أخبار الرياضةأوروبارجل المباراةمباريات اليوم

نجم مباريات اليوم السابع في يورو 2020 | مُنقذ بلجيكا من تهمة التعاطف السلبي!

كيفين دي بروينه يُتوج نفسه نجمًا لليوم السابع في اليورو..

انتهى سابع أيام بطولة يورو 2020، والذي عرف إقامة ثلاث مباريات جديدة ضمن منافسات الجولة الثانية، وشهدت توديع مقدونيا الشمالية بعد الخسارة من أوكرانيا 1/2، وسقوط النمسا بهدفين دون رد أمام هولندا، كما استطاع منتخب بلجيكا قلب تأخره لفوز مثير على الدنمارك.

بداية اليوم السابع من اليورو عرفت أول انتصارات منتخب أوكرانيا على ملعب آرينا ناسونالا في العاصمة الرومانية بوخاريست، بفضل الثنائي الرائع “آندري يارمولينكو ورومان ياريمتشوك”، وكادت تصبح النتيجة 1/3 لولا إهدار نجم أتالانتا وأفضل صانع ألعاب في الدوري الإيطالي الموسم الماضي “مالينوفسكي” لركلة جزاء في الدقيقة 84، ليكتفي فريق شيفتشينكو بالفوز بهدفين لهدف.

وفي المباراة التالية للقاء أوكرانيا ضد مقدونيا الشمالية، نجح المنتخب البلجيكي في قطع ورقة عبوره إلى ثمن النهائي حين حول تأخره بهدف مُبكر أمام الدنمارك إلى فوز مُستحق خلال الشوط الثاني بنتيجة 1/2 على ملعب باركين في العاصمة الدنماركية كوبنهاجن، وشهد اللقاء تكريم كريستيان إريكسن عند الدقيقة 10 (رقم قميصه)، حيث كان يتابع اللقاء عبر التلفاز من المستشفى.

ولم يجد المنتخب الهولندي صعوبات كبيرة لحسم فوزه على نظيره النمساوي في مباراة السهرة بتسجيل هدفين نظيفين حملا توقيع ممفيس ديباي ودينزل دومفريس، هدف في كل شوط، مع إهدار الطواحين لوابل من الفرص السهلة، لا سيما من جانب اللاعب المُرشح للالتحاق بصفوف برشلونة خلال الميركاتو الصيفي 2021 ممفيس ديباي.

والآن حان وقت تقييم ميركاتو داي لأداء أفضل لاعب في مباريات اليوم السابع من يورو 2020، ووقع الاختيار على نجم مباراة الدنمارك وبلجيكا في منافسات المجموعة الثانية.

كيفين دي بروينه – بلجيكا

شعر العديد من المتابعين بتعاطف لاعبي منتخب بلجيكا مع الدنمارك بعد المأساة التي مروا بها في الجولة الأولى بتوقف قلب نجم الفريق، كريستيان إريكسن، لمدة 15 دقيقة دون حراك، قبل أن يتم نقله إلى المستشفى.

وما ضاعف من شكوك تأثر وتعاطف نجوم بلجيكا مع الدنمارك، تلقيهم لهدف مُبكر في الدقيقة الثانية من عمر اللقاء، بشكل مثير للريبة بعد هفوة دفاعية ساذجة لا تصدر من فريق بقوة الشياطين الحمر.

ومع الوقت زاد شعور الجميع بأن بلجيكا متأثرة بالفعل، خاصةً حين طلبوا إخراج الكرة لتحية كريستيان إريكسن في الدقيقة العاشرة، وظهرت علامات التأثر على زميله في انتر ميلان “روميلو لوكاكو” أكثر من أي شخص آخر على أرض الملعب.

سيمون كاير ودي بروينه في يورو 2020 - مباراة تكريم اريكسن - الدنمارك وبلجيكا
سيمون كاير ودي بروينه في يورو 2020 – مباراة تكريم اريكسن – الدنمارك وبلجيكا – صور Getty

لكن في الشوط الثاني تلاشى هذا الشعور بسبب ما قدمه كيفين دي بروينه من أداء صارم وحاد وحاسم من بعد مشاركته كبديل في بداية الشوط الثاني، فقد تحولت الدفة تمامًا نحو بلجيكا بعدما كان الفريق تائهًا بشكل تام في الشوط الأول.

المدير الفني لمنتخب بلجيكا، روبرتو مارتينيز، نجح في قلب الطاولة على المنتخب الدنماركي من الناحيتين الخططية والفنية، عندما استهل الشوط الثاني باستخدام دكة البدلاء والزج بلاعب وسط مانشستر سيتي، كيفين دي بروينه للعب دور صانع الألعاب أسفل روميلو لوكاكو.

فور نزول كيفين دي بروينه تعادلت بلجيكا بفضل تمريرة أهداها نجم السيتي لجناح دورتموند ثورجان هازارد في الدقيقة 55، بدأت بمراوغة عبقرية داخل منطقة الجزاء للمدافع قبل التمرير نحو اللاعب القادم من الخلف للأمام دون رقابة.

وأخذت لقطة مراوغة دي بروينه لمدافع الدنمارك حيز كبير من اهتمام مخرج المباراة، فقد قام بإعادتها عدة مرات، حيث حدثت بطريقة فنية مذهلة حقًا،  بدأت بسلسلة من التمريرات بين اللاعبين قبل أن تصل إلى دي بروينه ليرفع الكرة إلى الأعلى قليلاً بحساسية شديدة حافظت له على استحواذه بالكرة أمام الانزلاق الذي قام به الخصم، ومن ثم قام بالتمرير البيني فور هبوط الكرة على الأرض، لتذهب نحو ثورجان هازارد الذي توغل دون رقابة ليلتقط عرضية دي بروينه مسجلاً منها الهدف.

وفي الدقيقة 77 كلل كيفين دي بروينه مجهوداته في تحويل دفة اللعب نحو بلجيكا بتسجيل هدف الفوز بتسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء سكنت الزاوية اليمنى الضيقة، لينقذ بلاده وزملائه من تهمة التعاطف السلبي مع الخصم، والتي رافقت الفريق على مدار الشوط الأول بسبب حالة الاستسلام والتراخي من جميع اللاعبين أمام الدنمارك.

نجوم اليورو

منذ اليوم الأول في اليورو، يقدم خبراء موقع ميركاتو داي تحليلاً فنيًا بشكل يومي عن نجوم اليورو هذا العام، والبداية كانت مع لاعب ايطاليا شيرو إيموبيلي ليكون نجم اليوم الأول في يورو 2020.

ورغم تألق حارس فنلندا في التصدي لعدد كبير من الفرص للاعبي منتخب الدنمارك، قرر ميركاتو تقليد يويفا بمنح كريستيان إريكسن لقب نجم اليوم الثاني في اليورو بعد حادثة توقف قلبه في اليوم الثاني من البطولة.

وفي اليوم الثالث، حصل ظهير منتخب هولندا دينزل دومفريس على لقب نجم اليوم الثالث من البطولة الأقدم جنبًا إلى جنب كوبا امريكا.

وفي اليوم الرابع، نال مدافع منتخب سلوفاكيا ميلان سكرينيار لقب نجم مباريات اليوم الرابع من يورو 2020.

أما اليوم الخامس فقد شهد تتويج نجم مانشستر يونايتد بول بوجبا بلقب نجم مباريات اليوم من يورو 2020 بعد مستواه الرائع في مباراة فرنسا وألمانيا المنتهية بفوز الديوك بهدف دون رد.

وفي اليوم السادس، حصل نجم وسط نادي ساسولو ومنتخب ايطاليا مانويل لوكاتيلي على لقب أفضل لاعب بسبب مستواه أمام سويسرا، حيث سجل ثنائية.

انتظرونا غدًا في حلقة جديدة..

مقالات ذات صلة