أخبار الرياضةالمحترفون العربسوق الانتقالات الانجليزي

بي ان سبورت تُفسر سبب خسارة ليفربول الكارثية أمام مانشستر سيتي

مانشستر سيتي استدرج ليفربول بالممر الشرفي ثم اكتسحه برباعية مستحقة..

فسرت قناة بي ان سبورت سبب خسارة ليفربول الكارثية بأربعة أهداف دون رد أمام مانشستر سيتي، والتي حدثت أول أمس الخميس، في إطار الجولة 32 من الدوري الانجليزي الممتاز، على ملعب طيران الاتحاد.

وبثت بي ان سبورت تقريرًا مفصلاً عن المباراة حمل عنوان كبرياء مانشستر سيتي يُفسد الاحتفالات على ليفربوللتفسير سبب الخسارة لجمهور ليفربول الذي لم يكف عن الاحتفال بلقب الدوري الانجليزي على مدار الـ10 أيام الماضية من بعد حسم اللقب لفريقهم بفضل تعرض مانشستر سيتي للخسارة على ملعب تشيلسي في الجولة 31.

وأرجعت بي ان سبورت سبب الخسارة المذلة إلى حالة التراخي التي لعب بها ليفربول بعدما اصطف نجوم مانشستر سيتي لتحيتهم في ممر شرفي قبل بدء اللقاء بدقائق.

وقال التقرير أراد ليفربول احتفالاً بتتويج انتظره ثلاثين عامًا، وأرادها مان سيتي تعويضًا عن خيبة أمل فقدان اللقب الثالث على التوالي في الدوري الانجليزي.

وأضافت قناة بي ان سبورت ما بعد تحية الاصطفاف (الممر الشرفي) لم يتوقف مانشستر سيتي بل عاث لاعبوه سرعة ونجاعة أمام مرمى ليفربول، ليحقق الفوز الثالث له في آخر أربع مباريات منذ استئناف النشاط الرياضي في إنجلترا.

أهداف مباراة ليفربول ومانشستر سيتي فى الدوري الانجليزي
لقطة من مباراة ليفربول ومانشستر سيتي فى الدوري الانجليزي (صور:AFP)

وأشارت وقف لاعبو مانشستر سيتي في ممر شرفي لتحية بطل البريميرليج فور دخوله إلى أرض ملعب الاتحاد، لكنهم قدموا أداءً بطوليًا في المباراة واعتمدوا بشدة على استغلال مساحات ليفربول والارتداد السريع وقوة وإنتاجية عالية.

ورفع مانشستر سيتي رصيد نقاطه لـ 66 في المركز الثاني بفارق 20 نقطة عن ليفربول المتصدر، لتصبح أمام فريق جوارديولا فرصة لتقليص هذا الفارق الشاسع من النقاط خلال الجولات الست المتبقية من الموسم.

بي ان سبورت تُفسر سبب خسارة ليفربول الكارثية أمام مانشستر سيتي
بي ان سبورت تُفسر سبب خسارة ليفربول الكارثية أمام مانشستر سيتي

اقرأ أيضًا

محمود ماهر

صحفي وكاتب رياضي مصري. مؤسس النسخة العربية لموقع Goal.com العالمي ورئيس تحريره عامي 2009 و2010، محلل رياضي في قناة RT الروسية، وعضو فريق كُتاب موقع قناة "العربية"، ومراسل في كأس العالم للأندية 2013 و2014 وكأس القارات 2017 وكأس العالم 2018، ودوري أبطال أفريقيا 2012-2018.، صحفي سابق في جريدة الكورة اليوم المصرية، وموقع البطولة المغربي، ورئيس تحرير موقع ميركاتو داي.
زر الذهاب إلى الأعلى