تغطية مباشرةكرة القدم الأوروبية

أرنولد يقود ليفربول لفوز دراماتيكي على فولهام في مباراة السبعة اهداف

اقتنص ليفربول فوزاً مثيراً من أمام ضيفه فولهام بنتيجة (4-3) على ملعب آنفيلد روود، ضمن مباريات اليوم الأحد 3 ديسمبر 2023، في منافسات الجولة الـ14 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وواصل الظهير الأيمن الدولي الإنجليزي ألكسندر أرنولد تألقه للمباراة الثانية توالياً ولعب دوراً كبيراً في تحقيق ليفربول الفوز الدراماتيكي اليوم على حساب فولهام، بتسجيله هدفين، بعدما سجل هدف التعادل الثمين في الجولة الماضية ضد مانشستر سيتي.

وكان ليفربول تقدم في النتيجة مرتين عبر أرنولد وماك أليستر وفي المرتين عاد فولهام وعدل النتيجة قبل أن يتقدم بالهدف الثالث في الدقيقة 80، ولم يستسلم الريدز حيث تعادل في الدقيقة 87 عبر إيندو وخطف أرنولد الانتصار بالهدف الرابع في الدقيقة 88.

وتعزز هذه النتيجة مسيرة الريدز الخالية من الهزائم في الدوري الإنجليزي على أرضه “آنفيلد روود” إلى 19 مباراة، حيث حقق الانتصار 16 مرة، وتعادل في 3 مواجهات.

وارتقى ليفربول إلى المركز الثاني مؤقتاً برصيد 31 نقطة وبفارق نقطتين عن المتصدر آرسنال، مقابل 29 نقطة لمانشستر سيتي الذي يواجه توتنهام الليلة في ختام مباريات الجولة.

في المقابل ظل فولهام بـ3 انتصارات فقط من آخر 11 مباراة في الدوري الإنجليزي، وتجمد رصيده عند 15 نقطة في المركز 14.

وبدأت مباراة ليفربول وفولهام بصافرة من الحكم الإنجليزي “ستيوارت أتويل” في تمام الساعة 16:00 بتوقيت القاهرة، 17:00 بتوقيت مكة المكرمة، 14:00 بتوقيت غرينتش GMT.

ووضع أرنولد ليفربول في المقدمة بالهدف الأول في الدقيقة 20 من ضربة حرة مباشرة، نفذها بتصويبة رائعة مرت من فوق حائط الصد وارتطمت في العارضة والحارس لينو قبل أن تدخل المرمى.

ولم يتأخر رد فولهام الذي تماسك وتمكن بعدها من تعديل النتيجة بعد مرور 4 دقائق فقط، بعدما أرسل الظهير الأيسر أنتوني روبنسون تمريرة عرضية أرضيه حولها لاعب الريدز السابق هاري ويلسون داخل مرمى كيليهير بلمسة واحدة.

وتقدم ليفربول في النتيجة مجدداً في الدقيقة 38 عبر لاعب الوسط الأرجنتيني ماك أليستر عندما أرسل تصويبة صاروخية عابرة للقارات من خارج منطقة الجزاء مرت بعيدة عن متناول لينو وعانقت الشباك.

وحين ظن الجميع أن الشوط الأول في طريقه للانتهاء بتقدم ليفربول، ظهر المدافع كيني تيتي وخطف التعادل لفولهام في الدقيقة 45+3 بعد لعبة من ضربة ركنية أربكت دفاعات الريدز.

وأهدر ليفربول العديد من الفرص مع بداية الشوط الثاني وجاء العقاب من فولهام في الدقيقة 80 وتقدم بالهدف الثالث عبر الجاميكي بوبي ريد حينما ارتقى لكرة عرضية وحولها برأسية داخل الشباك.

وانتفض بعدها ليفربول وانتزع هدف التعادل في الدقيقة 87 بتصويبة صاروخية من البديل الياباني إيندو، واصبحت النتيجة (3-3)، ثم ظهر أرنولد في الدقيقة 88 ليسجل الهدف الرابع من تسديدة قوية بوجه القدم استقرت على يمين لينو.

مقالات ذات صلة