تقارير صحفية

برباتوف يخفف توتر مهاجمي مانشستر يونايتد بعد عودة رونالدو

ناقش نجم مانشستر يونايتد السابق “ديميتار برباتوف” مستقبل مهاجمي الشياطين الحمر بعد عودة زميله الأسطورة البرتغالية كريستيانو رونالدو إلى أولد ترافورد خلال الميركاتو الصيفي 2021.

وبكل تأكيد سيفضل رونالدو اللعب في مركز المهاجم الصريح مع مانشستر يونايتد كما فعل في يوفنتوس وآخر فتراته مع ريال مدريد، وهو الأمر الذي سيعجل بزيادة مدة جلوس إدينسون كافاني أو أنتوني مارسيال على دكة البدلاء.

وحاول برباتوف تخفيف توتر مهاجمي مانشستر يونايتد بشأن هذا الأمر، وبخاصة إدينسون كافاني، بالإضافة إلى ماسود جرينوود وماركوس راشفورد اللذان يمتلكان القدرة على اللعب في مركز المهاجم الصريح.

أما عن أنتوني مارسيال، فيعتقد النجم البلغاري أن فرص مشاركة المهاجم الفرنسي مع مانشستر يونايتد بعد عودة رونالدو هي الأقل من بين كل المتنافسين بسبب التراجع الشديد في مستواه خلال الفترة القليلة الماضية.

وقال برباتوف: “أعتقد أن وضع جرينوود في مأمن، إنه مستقبل مانشستر يونايتد وبالتأكيد وهو الشخص الذي يتوجب على سولشاير منحه المزيد من الدقائق، لأنه بالنسبة لي هو لاعب رائع للغاية”.

وتابع: “أنا أكثر قلقًا بشأن مستقبل أنتوني مارسيال مع مانشستر يونايتد، وهناك علامة استفهام كبيرة حول تراجع مستواه خلال الفترة الماضية”.

وأكمل: “راشفورد ولد وترعرع في مانشستر وأعتقد أنه سيشارك فورًا بعد عودته، وكافاني لديه الفرصة أيضًا، وهذا هو السبب في أنني أشعر بالفضول لمعرفة كيف سيقوم سولشاير بتناوب هذا المركز على هذه المجموعة من اللاعبين”.

واختتم برباتوف حديثه: “كل هذه الأمور تتوقف على رونالدو، هل سيلعب كل المباريات بشكل أساسي أم أنه سيأتي كبديل في بعض الأحيان؟ وهل سيستريح لبعض المباريات في ظل الجدول الزمني الضيق في الدوري الإنجليزي أم لا؟”.