تقرير | 7 معلومات يجب أن تعرفها عن مسيرة رونالدو مع مانشستر يونايتد

الدون احتاج 32 مباراة لتسجيل الهدف الأول في دوري أبطال أوروبا..

بدأ العد التنازلي لمشاهدة الأسطورة كريستيانو رونالدو بقميص مانشستر يونايتد للمرة الثانية خلال مسيرته الاحترافية، بعد توقيع عقود عودته إلى أولد ترافورد يوم 31 أغسطس 2021 قادمًا من صفوف يوفنتوس الإيطالي.

وبالعودة إلى الوراء، كان رونالدو أول لاعب برتغالي يحمل قميص مانشستر يونايتد عندما جاء من صفوف سورتينج لشبونة في عام 2003، مقابل رسوم نقل 12.24 مليون جنيه إسترليني، جعلته أغلى مراهق في تاريخ كرة القدم الإنجليزية في ذلك الوقت.

وطلب رونالدو ارتداء القميص رقم 28 (رقمه في لشبونة) مع مانشستر يونايتد، ولكن السير أليكس فيرجسون اعطاه الرقم 7، والذي كان يرتديه كبار مسرح الأحلام مثل جورج بيست وإريك كانتونا وديفيد بيكهام، كي يصبح مصدرًا إضافيًا لتحفيز الشاب البرتغالي.

وخلال فترة رونالدو الأولى مع مانشستر يونايتد التي امتدت 6 سنوات تقريبًا (2003-2009)، صال النجم البرتغالي وجال في الملاعب الإنجليزية والعالمية، ولم يشارك في أي بطولة مع الشياطين الحمر إلا وترك بصمته الاستثنائية فيها.

وعندما نتطرق للحديث عن أساطير كرة القدم أمثال كريستيانو رونالدو وغيره، سوف نحتاج إلى مئات الصفحات أجل استيفاء حقوقهم، حتى وان كانت تخص فترة بعينها، لذا نستعرض معكم في هذا التقرير 7 معلومات فقط يجب ان تعرفها عن مسيرة النجم البرتغالي مع مانشستر يونايتد.

الظهور الأول

سجل كريستيانو رونالدو ظهوره الأول مع مانشستر يونايتد بعد 6 أيام فقط من انضمامه (12 أغسطس 2003)، وذلك حينما دخل بديلًا للاعب خط الوسط نيكي بات في الدقيقة (61) أمام فريق بولتون واندرز ضمن الجولة الأولى بالدوري الانجليزي الممتاز على ملعب أولد ترافورد وسط حضور 67.647 ألف متفرج.

وقبل دخول رونالدو كان مانشستر يونايتد متقدمًا في النتيجة بهدفٍ دون رد أحرزه ريان جيجز في الدقيقة (43) بالشوط الأول، وبعد مشاركته نجح الشياطين الحمر في خلق العديد من الفرص وسجل جيجز الهدف الثاني في الدقيقة (73) بصناعة من روي كين، وبول سكولز (76) بصناعة من إريك دجيمبا، ورود فان نيستلروي (86)، بصناعة من دييجو فورلان، لتنتهي المباراة بنتيجة (4-0).

وعقب السير أليكس فيرجسون على مشاركة رونالدو الأولى مع مانشستر يونايتد حينها، قائلًا: “لقد كان ظهورًا رائعًا، اعتقد أن وتيرة اللعب كانت بطيئة للغاية في الشوط الأول، وكنت أعلم أن دخول كريستيانو سيمنحنا دفعة هجومية قوية”.

ومن جانبه قال مدرب بولتون واندرز «سام ألاردايس» عن كريستيانو: “لقد كان مختلفًا، يبدو لاعبًا مثيرًا للغاية ودخوله كان مؤثرًا”.

دوري أبطال أوروبا

شارك رونالدو لأول مرة مع مانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا أمام شتوتجارت الألماني ضمن الجولة الثانية بدور المجموعات في المباراة التي أقيمت يوم 1 أكتوبر 2003 على ملعب مرسيدس بنز أرينا بحضور 50.348 ألف متفرج، وانتهى اللقاء بخسارة الشياطين الحمر (2-0).

الضحية الأولى – البريميرليج

احتاج رونالدو 77 يومًا (11 مباراة) ليحرز هدفه الأول مع مانشستر يونايتد في الدوري الانجليزي الممتاز، وبالتحديد في يوم 1 نوفمبر 2003، وكان أمام بورتسموث في الجولة 11 على ملعب أولد ترافورد وسط حضور 67.639 متفرج، وجاء الهدف في الدقيقة (80)، بضربة حرة مباشرة من زاوية صعبة.

دوري أبطال أوروبا

أحرز كريستيانو هدفه الأول في دوري أبطال أوروبا مع الشياطين الحمر بعد 32 مباراة، وكان أمام فريق روما الإيطالي في إياب دور الثمانية يوم 10 أبريل 2007 على ملعب أولد ترافورد بحضور 74.476 متفرج، وانتهى اللقاء حينها بفوز رجال فيرجسون بنتيجة (7-1)، بعد الخسارة في لقاء الذهاب بنتيجة (2-1).

كأس الاتحاد الإنجليزي

ووقع مانشستر سيتي كضحية أولى للنجم البرتغالي مع مانشستر يونايتد في كأس الاتحاد الإنجليزي، حينما تواجه الفريقين في الدور الخامس على ملعب أولد ترافورد بحضور 67.228 ألف متفرج، يوم 14 فبراير 2004، وأحرز الدون الهدف الثالث في المباراة التي انتهت بنتيجة (4-2)، لصالح الشياطين الحمر.

الألقاب – جماعية وفردية

توج رونالدو بـ 10 ألقاب مع مانشستر يونايتد، بدأها ببطولة كأس الاتحاد الإنجليزي 2004 وهي الوحيدة من نوعها لـ CR7 رفقة الشياطين الحمر، وحقق الدوري الإنجليزي 3 مرات 2007، 2008، و2009، والدرع الخيرية مرتين 2007 و2008، كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة مرتين 2006 و2009، دوري أبطال أوروبا مرة واحدة 2008، كأس العالم للأندية مرة واحدة 2008.

وفرديًا، حصد رونالدو جائزة لاعب العام في مانشستر يونايتد 2006، 2007، وهداف دوري أبطال أوروبا برصيد 8 أهداف، والدوري الانجليزي الممتاز 31 هدفًا بموسم 2007، وأفضل لاعب في العالم “بالون دور” 2008.

اهدافه في جميع المسابقات

خاض كريستيانو رونالدو 292 مباراة بمختلف المسابقات مع مانشستر يونايتد، وأحرز 118 هدفًا، بواقع 84 في الدوري الانجليزي الممتاز، و16 في دوري أبطال أوروبا، و13 في كأس الاتحاد الإنجليزي، و4 في كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة، وهدف وحيد في كأس العالم للأندية.

وصنع 69 هدفًا، منها 45 في الدوري الانجليزي الممتاز، و13 في دوري الأبطال، و9 في كأس الاتحاد الإنجليزي، وواحد في كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة، وواحد في كأس العالم للأندية.