النهائي الأفريقي يتحقق..فيديو اهداف الجزائر وقطر بكأس العرب 2021

شاهد فيديو اهداف مباراة الجزائر وقطر في كأس العرب 2021، والتي أقيمت ضمن مباريات نصف النهائي اليوم الاربعاء 15 ديسمبر، على ملعب الثمامة بالعاصمة القطرية الدوحة.

سجل هدف تقدم منتخب الجزائر الظهير الأيمن «حسين بن عيادة» بمتابعة مذهلة لتشتيت خاطيء من دفاع وحارس مرمى منتخب قطر لكرة عرضية أرسلها ياسين براهيمي.

وعدل النتيجة المهاجم البديل محمد مونتاري برأسية نموذجية في الدقيقة 97 بعد تلقيه تمريرة عرضية من الظهير الأيمن “إسماعيل محمد”، لتذهب على أقصى يمين الحارس موبلحي الذي ارتمى عليها دون جدوى لترتطم في القائم وتعانق الشباك بشكل مثير.

وفي الدقائق الأخيرة من الوقت المحتسب بدل من ضائع، احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح ياسين براهيمي ضد المدافع عبد العزيز حاتم، نفذها يوسف بلايلي ليتصدى لها الحارس سعد الشيب وترتد إليه ليودعها في المرمى، معلنًا تقدم الجزائر إلى النهائي لملاقاة تونس.

وتضاعفت حيوية منتخب الجزائر في الخطوط الأمامية مع بداية الشوط الثاني مع انكماش قطر وتركيزها على اللعب المرتد.

وأهدر هداف السد القطري ومحاربي الصحراء «بغداد بونجاح» أكثر من فرصة لتسجيل هدف التقدم، لعل أبرزها في الدقيقة 56 بتصويبة أرضية مرت جوار القائم الأيسر للحارس سعد الشيب.

وشهدت الدقيقة 58 إنقاذ مميز من الحارس القطري سعد الشيب لركلة ركنية نفذها حسين بن عيادة من الجهة اليسرى، حيث أطاح بها من فوق رأس مهاجم الجزائر في اللحظة الأخيرة ليحولها إلى ركنية أخرى.

وفي الدقيقة 59 سجل منتخب الجزائر الهدف الأول بتسديدة من خارج منطقة الجزاء للاعب حسين بن عيادة بعد متابعة لتشتيت خاطيء من الحارس والدفاع.

وضاعت أول فرصة حقيقية بين الثلاث خشبات على منتخب قطر في الدقيقة 72، عندما وضع المدافع القطري ذو الأصل الجزائري «خوخي بوعلام» رأسية قوية على أقصى يمين الحارس رايس مبولحي الذي طار عليها برشاقة ليبعدها إلى ركنية بأطراف أصابعه.

مونتاري يعدل..وبلايلي يقتل

في الدقيقة 90 ارتفعت درجة حرارة وإثارة المباراة، قرر الحكم إضافة 9 دقائق كوقت بدل من ضائع، لا يعبروا أبدًا عن الوقت الذي أهدر على مدار الشوط الثاني.

وبعد نحو 6 دقائق فقط من احتسابه لهذا الوقت الطويل الذي أثار الجدل، نجح المنتخب القطري في تعديل النتيجة 1/1 برأسية نموذجية للاعب «محمد مونتاري» بعد تلقيه عرضية مُتقنة من الظهير الأيمن إسماعيل محمد.

وضغط منتخب قطر بكل ما لديه من قوة على الدفاع الجزائري الذي بدا عليه الانهيار البدني والنفسي بعد الهدف القاتل الذي سجله محمد مونتاري، والذي اعترض عليه الجهاز الفني للجزائر بقوة بسبب تعرض أحد المدافعين للدفع من مهاجم قطر المعز علي لحظة ارسال الكرة العرضية من اسماعيل محمد، لكن الحكم وبعد مراجعة تقنية الفار قرر احتساب الهدف رغم وضوح الدفعة التي قام بها المعز علي.

وسط تألق قطر في الضغط والاستحواذ، صُدم الحضور بهجمة مرتدة بقيادة ياسين براهيمي على الرواق الأيسر، والذي توغل بالكرة داخل المنطقة ليتعرض لعرقلة واضحة وضوح الشمس من المدافع «عبد العزيز حاتم»، ليطلق الحكم صافرته معلنًا ركلة جزاء صحيحة، نفذها يوسف بلايلي في البداية بشكل خاطيء بتسديدة واضحة للحارس سعد الشيب، لكنها ارتدت إليه من جديد ليودعها في الشباك عند الدقيقة 107 (ال18) من الوقت المحتسب بدل من ضائع.

زر الذهاب إلى الأعلى