أخبار كأس العالمالأخبار

بالفيديو..إنجلترا تقسو على ويلز بثلاثية وتلاقي السنغال في ثمن نهائي المونديال

تأهل منتخب إنجلترا إلى دور الـ16 للمونديال المقام حاليا في قطر، إثر تغلبه 3 / صفر على منتخب ويلز في المواجهة البريطانية التي جرت بينهما ضمن منافسات الجولة الثالثة (الأخيرة) بالمجموعة الثانية من مرحلة المجموعات للمسابقة.

فرض المنتخب الإنجليزي، الذي كان يكفيه التعادل للصعود رسميا للأدوار الإقصائية في البطولة، سيطرته على مجريات المباراة في معظم الأوقات.

وحقق وصيف يورو 2020 انتصاره بأقل مجهود في ظل استسلام واضح من جانب المنتخب الويلزي للخسارة، حيث عجز لاعبوه عن تهديد مرمى منتخب (الأسود الثلاثة) على مدار شوطي اللقاء.

وافتتح ماركوس راشفورد التسجيل لإنجلترا في الدقيقة 50، قبل أن يضيف فيل فودين الهدف الثاني في الدقيقة 52، ليعود راشفورد ويهز الشباك من جديد، محرزا الهدف الثالث للمنتخب الإنجليزي وهدفه الشخصي الثاني في الدقيقة .68

بهذا الانتصار، رفع منتخب إنجلترا رصيده إلى 7 نقاط، ليتربع على صدارة المجموعة، ويضرب موعدا مع منتخب السنغال، وصيف المجموعة الأولى، يوم الأحد القادم في دور الـ.16

في المقابل، توقف رصيد منتخب ويلز، الذي يشارك في المونديال للمرة الثانية في تاريخه، عند نقطة واحدة، ليظل قابعا في مؤخرة الترتيب.

وعقب تسجيله الأهداف الثلاثة اليوم بات منتخب إنجلترا صاحب أقوى هجوم في المونديال حاليا عقب إحرازه 9 أهداف خلال لقاءاته الثلاثة التي خاضها بالمجموعة.

واستهل منتخب إنجلترا مشواره في المجموعة بفوز ساحق على إيران 6 / 2 بالجولة الافتتاحية، قبل أن يتعادل مع نظيره الأمريكي بدون أهداف في الجولة الثانية.

في المقابل، كان يتعين على منتخب ويلز، الذي عاد للمشاركة في كأس العالم بعد غياب دام 64 عاما، الحصول على النقاط الثلاث من أجل بلوغ مرحلة خروج المغلوب.

وبدأ منتخب ويلز مسيرته في المجموعة بالتعادل 1 / 1 مع منتخب الولايات المتحدة الأمريكية، قبل أن يخسر صفر / 2 أمام منتخب إيران في الجولة الماضية.

بدأت المباراة باستحواذ على الكرة من جانب المنتخب الإنجليزي، الذي كاد أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 11 عن طريق ماركوس راشفورد، حيث تلقى تمريرة بينية من هاري كين، لينفرد على إثرها بالمرمى، ولكنه سدد برعونة في يد داني وارد، حارس مرمى ويلز، الذي خرج من مرماه لملاقاته.

وسدد فيل فودين من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 14، لكن الكرة مرت بجوار القائم الأيسر، فيما أطلق راشفورد قذيفة من خارج المنطقة في الدقيقة 24، غير أن الكرة اصطدمت برأس نيكو ويليامز، لاعب المنتخب الويلزي، الذي توقفت المباراة من أجل علاجه بعدما اصطدمت الكرة في رأسه.

وقاد هاري ماجواير هجمة عنترية لمنتخب إنجلترا في الدقيقة 31، حيث توغل بالكرة حتى وصل بها إلى داخل منطقة الجزاء من جهة اليسار ثم سدد الكرة، لكنها مرت بعيدة عن المرمى.

ومن هجمة منظمة لمنتخب إنجلترا شهدت سلسلة من التمريرات السريعة المتقنة، كاد فودين أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 37، بعدما وصلت الكرة إليه داخل المنطقة، لكنه سدد كرة غير منضبطة ذهبت إلى ركلة مرمى.

ولم تمر سوى دقيقتين، حتى تلقى راشفورد كرة عرضية من الجانب الأيمن في الدقيقة 39، ليسدد ضربة خلفية مزدوجة، مرت بجوار القائم الأيمن.

وسدد جون ستونز ضربة رأس ضعيفة من متابعة لركنية في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع ذهبت سهلة لأحضان وارد، ليرد بعدها منتخب ويلز بأول فرصه التهديفية في اللقاء عن طريق جو ألين، الذي سدد من خارج المنطقة في الدقيقة السادسة الأخيرة من الوقت الضائع، لكن الكرة علت العارضة بقليل، لينتهي الشوك الأول بالتعادل بدون أهداف.

حافظ منتخب إنجلترا على نشاطه الهجومي مع بداية الشوط الثاني، ليترجم سيطرته على اللقاء، بهدف جاء عبر راشفورد في الدقيقة .50

ونفذ راشفورد ركلة حرة مباشرة، حيث نفذها بطريقة رائعة، بعدما وضع الكرة فوق الحائط البشري على يسار وارد، الذي حاول التصدي لها دون جدوى لتسكن شباكه.

واستغل المنتخب الإنجليزي حالة الارتباك التي عانى منها المنتخب الويلزي عقب هدف راشفورد، ليضيف فودين الهدف الثاني في الدقيقة .52

واستخلص راشفورد الكرة من بن دافيز، مدافع ويلز، لتصل الكرة إلى كين، الذي أرسل كرة عرضية زاحفة من الناحية اليمنى، لتصل إلى فودين، الذي سدد مباشرة واضعا الكرة في المرمى.

تخلى منتخب ويلز عن حذره الدفاعي، وسدد دانيل جيمس من على يسار منطقة الجزاء في الدقيقة 53، لكن الكرة مرت بجوار القائم الأيسر، أعقبتها قذيفة مدوية من خارج المنطقة بواسطة كيفر مور، حاول ماجواير إبعادها لتغير الكرة اتجاهها، غير أن جوردان بيكفورد، حارس مرمى إنجلترا، أبعدها لركنية لم تستغل.

هدأ إيقاع المباراة نسبيا، وإن ظل المنتخب الإنجليزي الأكثر امتلاكا للكرة. وكان هذا هو الهدوء الذي سبق العاصفة، حيث أضاف راشفورد الهدف الثالث لإنجلترا في الدقيقة .68

وتلقى راشفورد تمريرة أمامية من كالفن فيليبس، لينطلق بالكرة من الناحية اليمنى، قبل أن يصل بها لمنطقة الجزاء، ويراوغ الدفاع، قبل أن يسدد تصويبة زاحفة مرت من بين قدمي حارس ويلز وعانقت الشباك.

وهدد راشفورد مرمى ويلز من جديد في الدقيقة 71، حيث تلقى تمريرة من كالوم ويلسون، ليسدد من داخل المنطقة، لكن وارد أبعد الكرة بقدمه إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

وأضاع منتخب إنجلترا فرصة أخرى محققة لتعزيز النتيجة في الدقيقة 77، حيث سدد جود بيلينجهام من داخل المنطقة لترتد الكرة من وارد، وتصل إلى فودين، المتواجد أمام المرمى مباشرة، لكنه وضع الكرة بغرابة شديدة إلى خارج الملعب.

حاول منتخب ويلز على استحياء تقليص النتيجة، حيث سدد روبين كولويل من مسافة بعيدة مرت فوق العارضة لخارج الملعب في الدقيقة 84، أعقبتها تسديدة من كيفر مور من خارج المنطقة في الدقيقة 87 ذهبت إلى ركلة مرمى.

ورد منتخب إنجلترا بضربة رأس من جون ستونز في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، مرت فوق العارضة، فيما سدد فودين من داخل المنطقة، لكن الدفاع أبعدها عن المنطقة الخطرة، ليطلق بعدها حكم المباراة صافرة النهاية، معلنا فوز إنجلترا 3 / صفر على ويلز.

أخبار أخرى