آخر الأخبار الرياضيةأوروبااقتصاد رياضيالميركاتو الألمانيالميركاتو الانجليزيالميركاتو الصيفيوكلاء

تقرير | ما سبب إيقاف مانشستر سيتي في دوري أبطال أوروبا؟

ما السبب في إيقاف مانشستر سيتي؟ وهل لمؤسس فوتبول ليكس يد فيما حدث لفريق جوارديولا؟

يتساءل عشاق كرة القدم هذه الأيام عن سبب إيقاف مانشستر سيتي في دوري أبطال أوروبا؟ لعل السبب يتلخص في تجاوزات إدارة النادي وتعاملها باستخفاف مع قوانين الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يويفا، الذي رفض أن يمر الفريق المملوك لرجل الأعمال الإماراتي الشيخ منصور بن زايد آل نهيان من فعلته، وحرمانه من المشاركة في دوري أبطال أوروبا لموسمين قادمين بعد خرق قانون اللعب المالي النظيف الذي بدأ العمل به لأول مرة بموسم 2012/2011.

عقوبة كانت صادمة لعشاق الكرة الإنجليزية وبالأخص مانشستر سيتي ومدربه الشهير بيب جوارديولا، فقد بدأت التوقعات والتكهنات برحيل نخبة من ألمع نجوم الفريق، وتخلي جوارديولا عن حلم التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا مع الفريق السماوي.

لا شك أن العقوبة ستؤثر على مستقبل مانشستر سيتي في عملية إبرام صفقات جديدة خلال الميركاتو الصيفي 2020، حتى بعد التصريح المثير الذي أدلى به جوارديولا عن تمسكه بالبقاء حتى ولو هبط الفريق إلى دوري الدرجة الرابعة، علمًا بأنه رفض تدريب ميلان من قبل لعدم مشاركته في دوري أبطال أوروبا، أثناء تفكيره في مغادرة بايرن ميونخ عام 2015.

ما سبب إيقاف مانشستر سيتي

 

سبب إيقاف مانشستر سيتي - جمهور السيتي خارج ملعب طيران الاتحاد
سبب إيقاف مانشستر سيتي – جمهور السيتي خارج ملعب طيران الاتحاد (صور: Getty)

خرق قانون اللعب المالي النظيف الذي طبقه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يويفا في عام 2011 بهدف المُساواة بين جميع الأندية المشاركة في البطولات القارية لليويفا، وحمايتهم من خطر بعضهم من الإفلاس، كي لا تتكرر مأساة أندية ليدز يونايتد ونوتنجهام فورست وبارما ونابولي وفيورنتينا”.

وبدأ يويفا في دراسة مشروع اللعب المالي النظيف في عام 2009، أثناء فترة سيطرة الفرنسي ميشيل بلاتيني على مقاليد الحكم، وبعد حوالي 15 شهرًا من الشد والجذب بين كبار أوروبا ومسؤولي يويفا، تقرر تطبيق القانون بدءًا من أغسطس 2011.

وشدد يويفا على أن الفريق الذي تزيد نفقاته عن إيراداته سيكون عرضة لعقوبات رادعة، تبدأ بالتحذير والتبيخ ومن ثم التغريم المالي، وتنتهي بالإيقاف القاري.

وخرقت أندية الدوري التركي الممتاز أمثال جالاطا سراي وفنربخشة وطرابزون سبور القانون في السنوات الخمس الماضية، ما أدى إلى تغريمهم وحرمانهم من المشاركة في دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي أكثر من مرة.

وتعرض مانشستر سيتي لغرامة مالية تجاوزت الـ 60 مليون يورو في السنة الثانية لتطبيق قانون اللعب المالي النظيف، وغرم كذلك باريس سان جيرمان وكان على مقربة من خسارة مكانه في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، لولا قيام النادي ببيع بعض نجومه بأسعار مميزة ساعدته على تحقيق التوازن المطلوب ما بين الإيرادات والمصروفات.

ووافقت الأندية المشاركة في المسابقات القارية على 5 بنود رئيسية في لائحة قانون اللعب المالي النظيف التي أقرها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يويفا، والتي جاءت على النحو التالي:

أولاً: لا يمكن لأي فريق أن يكون مديونًا لفريق آخر.

ثانيًا: حصول الاتحاد الأوروبي على ملفات رسمية من الأندية عن أول موسمين من بدء تطبيق القانون (2012/2011 و2013/2012).

ثالثًا: تغريم كل فريق تزيد خسائره عن مبلغ 45 مليون يورو في موسم 2012/2011، وتغريم كل فريق تزيد خسائره عن 30 مليون يورو في موسم 2013/2012، وتغريم كل فريق تزيد خسائره عن 15 مليون يورو في موسم 2014/2013.

رابعًا: إيقاف الفريق عن المشاركة في المسابقات القارية إذا كانت لديه خسائر مالية بدءًا من موسم 2015/2014.

خامسًا: السماح لملاك الأندية تسديدة ديونهم في الفترة ما بين عامي 2011 و2014.

مانشستر سيتي يتخذ أول خطوة بشكل رسمي لإلغاء العقوبة

ماذا فعل مانشستر سيتي؟

 

جوارديولا يوقع على أوتوغرافات للجماهير (صور: Getty)
سبب إيقاف مانشستر سيتي  – جوارديولا يوقع على أوتوغرافات للجماهير (صور: Getty)

انتهكت إدارة مانشستر سيتي القواعد المنصوص عليها بالمبالغة في إيرادات الرعاية في حساباته، وفي معلومات الحسابات المقدمة إلى يويفا بين عامي 2012 و2016.

وتم تسريب المعلومات الصحيحة إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يويفا عن طريق مؤسس موقع فوتبول ليكس الذي قبض عليه في مارس 2019 (تفاصيل القضية هنا).

مَن المتسبب في إيقاف مانشستر سيتي؟

 

بينتو المتسبب في إيقاف مانشستر سيتي من قبل يويفا لمدة موسمين عن المشاركة في دوري أبطال أوروبا (صور: Getty)
بينتو المتسبب في إيقاف مانشستر سيتي من قبل يويفا لمدة موسمين عن المشاركة في دوري أبطال أوروبا (صور: Getty)

تسبب البرتغالي روي بينتو في إيقاف مانشستر سيتي عن المشاركة في دوري أبطال أوروبا بعد سنوات قليلة من تأسيسه لموقع فوتبول ليكس العالمي.

روي بينتو قبض عليه في وقت سابق من العام الماضي بتهمة القرصنة الإلكترونية، حيث رفعت ضده 147 قضية مختلفة تتعلق بالتجسس والقرصنة ونشر معلومات شخصية عبر شبكة الإنتر نت.

صاحب الـ 31 عامًا كان واضع حجر أساس فكرة موقع فوتبول ليكس في عام 2015، بعد انتقاله من البرتغال إلى العاصمة المجرية بودابست.

ومنح روي بينتو عدد من الصحف الكبرى، وأبرزها ديل شبيجل الألمانية، آلاف الوثائق من ضمن 70 مليون وثيقة أخرى، تتضمن رسائل بريد إلكتروني لشخصيات هامة ذات نفوذ في كرة القدم العالمية والأوروبية.

وكشف موقع فوتبول ليكس بواسطة روي بينتو عن ممارسات غير مشروعة أثرت على عالم كرة القدم بالسلب، ومن بينها تهرب أسطورة برشلونة ليونيل ميسي من الضرائب في إسبانيا، وكذا نجم وأسطورة البرتغال وريال مدريد كريستيانو رونالدو.

وتعرض ميسي ورونالدو وعدد من نجوم كرة القدم في إسبانيا وإيطاليا وفرنسا لتحقيقات مكثفة بعد اكتشاف تهربهم الضربي وإن كل الوثائق المسربة عنهم كانت صحيحة بالفعل، ومن بينها معلومات عن اغتصاب رونالدو لسيدة في الولايات المتحدة عام 2009.

وثيقة مانشستر سيتي

كانت آخر الوثائق التي تأكد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يويفا من صحتها تتعلق بتلاعب إدارة مانشستر سيتي بقانون اللعب المالي النظيف عن طريق منح الجهات المعنية لأرقام غير صحيحة عن الإيرادات والمصروفات السنوية للنادي.

سبب إيقاف مانشستر سيتي - جوارديولا- مباراة مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي بالبريميرليج 2020
سبب إيقاف مانشستر سيتي – جوارديولا- مباراة مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي بالبريميرليج 2020

وقبل أن يتسبب بينتو في إيقاف مانشستر سيتي لمدة موسمين هذا الأسبوع، كان قد سرب مستندات للصحف الهولندية فضحت انتهاكات إدارة نادي تفينتي إنخشيدة مع شركة دوين سبورتس لوكالة اللاعبين لإبرام عقود ضد اللوائح في عام 2015، ليتم إيقاف الفريق على الصعيد القاري لمدة ثلاثة مواسم.

وحاول بينتو ابتزاز شركة وكالة اللاعبين في باديء الأمر قبل نشر المستندات، إلا أنهم رفضوا التعامل معه، ليقوم بنشر كل ما في جعبته لتتم معاقبة تفينتي بتلك العقوبة القاسية.

وكانت قضية شركة دوين سبورتس لوكالة اللاعبين السبب المُباشر في تسليم بينتو من الحكومة المجرية للحكومة البرتغالية، نظرًا لوجود تعاملات مشبوهة بين الشركة المذكورة وإدارة العملاق البرتغالي بورتو، ما دفع بعض مسؤولي فريق ملعب الدراجاو للانتقام بتكثيف جهودهم مع السلطات المحلية لاعتقاله في يناير 2019.

من هو روي بينتو؟

مؤسس موقع فوتبول ليكس، روي بينتو ، (صور: Google.com)
مؤسس موقع فوتبول ليكس، روي بينتو  سبب إيقاف مانشستر سيتي (صور: Google.com)

حاولت وكالة فرانس برس تقديم تعريف مناسب لروي بينتو في تقرير نشرته هذا الأسبوع، بدأته بوصف بينتو بصاحب وجه طفولي، وبالشاب الاجتماعي السعيد.

وفي ردهم على سر إنشاء روي بينتو لموقع فوتبول ليكس، وصف محامو بينتو بأنه شاب برتغالي يحب كرة القدم، وبسبب اشمئزازه من الممارسات المعروفة تدريجًا، قرر أن يكشف للعالم حجم الممارسات الإجرامية التي لا تؤثر فقط على كرة القدم بل تعرض صورتها لضرر كبير.

وساهمت تلك التسريبات، بحسب تأكيد محامو بينتو، في نشر معلومات هامة نتجت عنها تحقيقات غاية في الأهمية لمستقبل أفضل لكرة القدم.

ويشجع بينتو نادي بورتو ويعتبر رونالدو لاعبه المفضل، وقد خضع صاحب الـ 30 عامًا لدروس شخصية في برمجة الحواسيب على مدار خمس سنوات، وهو ينحدر من مدينة فيلا نوفا دي جايا، إحدى ضواحي بورتو، ويعيش في عاصمة المجر (بودابسيت) منذ عام 2015.

ووصل إلى بودابيست ضمن برنامج تبادل كجزء من دراسته في التاريخ، ويرى بأن بلاده لم تعد تمنحه “أية آفاق بسبب الأزمة الاقتصادية”، كما قالت فرانس برس.

وبعد تحقيقه للاستقرار اللازم في المجر، استطاع بينتو مساعدة والده صانع الأحذية المتقاعد ببعض الأموال من خلال عمله في الآثار القديمة.

وأنشأ بينتو موقع التسريبات فوتبول ليكس في 2016، وبدأ فيه بتحميل عقود لاعبين ومدربين من نادي سبورتينج لشبونة البرتغالي والفرع المالطي من صندوق الاستثمار “دوايان”، المثير للجدل في سوق انتقالات اللاعبين.

أوقف بينتو في بودابست بسبب دوايان، إذ حاول ابتزازهم، وأقر باتصاله بالصندوق لكن بهدف اختبارهم، من دون أي نية سيئة، وكانت صحيفة “سابادو” أول من كشفت عن اسم روي بينتو في سبتمبر الماضي بأنه صاحب موقع التسريبات فوتبول ليكس.

ويعتقد بينتو أن البرتغال تعمل على تخريب تحقيقات يسهم فيها في دول أوروبية عدة بعد الكشف عن الجرائم.

وفي مقابلة مع صحيفة “أكسبرسو” ادعى بينتو أن البرتغال تسعى إلى تسلمه من المجر، وقال نصًا “البرتغال تريد إسكات ما يحمله حاسوبي”.

اقرأ ايضًا

كلمات دالة
إغلاق