كأس العالم للأنديةكرة القدم الآسيويةكرة القدم الأوروبيةكرة القدم اللاتينية

كلوب: ليفربول ليس ضد الخسارة

رأى المدرب الألماني يورجن كلوب الجمعة ان فريقه ليفربول الإنجليزي حامل لقب دوري أبطال أوروبا في، ليس معصوماً من الخسارة على رغم الأداء القوي الذي يقدمه في الآونة الأخيرة، وذلك عشية لقاء فلامينجو البرازيلي بطل أميركا الجنوبية في نهائي كأس العالم للأندية المقامة في الدوحة.

وقال كلوب في مؤتمر صحفي اليوم “لا نرى أنفسنا كفريق لا يخسر المباريات، نرى أنفسنا كفريق عليه أن يجهد للحصول على فرصة للفوز بالمباراة وهذا ما نحاول القيام به كُل مرة”، متابعاً “نحاول ان نكون جاهزين 100 بالمئة لكل يوم”، وذلك من الإعتناء بتفاصيل عدة لاسيما شأن اللاعبين “تشمل ماذا يأكلون، كم ساعة ينامون لكن لا أعتقد اننا الفريق الوحيد الذي يقوم بذلك”.

أضاف “ما نحاول القيام به كل يوم هو تحضير حلول للمشكلات” التي يمكن ان تواجه الفريق خلال المباريات.

وأحرز ليفربول في نهاية الموسم الماضي لقب دوري أبطال أوروبا للمرة السادسة في تاريخه، ويبدو هذا الموسم أقرب من أي وقت مضى من إحراز لقب الدوري الإنجليزي للمرة الأولى منذ ثلاثة عقود. ويتصدر الفريق الأحمر الترتيب بعد 17 مرحلة من 38، بفارق عشر نقاط عن أقرب ملاحقيه، وهو لم يخسر في الدوري المحلي منذ يناير 2019 (أي نحو منتصف الموسم الماضي).

وبلغ ليفربول المباراة النهائية بفوزه على مونتيري المكسيكي 2-1 في الوقت القاتل الأربعاء، بينما تغلب فلامينجو على الهلال السعودي حامل لقب دوري أبطال آسيا بنتيجة 3-1 في نصف النهائي الأول الذي أقيم الثلاثاء.

ويسعى ليفربول الى إحراز اللقب للمرة الأولى في تاريخه، علماً بأنه يشارك في البطولة للمرة الثانية بعد عام 2005 عندما خسر النهائي أمام ساو باولو البرازيلي. في المقابل، يخوض فلامينجو البطولة للمرة الأولى، ويأمل في ان يصبح أول فريق من بلاده يتوج باللقب منذ عام 2012.

وقال كلوب بشأن منافسه في مباراة الغد الذي يشرف عليه المدرب البرتغالي المخضرم جورج جيزوس “أعرف ما علينا توقعه من فلامينجو” الذي توج مؤخراً بلقب الدوري البرازيلي ومسابقة كوبا ليبرتادوريس الأميركية الجنوبية، معتبراً انه فريق منظم ويتمتع بالسرعة والمهارات الفردية.

أضاف “يقومون بكُل شيء كما يجب ان يفعل فريق كرة قدم ناجح ولم يخسروا كثيراً منذ قدوم جيزوس” في يونيو الماضي.

وتابع “صحيح انا لم ألعب ضد فريق برازيلي، لكن فلامنيجو أيضا لم يلعب ضد فريق مثل ليفربول، وسنرى ما سيحصل غداً”.

وخاض ليفربول مباراة نصف النهائي بتشكيلة مغايرة عن المُعتاد، غاب عنها عدد من الأساسيين للإصابة أو المرض أو الراحة.

وردا على سؤال بشأن قطب الدفاع الهولندي فيرجيل فان دايك ومواطنه لاعب خط الوسط جورجينيو فينالدوم، أكد كلوب ان اللاعبين شاركا في التمارين اليوم “وسنرى من سيمكننا البدء به أساسيا” في مباراة الغد على ستاد خليفة الدولي.

وشدد كلوب على أن ليفربول الذي يأمل في مواصلة هيمنة أندية القارة العجوز على لقب البطولة، ليس متواجداً في الدوحة ” كأبطال لأوروبا يريدون ان يظهروا أن أوروبا في كرة القدم تتفوق على الآخرين. نحن هنا كفريق ونريد ان نفوز بمباراة”.

وشدد على ان “فريقي يريد الفوز بالبطولة حتى وان كان يعرف ان ذلك صعب لأن الخصم فريق جيد جداً”.

وتسبق مباراة ليفربول وفلامينجو مساء السبت، مباراة تحديد المركز الثالث بين الهلال السعودي ومونتيري المكسيكي.

غرفة الأخبار

الموقع الرياضي الأول في أخبار سوق الانتقالات بالوطن العربي ، وأخبار الاقتصاد الرياضي حول العالم ، وأدق تفاصيل الميركاتو وأخبار سوق الانتقالات الصيفية و سوق الانتقالات الشتوية وتغطية الانتقالات الحرة و الاعارات والصفقات التبادلية

مقالات ذات صلة