الأخبار الرياضية

سواريز: برشلونة تواصل معي لإقناع ميسي بالبقاء، وكومان بلا شخصية!

واصل مهاجم أتلتيكو مدريد “لويس سواريز” شكواه من فريقه السابق “برشلونة” بنبرة عتاب، بعدما قاد الروخي بلانكوس لتحقيق لقب الدوري الإسباني للمرة العاشرة في تاريخه.

ورحل لويس سواريز عن برشلونة بطريقة مؤلمة وصعبة في الميركاتو الصيفي 2020، حيث لم يخبره رئيس النادي حينها “جوسيب بارتوميو” بخبر الاستغناء عنه بشكل مباشر، كما استهان به مدرب الفريق “رونالد كومان”.

وقال سواريز لإذاعة كادينا كوبي الإسبانية، أن برشلونة تواصل معه قبل أن يغادر من أجل إقناع ليونيل ميسي بالموافقة على تجديد عقده والبقاء مع الفريق الكتالوني، كما هاتفوه لإغراء أنطوان جريزمان بالانضمام إليهم ايضًا.

وتساءل سواريز بعد ذلك، لماذا لم يهاتفني برشلونة لأعلم منهم قرار رحيلي؟، في إشارة منه إلى ما فعله بارتوميو حين صرح في وسائل الإعلام، بإن البرسا سوف يفسخ تعاقده مع المهاجم الأوروجوياني.

ولم يكتف سواريز بهذا القدر، بل هاجم رونالد كومان، ووصفه بالمدرب الذي لا يمتلك القدرة على إتخاذ القرار “بلا شخصية”.

وصرح سواريز: “جاء كومان ليخبرني بعدم حاجته لي، وأنه يريد مهاجمًا من نوع آخر، وبعدما استبعدني من أول 3 مباريات في الموسم، قال إن لم تسر الأمور بشكل جيد بخصوص خروجك من برشلونة، سأعتمد عليك في مباراة فياريال، حينها أدركت أنه بلا شخصية، وليس بمدرب، كل شيء جاءه من الإدارة”.

وقبل تلك التصريحات، أستقبل سواريز رسائل المدح والثناء من مدربه الحالي في أتلتيكو مدريد “دييجو سيميوني“، الذي تغنى بقدرات المهاجم الأوروجوياني رغم كبر سنه.

وقال سيميوني في تصريحات لصحيفة ماركا الإسبانية، “عندما أتيحت الفرصة للتعاقد مع لويس سواريز، تواصلت معي الإدارة للسؤال عن رأيي قبل إتمام الصفقة، قلت لهم هل أنتم جادون؟ لا تسألوني، فلنفعلها”.

وأتم سيميوني: “طلبت من الإدارة التواصل مع سواريز، وتحدثت معه، وأبلغته أن باب أتلتيكو مدريد مفتوح أمامه، لقد لعب معنا سواريز كشاب يبلغ من العمر 20 عامًا يرغب في إثبات نفسه”.

مهاب زايد

مهاب زايد، صحفي رياضي مصري في ميركاتو داي

مقالات ذات صلة