آخر الأخباراقتصاد رياضيالانتقالاتالميركاتو الألمانيالميركاتو الانجليزيالميركاتو الصيفيتحليلاتوكلاء

فريق ألماني يقترب من البريميرليج على خطى ارسنال الفرنسي

تجربة الفوتبول مانجر الألماني تحطم التوقعات بمُداعبة دوري الأضواء والشهرة..

Ad

لا ينسى عشاق البريميرليج ذكريات آرسنال الجميلة مع الكتيبة الفرنسية الذهبية بقيادة الأستاذ آرسين فينجر، والغزال الأسمر تييري هنري، وحائط الصد المنيع باتريك فييرا.

كتيبة رائعة خلفت وراءها العديد من الإنجازات وتركت بصمة خاصة في كل ملعب من ملاعب إنجلترا، بل وفي معظم الملاعب الأوربية لحوالي سبعة أو ثمانية أعوام (1999-2007).

آرسنال الفرنسي 1999-2007 (صور: Google.com)
آرسنال الفرنسي 1999-2007 (صور: Google.com)

تجربة سيطرة جنسية أو مدرسة ما على ناد إنجليزي كما حدث في آرسنال تمت تجربتها في ليفربول بعد تولي رافائيل بينيتيز لتدريب الفريق إلا أنها لم تؤت ثمارها، تمامًا مثلما حدث مع تشيلسي فيما بعد بضمه أكثر من 4 لاعبين بلجيك.

Ad

لكن هناك محاولة جادة في الوقت الراهن لإعادة صياغة تجربة فينجر مع المدفعجية، لكن باللغة الألمانية في أحد أندية التشامبيونشيب (دوري الدرجة الأولى الإنجليزية).

فريق نوريتش سيتي الملقب بالكناري، والذي يُدربه حاليًا المدرب الألماني الشاب “دانيل فارك” يضم بين صفوفه 8 لاعبين ألمان هذا الموسم، ناهيك عن لاعب تاسع انضم من البوندسليجا، بوسني كرواتي يُدعى ماريو فرانتيتش، ولاعب عاشر ناطق بالألمانية من سويسرا يدعى “كلوزي”.

تلك الاستراتيجية ساعدت فريق ملعب كارو روود على المنافسة بقوة أمام ليدز يونايتد على بلوغ البريميرليج على مدار الموسم الجاري، رغم اعتماده على مدرب حديث العهد في إنجلترا.

كل التوقعات كانت تصب في بداية الموسم لصالح أندية أخرى جلبت مدربين لهم باع طويل في المسابقة مثل ميدلسبره الذي يدربه الخبير الويلزي توني بوليس، وشيفيلد يونايتد الذي يدربه الإنجليزي المخضرم كريس ويلدر، وبريستول سيتي الذي يدربه مدرب أولدهام وبارنسلي الأسبق لي جونسون، فضلاً عن وست بروميتش وديربي كاونتي الذي يعتمد على صاحب الخبرات الطويلة كلاعب “فرانك لامبارد”.

ارسنال الفرنسي ، روبير بيريز تييري هنري وباتريك فييرا في آرسنال 2004 (صور: Getty)
ارسنال الفرنسي ، روبير بيريز تييري هنري وباتريك فييرا في آرسنال 2004 (صور: Getty)

لكن الفريق الأصفر والأخضر مع دانيل فارك خالف كل التوقعات، واحتل المرتبة الثانية في جدول ترتيب التشامبيونشيب برصيد 72 نقطة، متخلفًا عن ليدز يونايتد المتصدر بفارق نقطة وحيدة قبل نهاية الموسم بشهرين ونصف تقريبًا.

تقدم نوريتش على شيفيلد يونايتد الثالث بفارق نقطة، وأمامه مباراة مؤجلة نهاية الأسبوع الجاري أمام هال سيتي ستتحد نتيجتها بعض من ملامح مستقبل المنافسة.

نوريتش الألماني

المدير الفني الألماني دانيل فاركي مدرب نوريتش سيتي (صور: Getty)
المدير الفني الألماني دانيل فاركي مدرب نوريتش سيتي (صور: Getty)

إدارة نوريتش تعرف جيدًا ماذا تفعل منذ عام 2017، فقد رسمت خطة تحويل النادي إلى فريق ألماني، بالتعاقد مع دانيل فارك رغم صغر سنه (42 عامًا)، ورغم ضعف تجربته الميدانية في السنين الماضية.

عمل فارك في الفترة من 2008 إلى 2015 كمدير فني لفريق ليبشتادت الناشط في دوري الدرجة الرابعة بألمانيا.

ولم يحتل فارك مراكز جيدة في تلك الفترة الطويلة، لكن الأمر كان أشبه بلعبة “فيفا مانجر”، فلم تدعمه الإدارة بلاعبين متميزين بسبب فقر الموارد والإمكانيات، ليعمل في حدود الإمكانيات الضعيفة المتوفرة وينقذ الفريق من مواجهة شبح الهبوط إلى دوري الهواة.

المدير الفني الألماني دانيل فاركي مدرب نوريتش سيتي (صور: Getty)
 (صور: Getty)

في موسمي 2016/2015 و2017/2016، أقدم فارك على الخطوة التالية في حياته المهنية، بتولي تدريب الفريق الثاني لنادي بوروسيا دورتموند، ومن هنا كانت انطلاقته التدريبية الحقيقية.

استطاع المدرب المولود في غرب ألمانيا (شتينهاوزن) تحقيق نتائج طيبة بدوري الدرجة الرابعة باحتلال المركزين الرابع والثاني – على الترتيب-، وأشرف على مواهب لها ثقلها في الوقت الراهن مع الفريق الأول لبوروسيا دورتموند.

فارك الذي لعب خلال مسيرته الكروية كمهاجم في الفترة من 2003 إلى 2008 فقط، انتقل في عام 2017 إلى إنجلترا بعدما قضى عامين في صغار دورتموند لتولي تدريب نوريتش سيتي لتكون أول تجربة تدريبية ذات قيمة تنافسية له، وفي أول مواسمه احتل المركز الـ14 بفضل 15 فوز و15 تعادل.

المدير الفني الألماني دانيل فاركي مدرب نوريتش سيتي (صور: Getty)
 (صور: Getty)

وتمسكت إدارة نوريتش ببقاءه لثقتها في أن بناء فريق صلد قادر على المنافسة يحتاج للاستقرار الفني وللصبر ولتنفيذ بعض التعاقدات التي يطلبها المدرب.

مع الوقت تحول كارو روود إلى معقل حقيقي للاعبين الألمان في بريطانيا، بالضبط مثلما كان آرسنال قبل سنوات معقلاً للاعبين الفرنسيين بفضل آرسين فينجر.

صيف 2017

زيميرمان ، اللاعب الألماني كريستوف تزيميرمان قائد نادي نوريتش سيتي (صور: Getty)
الألماني كريستوف تزيميرمان قائد نادي نوريتش سيتي (صور: Getty)

طلب دانيل فارك فور وصوله إلى نوريتش سيتي، التعاقد مع قلب الدفاع الألماني “كريستوف زيميرمان” الذي دربه في بوروسيا دورتموند “ب” بين عامي 2015 و2017.

ومن حسن الحظ كان عقد صاحب الـ 26 عامًا قد انتهى مع دورتموند، ليوقع عقد مدته عامين مع نوريتش مثلما فعل دانيل فارك.

وأصبح زيميرمان العمود الفقري لخط دفاع الفريق في غضون شهرين فقط، إذ شارك بعدها في 69 مباراة بالتشامبيونشيب خلال موسمين.

واستطاع تسجيل ثلاثة أهداف، آخرهم كان أمام ميلوول في الجولة الـ 35 يوم الثاني من مارس 2019، وانتصر نوريتش 3/1.

كما ضم المهاجم متنوع الاستخدامات “ماركو شتيبيرمان” من نادي بوخوم قبل أيام من بداية موسم 2018/2017 بمبلغ مالي غير معلن، بعقد مدته ثلاثة أعوام.

الألماني ماركو شتيبيرمان ، لاعب وسط نوريتش سيتي (صور: Getty)
الألماني ماركو شتيبيرمان ، لاعب وسط نوريتش سيتي (صور: Getty)

ماركو شتيبيرمان الذي مثل جميع الفئات العمرية لمنتخبات ألمانيا منذ عام 2005 حتى 2011، لم يحصل على فرصة للعب مع المنتخبين الأولمبي أو المنتخب الأول بعد.

وتخصص المولود في دورتموند وأحد منتجات أكاديمية بوروسيا دورتموند، في مركز صناعة الألعاب رفقة نوريتش حيث مرر7 كرات حاسمة هذا الموسم بسبب لعبه على طرفي الملعب، وسجل خمسة أهداف في 33 مباراة.

وفي اليوم الأخير من الميركاتو الصيفي 2017، استغل فارك فرصة انتهاء عقد لاعب الإرتكاز الألماني “توم تريبول” مع نادي دين هاج الهولندي، ليضمه بعقد مدته 4 أعوام.

الألماني توم تريبول، لاعب وسط نوريتش سيتي (صور: Getty)
الألماني توم تريبول، لاعب وسط نوريتش سيتي (صور: Getty)

المولود في برلين عام 1993 كلف انضمامه حوالي 585 ألف جنيهًا إسترلينيًا. في موسمه الأول لعب 20 مباراة وسجل هدفين، وفي الموسم الحالي لعب 23 مباراة وسجل هدف.

وكانت له تجارب سابقة مع أربعة أندية ألمانية هم “هانزا روشتوك وفيردر برمين وسانت باولي وجريوثير فورث” قبل أن يخوض تجربته الاحترافية الأولى في هولندا لمدة موسم واحد مع دين هاج.

يناير 2018

المهاجم الألماني دينيس سربيني أو دينيس شربيني (صور: Getty)
الألماني دينيس سربيني لاعب نوريتش سيتي (صور: Getty)

بعد انتهاء النصف الأول من موسم 2018/2017، طلب المدرب الشاب إبرام المزيد من التعاقدات الألمانية، وساعده نجاح تريبول وزيميرمان وشتيبيرمان على إقناع الإدارة بوجهة نظره وبالاستراتيجية التي راهن على أنها ستقود النادي إلى صدارة تشامبيونشيب خلال موسم 2019/2018.

تعاقد فارك مع 5 لاعبين إضافيين من الدوري الألماني خلال الميركاتو الشتوي 2018، من بينهم لاعب وسط دولي بوسني، كرواتي المولد، هو “ماريو فرانتيتش” الذي مثل أندية ماينتس وباديربورن ودارمشتات فضلاً عن موسم ونصف بين صفوف بوروسيا دورتموند “ب”.

وجاء بعده لاعب هانزا روشتوك وبي أف سي دينامو الأسبق “دينيس سربيني” الذي يُجيد في مركز صناعة اللعب تحت رأس الحربة.

سربيني صاحب الـ 24 عامًا، والمولود في العاصمة برلين، جاء انضمامه لنوريتش من نادي باديربورن، لكنه لم يلعب بصفة أساسية بعد، فقد شارك في 14 مباراة هذا الموسم معظمهم من على الدكة.

صانع الألعاب الألماني موريتز ليتنير ، صاحب الرقم 10 في نوريتش سيتي (صور: Getty)
صانع الألعاب الألماني موريتز ليتنير ، صاحب الرقم 10 في نوريتش سيتي (صور: Getty)

ثم استعار نوريتش لاعب الإرتكاز الذي يُجيد في مركز البوكس تو بوكس “موريتزت ليتنير” من أوجسبورج، للاستفادة من التجارب الجيدة التي اكتسبها مع أندية ميونخ 1860 وبوروسيا دورتموند وشتوتجارت ولاتسيو وأوجسبورج، والذين مثلهم في الفترة من 2010 إلى 2018.

أما الجناح الأيمن الألماني “أونيل هيرنانديز” الذي هاجر من كوبا في عمر الستة أعوام مع والدته وشقيقته، فقد انضم لنوريتش من نادي إينتراخت بررونشفيج الناشط حاليًا في دوري الدرجة الثانية الألمانية.

اللاعب الألماني أونيل هيرنانديز، جناح نادي نوريتش سيتي (صور: Getty)
اللاعب الألماني أونيل هيرنانديز، جناح نادي نوريتش سيتي (صور: Getty)

وتمكن صاحب الـ 26 عامًا خلال موسم ونصف الموسم من صناعة 10 أهداف وتسجيل 6 أهداف في 42 مباراة، رغم مركزه كلاعب وسط أيمن.

تعزيزات إضافية

المدافع الألماني فيليكس باسلاك، مدافع نوريتش سيتي (صور: Getty)
المدافع الألماني فيليكس باسلاك، مدافع نوريتش سيتي (صور: Getty)

عزز نوريتش صفوفه بالمزيد من اللاعبين الألمان في الموسم الثالي لدانيل فارك، وقبل أن يقوم بأي شيء حول إعارة الألماني ذو الأصل النمساوي “موريتزت ليتنير” إلى عقد دائم يمتد حتى عام 2022 بمبلغ مليوني جنيه إسترليني.

وفي الثاني من يوليو 2018 استعار الظهير الأيمن الألماني الشاب “فيليكس باسلاك” من بوروسيا دورتموند حتى يونيه 2019.

ويبدو أنه ذاهب نحو تكرار نفس سيناريو صفقة ليتنير بتحويل الإعارة إلى عقد دائم، نظرًا لإجادة اللاعب على طرفي الملعب كظهير وكجناح أيمن.

وخلال اليوم الأخير من سوق يناير 2019، تعاقد الفريق مع الظهير والجناح الأيسر الألماني “فيليب هايسي” من نادي فورتونا دوسلدورف بعد أن شارك في 15 مباراة بدوري الدرجة الثانية الألمانية هذا الموسم.

اللاعب الألماني فيليب هايسي، مدافع نوريتش سيتي (صور: Norwich City web site)
اللاعب الألماني فيليب هايسي، مدافع نوريتش سيتي (صور: Norwich City web site)

وأنفق نوريتش حوالي مليوني جنيه إسترليني على تلك الصفقة من أجل تعزيز الخيارات الدفاعية خلال ما تبقى من الموسم الجاري.

لكن اللاعب لم يحصل بعد على أي فرصة للمشاركة منذ بداية الشهر الماضي بسبب تعرضه لإصابة، علمًا بأنه انضم أصلاً لتعويض إصابات طويلة للثنائي كارلتون موريس ولويس طومسون.

هكذا تحول نوريتش سيتي إلى منتخب ألماني بإمتياز في غضون أربع فترات نقل من صيف 2017 إلى يناير 2019، بضمه لـ 9 لاعبين من الدوري الألماني من بينهم لاعب لا يحمل الجنسية الألمانية.

ومن المنتظر تطور هذه الظاهرة في نوريتش بالتوقيع مع لاعبين ألمان أكثر شهرة، إذا ما تمكن من العودة إلى البريميرليج، الغائب عنه منذ عام 2016 عندما احتل المركز الـ 19 في موسم 2016/2015، فوقتها سيحصل على مكافأة من رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة لا تقل عن 130 مليون جنيه إسترليني لإضافة المزيد من القوة لتشكيلته خلال الميركاتو الصيفي 2019.

صراع مع ليدز

المدير الفني الألماني دانيل فاركي مدرب نوريتش سيتي مع لاعب الوسط السويسري تيم كلوزي (صور: Getty)

كسب فارك احترام عشاق نوريتش سيتي هذا الموسم بفضل الأداء الدفاعي والهجومي المتزن لفريقه فلم تتلق شباكه سوى 45 هدفًا، ويُعد هجومه هو الأقوى في التشامبيونشيب حتى الآن برصيد 72 هدفًا، من بينهم 24 هدفًا للمهاجم الفنلندي الخطير “تييمو بوكي”.

ويتفوق نوريتش في رصيد الأهداف على ليدز يونايتد بفارق 9 أهداف، لكن وست بروميتش البيون يهدد فوزه بلقب أقوى هجوم هذا الموسم، ففي جعبته 68 هدفًا، من بينهم 33 هدفًا للثنائي الإنجليزي المتميز “دوايت جايل وجاي رودريجيز” بواقع 17 هدف للأول و16 هدف للثاني.

وقاد الفكر الهجومي والدفاعي المتزن لفريق نوريتش نحو تبادل المركز الأول مع ليدز يونايتد الذي يدربه المدرب الأرجنتيني المخضرم ماوريسيو بيلسا، على مدار الجولات الـ 10 أو الـ 15 الماضية من المسابقة.

احتل نوريتش صدارة جدول ترتيب التشامبيونشيب لأول مرة بموسم 2019/2018 في الجولة الـ 17، بعدما كان يترنح ما بين المركزين الثالث والسادس خلال الـ 15 جولة الأولى.

وتصدر في الأسابيع 17 و18 و19 و20 و21 حتى تنازل عن المركز الأول لصالح ليدز في الجولة 22 التي شهدت تعادله مع بريستول سيتي 2/2 في مباراة سجل خلالها الألماني شتيبرمان الهدف الأول.

وظل نوريتش في المركز الثاني بالجولات 23 و24 و25 و26، وفي الجولة 27 تراجع للمركز الثالث بسبب تعادله خارج قواعده 1/1 مع وست بروميتش البيون.

الألماني ماركو شتيبرمان يعانق الفنلندي تيمو بوكو بعد تسجيله لهدف مع نوريتش سيتي في التشامبيونشيب 2019 (صور: Getty)
الألماني ماركو شتيبرمان يعانق الفنلندي تيمو بوكو بعد تسجيله لهدف مع نوريتش سيتي في التشامبيونشيب 2019 (صور: Getty)

لكن الكناري استعاد الوصافة في الجولة التالية مستغلاً تعثر شيفيلد يونايتد على ملعب سوانسي سيتي بهدف نظيف سجله ستيفن فليتشر – هداف سندرلاند السابق-.

وحافظ بعدها على المركز الثاني في الجولة 29 بفضل التعادل المثير مع شيفيلد يونايتد 2/2، وشهدت المباراة تسجيل الألماني “أونيل هيرنانديز” للهدف الأول.

وفي الجولة 30 خطف نوريتش الصدارة من ليدز يونايتد بفارق الأهداف حين هزمه بثلاثة أهداف لهدف على ملعب ليدز “آيلاند روود”.

وحافظ على المركز الأول في الجولة 31 قبل أن يتنازل عنها لصالح ليدز في الجولة 32 بسبب خسارته القاسية على ملعب بريستون نورث اند بنتيجة 1/3.

لكن سرعان ما استفاق نوريتش مع فارك واسترد الصدارة من ليدز لأربع جولات متتالية 33 و34 و35 و36، لكن في الجولة 37 عاد ليدز للصدارة مستفيدًا من لعب نوريتش لمباراة أقل.

هذا الصراع الساخن بين ليدز ونوريتش سوف يمتد لا محالة حتى الجولة الـ 45 والأخيرة من مسابقة التشامبيونشيب، والمقرر لها يوم 5 مايو 2019، فلمن ستكون الغلبة؟ الكرة الجادة المتزنة الخاصة بفارك أم الكرة الممتعة المفتوحة الخاصة ببيلسا؟

اقرأ ايضًا

Ad
كلمات دالة

محمود ماهر

صحفي وكاتب رياضي مصري. مؤسس موقع النسخة العربية لموقع Goal.com، محلل رياضي في قناة RT الروسية، وعضو فريق كُتاب موقع قناة "العربية"، ومراسل في كأس العالم للأندية 2013 و2014 وكأس القارات 2017 وكأس العالم 2018، ودوري أبطال أفريقيا 2012-2018.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق