبقاء على اللاعب وأراد فقط استغلال الفرصة لخلق بروباجندا لكسب بعض الشهرة في الإعلام العالمي والمحلي، وبالطبع لكسب المزيد من الشعبية خاصةً من عشاق المنتخب الإيطالي حول العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى