ما سبب استبعاد استقلال طهران وبيرسبوليس من دوري أبطال آسيا 2022؟

الرئيس المستقيل يحمل الأيادي الخفية المسؤولية..

قرر رئيس نادي بيرسبوليس الإيراني تقديم استقالته من منصبه، اعتراضًا منه على استبعاد فريقه من دوري أبطال آسيا موسم 2022. مؤكدًا وجود أيادي خفية أثرت على الاتحاد الآسيوي ودفعته نحو تطبيق هذا القرار.

وتم استبعاد فريق بيرسبوليس الإيراني من دوري أبطال آسيا بالاضافة إلى فريقين محليين آخرين. على خلفية ما أسماه الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بـ «عدم استيفاء جميع المعايير الإلزامية».

واتخذ الاتحاد الآسيوي قراره الصارم ضد قطبا العاصمة طهران «بيرسبوليس واستقلال». إضافة الى نادي غل غوهار، بحرمانهم من المشاركة في موسم 2022 للمسابقة القارية الأهم للأندية.

وكشف الرئيس التنفيذي لبيرسبوليس بالإنابة «مجيد صدري» عن تقدمه باستقالته من منصبه. وذلك في منشور عبر حسابه على انستجرام منتصف هذا الأسبوع.

وقال مجيد صدري «لدي ما أقوله بشأن المسائل التي حصلت (في الفترة الماضية). آخرها بشأن الأيادي الخفية المسؤولة عن اقصاء نادينا من دوري أبطال آسيا».

ورفض الرئيس التنفيذي للنادي الإيراني إضافة المزيد من التفاصيل خلال حديثه. ليسدل الستار على مسيرته مع النادي الذي قرر انتخاب «رضا درويش» رئيسًا تنفيذيًا جديدًا. وفق ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية “إرنا” اليوم الاربعاء.

ما سبب استبعاد استقلال طهران وبيرسبوليس؟

أثار قرار الاستبعاد صدمة في إيران حيث تحظى كرة القدم، وناديا بيرسبوليس واستقلال على وجه الخصوص. بشعبية واسعة. على رغم أن عددا من المعنيين باللعبة رأوا أن الإجراء كان متوقعا.

وقال علي بهادري جهرمي، المتحدث باسم الحكومة الإيرانية التي تولت مهامها في أغسطس الماضي “على مدى الأعوام الماضية. كان يجدر بالاتحاد والحكومة والأندية اتخاذ الاجراءات الضرورية للامتثال لقواعد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم”.

ولم يحدد الاتحاد القاري تفاصيل قراره، إلا أن معايير نيل الترخيص تشمل مجالات واسعة تراوح بين الرياضي والإداري والمالي، وصولا الى أخرى متعلّقة بالسلامة ومُلكية الأندية وقواعد السلامة والبنى التحتية وغيرها.

وأوردت صحيفة “خبر ورزشى” الرياضية الإيرانية، أن الاتحاد الآسيوي كان أبلغ وزارة الرياضة في أكتوبر، بضرورة انهاء ملكيتها المشتركة لناديي برسبوليس واستقلال. وهي ما تعدّ مخالفة لمعاييره المتعلقة بنيل ترخيص المشاركة في دوري الأبطال.

وتعهّد رئيس الاتحاد الإيراني شهاب الدين عزيزي خادم استخلاص “العبر المريرة من تجارب الماضي، من أجل اتخاذ خطوات لكي تمتثل كرة القدم في بلادنا مع المعايير المطلوبة من الاتحاد القاري”، وذلك في تصريحات للتلفزيون الرسمي الأسبوع الماضي.

وحل برسبوليس وصيفا في دوري الأبطال عامي 2018 و2020، بينما رفع استقلال كأس المسابقة مرتين في صيغتها القديمة، وشارك مرارا في الصيغة الجديدة اعتبارا من موسم 2002-2003.

زر الذهاب إلى الأعلى