مهاجم ريال مدريد سئم من معاملة كارلو أنشيلوتي ويفكر في الرحيل

أصبح مهاجم ريال مدريد والدولي الصربي لوكا يوفيتش، محبطًا بسبب قلة وقت اللعب في النادي الملكي تحت قيادة المدير الفني الايطالي كارلو أنشيلوتي، ما جعله يفكر في الرحيل خلال فترة الانتقالات الصيفية 2022.

‏يوفيتش هو اللاعب التاسع عشر في الفريق بناءً على وقت المشاركة، حيث يبلغ إجمالي وقت لعبه حوالي 470 دقيقة، كما أنه لم يشارك في أي مباراة منذ دخوله في الشوط الثاني ضد فياريال مرة أخرى في فبراير.

‏يقال إن العديد من الأندية من جميع أنحاء أوروبا مهتمة بالتعاقد مع الدولي الصربي، وبحسب ما ورد، فإن آرسنال وإيفرتون وبوروسيا دورتموند وميلان جميعهم مهتمون بخدمات المهاجم البالغ من العمر 24 عامًا في المستقبل.

‏تدعي صحيفة الماركا أنه لا يوجد قرار نهائي قريب من أن يتم اتخاذه حيث لم يتم حتى فتح محادثات رسمية مع أي ناد.

ويمتد عقد لوكا يوفيتش مع ريال مدريد حتى عام 2025، على الرغم من أن الصحيفة تفيد بإمكانية خروجه في صفقة إعارة أخرى، خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

‏من المثير للدهشة تراجع يوفيتش منذ انضمامه إلى ريال مدريد في 2019، حيث كان أحد المهاجمين الشباب الأكثر طلبًا في أوروبا قبل انتقاله من أينتراخت فرانكفورت مقابل 60 مليون يورو.

‏لم يُمنح يوفيتش الكثير من الفرص تحت قيادة زين الدين زيدان وأنشيلوتي، على الرغم من أنه أظهر فقط ومضات من إمكاناته عندما أتيحت له تلك الفرص النادرة.

‏على الرغم من أنه لا يظهر باستمرار مع النادي الملكي، إلا أن هناك فرصة جيدة أن نراه يلعب مع منتخب صربيا خلال فترة التوقف الدولية لشهر مارس، الأسبوع المقبل.

طالع المزيد