محمد عواد بعد استبعاده من المنتخب: تعرضت لظلم فادح!

أدلى محمد عواد حارس مرمى نادي الزمالك بتصريحات مثيرة حول موقفه الحالي بعد استبعاده من قائمة منتخب مصر الأول، مؤكدًا تعرضه لظلم فادح.

وقال عواد في تصريحات لبرنامج الماتش الذي يقدمه الإعلامي هاني حتحوت عبر شاشة صدى البلد: «ما يتردد عن وجود اتفاق بين الجهاز الفنى للمنتخب والبرتغالي فيريرا، المدير الفني للزمالك، بشأن استبعادي من القائمة، كلام عار تماما من الصحة ولم يحدث من الأساس».

وأضاف: «تواصلت مع البرتغالي فيريرا، واستفسرت منه عن حقيقة وجود اتفاق مع البرتغالي فيتوريا لاستبعادي، أكد لي أن هذا لم يحدث، ولا يعلم شيئا عن استبعاده، وبالتالي كل ما تردد عار تماما من الصحة».

غير منطقي

يرى حارس مرمى الوحدة السعودي السابق أنه تعرض للظلم الفادح باستبعاده من المنتخب، مشيرًا إلى أنه لا يعرف السبب رغم احترامه للجميع، وقال «أكن لكل أعضاء الجهاز الفني وزملائي كل تقدير واحترام، ومن حقي التواجد في معسكر بلدي».

واصل عواد تصريحاته بقوله «حينما كنت بعيدًا عن المشاركة مع الزمالك كان من الطبيعى أن من المنتخب. لم أتحدث وقتها حول الأمر، لكنني أشارك في الوقت الحالي بصفة أساسية مع الزمالك، ونجحت في الفوز بلقبي الدوري المصري وكأس مصر، وبالتالي قرار استبعادي غير منطقي».

وزاد «أعيش حالة نفسية صعبة، بعد قرار استبعادي؛ تعرضت للظلم بهذا القرار، الكل يجتهد مع فريقه من أجل التواجد مع منتخب مصر، وهذا حق مكفول للجميع، والمنتخب هو من يستفيد فى النهاية، لكن ما حدث معي لا أجد له أي تفسير منطقي مع احترامي للجميع».

ختم حارس الفريق الأبيض «المدير الفني للفراعنة تولى المهمة وأنا متواجد أساسيًا مع الزمالك، طالما استبعدني من القائمة النهائية لمنتخب مصر، فكان من الطبيعى أن يتحدث معي ويوضح لي وجهة نظره، لكن ما حدث معي (أكرر) أنه ظلم فادح، وأتمنى التوفيق للمنتخب في المرحلة المقبلة».

موضوعات قد تهمك