أخبار كرة القدم الأوروبيةالأخباركرة القدم وكورونا

أوبي ميكيل وفالكاو يقودان ثورة على السلطات التركية بسبب فيروس كورونا

صرح “جون أوبي ميكيل” لاعب خط وسط فريق “طرابزون سبور” التركي انه “لا يشعر بالراحة” وهو يلعب كرة القدم في ظل هذه الظروف التي يعيشها العالم بسبب انتشار فيروس كورونا.

ففي حين أن عددًا من البطولات الأوروبية الكبرى قد أجلت مواعيدها بسبب وباء “الفيروس التاجي”، يتم لعب المباريات في الدوري التركي الممتاز.

وأكدت السلطات التركية أن جميع مباريات كرة القدم ستقام خلف أبواب مغلقة حتى نهاية أبريل، رافضين بذلك فكرة تأجيل النشاط الرياضي.

وذكرت وزارة الداخلية التركية، انه من الممكن ان تُلعب المُباريات بحضور جماهيري بشكل طبيعي، في ظل قلة اعداد المصابين بكورونا داخل تركيا، الأمر الذي أثار استياء لاعب “تشيلسي” السابق.

أوبي ميكيل وفالكاو يقودان ثورة على السلطات التركية

وكتب أوبي ميكيل عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام”: “الحياة أكثر أهمية من كرة القدم، أنا لا أشعر بالراحة ولا أريد أن ألعب في هذه الحالة”.

وأضاف “يجب أن يكون الجميع في المنزل مع عائلاتهم وأحبائهم في هذا الوقت الحرج. يجب إلغاء الموسم لأن العالم يمر بأوقات عصيبة”.

فالكاو واوبي ميكيل في مباراة بورتو وتشيلسي بدوري أبطال أوروبا موسم 2009 (صورة: Zimbio)
أوبي ميكيل وفالكاو يقودان ثورة  – فالكاو واوبي ميكيل في مباراة بورتو وتشيلسي بدوري أبطال أوروبا موسم 2009 (صورة: Zimbio)

وعلق “رادميل فالكاو” مهاجم فريق جالطة سراي على ما كتبه ميكيل على “إنستجرام” قائلاً: “أنت على حق، الحياة أكثر أهمية من كرة القدم”.

ووفقًا لـ CNN، فإت هناك أكثر من 142000 حالة إصابة بفيروس كورونا على مستوى العالم، وتوفي ما يزيد عن 5300 شخص حتى وقتنا هذا.

أخبار أخرى