آخر الأخبارافريقياالأحد الكرويالسبت الكرويالميركاتو التونسيالميركاتو المصريتحليلات

تحليل | الزمالك المُرهق العاجز لديه الحل لتعويض ساسي في سوسة!

ماذا سيفعل الزمالك في سوسة؟

Ad

لا يحتاج كريستيان جروس للتنقيب عن بديل مُناسب لفرجاني ساسي في قائمة الزمالك الاحتياطية، لا يُمكن أن يُرهق نفسه أيضًا بإعادة توظيف لاعب ما في التشكيل الأساسي لمنحه جودة التمريرات العبقرية للنجم التونسي، هو بحاجة أكبر لتغيير النمط وأسلوب اللعب والتكتيك لحل معضلة غياب نجم الفريق الأول هذا الموسم.

الزمالك هزم النجم الساحلي بهدف نظيف في ذهاب نصف نهائي الكونفدرالية، مطلع هذا الأسبوع بملعب برج العرب بالاسكندرية، سَجله محمود كهربا خلال الشوط الأول، وبعدها فشل الفريق عن تشكيل خطورة حقيقية على مرمى الزوار.

لكن نتيجة 1/صفر أراها أكثر من جيدة قياسًا إلى مستوى الزمالك في الفترة الأخيرة بعد فقدان فرجاني ساسي، وتراجع المخزون البدني لعدد لا بأس به من لاعبي الفريق.

Ad

أعتقد أن زمن نوفمبر وديسمبر ويناير قد ولّى، عندما كان الزمالك يحاصر فيه الخصوم ويمطرهم بالفرص والأهداف، الآن نحن نشاهد نسخة مرهقة، قليلة الحلول، عاجزة عن خلق الخطورة اللازمة على مرمى المنافس.

مهاجم الزمالك عمر السعيد في نصف نهائي الكونفدرالية أمام النجم الساحلي التونسي (صور: AFP)
مهاجم الزمالك عمر السعيد في نصف نهائي الكونفدرالية أمام النجم الساحلي التونسي (صور: AFP)

لماذا لم يُسجل الزمالك أكثر من هدف أمام النجم؟ سؤال سهل الإجابة الآن: لأن ببساطة لا يستطيع، والحفاظ على الهدف كان أولى وأهم بالنظر إلى أن فرصة التسجيل كانت ضعيفة.

كان أمرًا جيدًا للزمالك أن يفوز وبشباك نظيفة على فريق بحجم النجم الساحلي، وفي مباراة كان غير قادر فيها على الخروج بشكل سليم بالكرة من منتصف ملعبه، بعدما فرض النجم ضغطًا متوسطًا، وقدّم مدربهروجيه لوميرخط دفاعه بشكل واضح، ليشكّل زحامًا كبيرًا في وسط الملعب، كان الوحيد القادر على فكه في الزمالك هو الغائبفرجاني ساسي”.

واعتمد الزمالك على الكرات الطولية التي كان يظفر ببعضها المهاجم الصريح الوحيدعمر السعيد، أو يفوز أجنحة الفريق فيها بالكرة الثانية، لكن من دون شك كان للاعبي النجم الساحلي نصيب الأسد من تلك الكرات، لامتيازهم بأطوال فارعة، كادوا بفضلها أن يهزوا شباك محمود جنش في أكثر من ركلة ثابتة.

وستكون الركلات الثابتة هي سلاح النجم الساحلي الأول في مباراة الإياب بسوسة، بالإضافة إلى محاولتهم فرض ضغط يصنع أخطاء حول وداخل منطقة الجزاء، ومن ثم صناعة فرص مؤكدة للتهديف، وسيكون على لاعبي الزمالك تقديم أداء مبهر على صعيد الكرات العالية إن أرادوا التأهل.

لاعب وسط الزمالك يوسف أوباما في مباراة النجم الساحلي بنصف نهائي الكونفدرالية (صور: AFP)
لاعب وسط الزمالك يوسف أوباما في مباراة النجم الساحلي بنصف نهائي الكونفدرالية (صور: AFP)

كان من الجيد والإيجابي ذهاب الزمالك إلى تونس بهذه النتيجة، وبهدف لمحمود كهربا على وجه التحديد، فاللاعب كان يحتاج لهذا الأمر بشدة لتخفيف الضغط من عليه ولإقناع جروس بأنه من السخف إجلاسه على دكة البدلاء لأشباه أجنحة مستواهم جميعًا أقل ما يُقال عنه أنه ضعيف.

أخيرًا، للإجابة على السؤال الأهم في هذا التحليل: كيف يعود الزمالك بورقة نهائي الكونفدرالية من تونس؟

حل الزمالك في غياب فرجاني ساسي يكمن في الأطراف، عبد الله جمعة قام بمجهود هجومي كبير في مباراة الذهاب، خاصةً خلال الشوط الأول، ولو كان حمدي النقاز في مستواه، لربما صنع الفريق خطورة أكبر، لكن الظهير التونسي كان خارج نطاق الخدمة، سواء هجوميًا أو دفاعيًا، حاله كحال المباريات السابقة.

لا مفر من أن مباراة سوسة ستكون غاية في الصعوبة، ولن يكون سهلاً أن يتفادى الزمالك اهتزاز شباكه، لذلك على الفريق أن يسعى للتسجيل وأن يستغل هذه الدفاعات المتقدمة بالتدريب أكثر على كيفية ضربها دون الوقوع في مصيدة التسلل التي فشل لاعبوه في تفاديها خلال المباراة الأولى، بسبب التأخر المستمر في تقديم التمريرة في الوقت المناسب.

مدرب الزمالك كريستيان جروس في نصف نهائي الكونفدرالية أمام النجم الساحلي التونسي (صور: AFP)
مدرب الزمالك كريستيان جروس في نصف نهائي الكونفدرالية أمام النجم الساحلي التونسي (صور: AFP)

اقرأ ايضًا

Ad
كلمات دالة

أحمد عطا

محلل رياضي مصري، مختص في شؤون الكرة الإسبانية والمصرية، عمل كصحفي وكاتب لدى عدة مواقع شهيرة مثل النسخة العربية من صحيفة آس الإسبانية وصحيفة إكسترا تايم البحرينية وموقع العربي الجديد. ترأس تحرير النسخة العربية لموقع Goal العالمي في الفترة من 2012 إلى 2016. عمل أيضًا كمحلل أداء في الطاقم الفني لنادي المقاولون العرب بموسم 2019/2018. من أهم أعمدته الرياضية "تيكي تاكا" و "قلم يخربش". هواياته السفر إلى الأماكن الطبيعية، وقراءة الكتب الأدبية، ومشاهدة المسلسلات العالمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق