آخر الأخبارافريقيااقتصاد رياضيالميركاتو المصري

الكاف يغلق ملف قضية الهلال بعقوبات تُحبط جمهور الأهلي

جمهور الأهلي كان ينتظر المزيد...

اتخذ الاتحاد الأفريقي لكرة القدم كاف قرارات مُخففة ضد نادي الهلال السوداني، مساء اليوم الاربعاء، في أعقاب خروج جمهوره عن النص في مباراة الهلال والأهلي بالجولة الأخيرة من دور مجموعات دوري أبطال أفريقيا مطلع هذا الأسبوع.

واكتفى الكاف بمنع حضور الجمهور في 4 مباريات قارية للهلال بدءًا من الموسم المقبل، وتغريمه لمبلغ 100 ألف دولار من بينها 50 ألفًا مع وقف التنفيذ، وهي قرارات لم ترض عشاق النادي الأهلي المصري الذين انتظروا ما هو أكثر من ذلك، لتأمين المباريات القادمة لفريقهم لا سيما أمام فرق شمال أفريقيا، حيث سبق وعانى الأهلي الأمرين عند زيارته لنادي الترجي التونسي في نهائي دوري الأبطال عام 2018.

وانتظر عشاق الأهلي إيقاف الاتحاد الأفريقي لكرة القدم كاف لنادي الهلال عن المشاركة في البطولات القارية لمدة موسم على أقل تقدير، واحتساب نتيجة المباراة لصالح الأهلي وبالتالي تصدر المجموعة الثانية.

وتوقفت مباراة الهلال والأهلي لمدة 10 دقائق بعد اقتحام مشجعان أرضية الملعب بهدف الاعتداء على الحكم الدولي المغربيرضوان جيد”.

ورغم محاصرة الحكم من رجال الأمن أثناء وبعد المباراة، إلا أنه لم يتحدث في تقريره عن اعتبار الأهلي فائزًا، بالتأكيد على أن المباراة انتهت بنتيجة 1/1.

وقالت لجنة الانضباط في بيانها الرسميتم اعتماد نتيجة المباراة بالتعادل بهدف لكل فريق، ما يعني تأهل الأهلي رسميًا كوصيف عن المجموعة الثانية. الحكم ذكر في تقريره أن المباراة انتهت بهذه النتيجة، وبالتالي تقرر اعتمادها.

وأضاف البيان وقعت عقوبة على الهلال باللعب دون جمهوره لمدة 4 مباريات في المسابقات القارية مع غرامة قدرها 100 ألف دولار، منها 50 ألفًا مع وقف التنفيذ بشرط عدم إدانة النادي بارتكاب أفعال مماثلة في غضون عام من الآن، كما تم منع حسن محمد (مسؤول نادي الهلال) من حضور 5 مباريات أفريقية لناديه وتغريمه مبلغ 10 آلاف دولار.

كلمات دالة

محمود ماهر

صحفي وكاتب رياضي مصري. مؤسس موقع النسخة العربية لموقع Goal.com، محلل رياضي في قناة RT الروسية، وعضو فريق كُتاب موقع قناة "العربية"، ومراسل في كأس العالم للأندية 2013 و2014 وكأس القارات 2017 وكأس العالم 2018، ودوري أبطال أفريقيا 2012-2018.. للتواصل وللنشرات الإعلامية الرسمية maher@mercatoday.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق