آخر الأخبارأوروبااقتصاد رياضيالأحد الكرويالسبت الكرويالميركاتو الانجليزي

مشجع لآرسنال يطلب اخصائي تنويم مغناطيسي لعلاج ابنه من “مرض توتنهام”

أب يبحث عن وسيلة لتغيير الانتماء الكروي لنجله ذو الست سنوات من توتنهام إلى آرسنال...

عرض مشجع لنادي آرسنال مبلغ ثلاثة آلاف جنيه إسترليني للحصول على اخصائي تنويم مغناطيسي لعلاج ابنه من تشجيع العدو اللدود لفريقهتوتنهام هوتسبيروالتأثير على ميوله المستقبلي ليتحول إلى المدفعجية.

الطفل لم يتجاوز بعد عامه السادس، لكنه بدأ مُتابعة مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز مع والده، وبدا عليه الإنجذاب لتوتنهام أكثر من آرسنال، وهو الأمر الذي دفع الوالد نحو عرض المبلغ المذكور على اخصائي في علم التنويم المغناطيسي، كي يُخرج توتنهام من رأس ابنه.

الأب التعيسكما وصفته صحيفة ديلي ميرور البريطانيةقام بنشر إعلان على موقع Bark.com لمحاولة العثور على شخص ما للنظر في عين الطفل، كي يرى الأشياء بشكل مختلف.

وتضمن الإعلان رغبة في تحويل انتماء الطفل إلى آرسنال بدلاً من توتنهام هوتسبير، كما اعترف الأب الذي لم يكشف عن اسمه، بأن زوجته لا تعلم أنه أقدم على تلك الفعلة بعد.

جمهور نادي توتنهام الإنجليزي (صور: Getty)
جمهور نادي توتنهام الإنجليزي (صور: Getty)

ولم يقم أي اخصائي تنويم مغناطيسي في لندن بالرد على الإعلان حتى وقتنا هذا، لذلك لم يتبق سوى نشر نداء عام في مواقع أخرى أو عبر الصحف الكبرى المختصة بكرة القدم في البلاد.

وقال الأب لديّ مكافآة مالية لتمويل العلاج، الوضع ليس مثاليًا بالنسبة لي، أستهدف حل المشكلة قبل بداية الموسم المقبل. لم أحصل على موافقة زوجتي في هذا الموضوع، وسيكون من الأسهل أن أطلب المغفرة منها بدلاً من الحصول على إذن لجلب أخصائي تنويم مغناطيسي”.

ويعتبر موقع Bark أحد أهم المواقع في الخدمات الرائدة بربط العملاء مع المحترفين المحليين في أي مشروع، بما في ذلك المحاسبين وعمال النظافة والدي جي والمدربين الشخصيين والسباكين ومصممي المواقع الإلكترونية ومصوري حفلات الزواج.

مدرب آرسنال أوناي إيمري ومدرب توتنهام ماوريسيو بوتشيتينو في ديربي شمال لندن (صور: Getty)
مدرب آرسنال أوناي إيمري ومدرب توتنهام ماوريسيو بوتشيتينو في ديربي شمال لندن (صور: Getty)

لكن ربما يكون الطفل على حق في انجذابه حسب رؤية متابعي كرة القدم الإنجليزية في السنوات الفارطة، حيث يقدم توتنهام كرة أكثر

جاذبية من آرسنال، وانعكس هذا المردود بالإيجاب على نتائجه المحلية لتضعه ضمن أهم خمسة أندية إنجليزية على الصعيد القاري وبالتالي المشاركة المستمرة في دوري أبطال أوروبا، بينما انتقل آرسنال للعب في الدوري الأوروبي بعد 16 موسم على التوالي في المسابقة الأشهر تحت قيادة الأستاذ الفرنسي آرسين فينجر.

وينافس الفريق الأبيض على ورقة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا هذا الموسم أمام مانشستر سيتي، بعدما أطاح ببوروسيا دورتموند من ثمن النهائي، في تكرار لما فعله بموسم 2011/2010 حين هزم ميلان الإيطالي ليَمر لملاقاة ريال مدريد تحت قيادة الساحر هاري ريدناب.

اقرأ ايضًا

كلمات دالة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق