توني كروس يفتح الباب امام عقد جديد يمنحه فرصة الاعتزال في ريال مدريد

فتح لاعب خط وسط ريال مدريد الالماني “توني كروس“، الباب لتمديد عقده إلى ما بعد الموسم المقبل، ما يمنحه فرصة الاعتزال في ملعب سانتياجو بيرنابيو.

وكان كروس الآن مع النادي الملكي لمدة ثمانية مواسم، حيث وقع لريال مدريد في الميركاتو الصيفي 2014، قادماً من بايرن ميونخ، حيث كانت فترة نجاح كبيرة بالنسبة إلى الألماني.

وفاز لاعب خط الوسط بلقبين في الدوري الإسباني وثلاثة ألقاب بدوري أبطال أوروبا، وأكثر من ذلك بكثير حتى الآن في سانتياجو برنابيو، وهو ما يتطلع إلى تعزيزه بألقاب أخرى هذا الموسم.

وعلى الرغم من كونه في نهاية مسيرته، إلا أن كروس يقدم مستويات عالية في سن الـ 32 عاماً، ولا يزال يحقق أفضل النتائج من ريال مدريد تحت قيادة كارلو أنشيلوتي.

كروس: “لقد قلت بوضوح أنني أريد إنهاء مسيرتي في ريال مدريد ويمكن أن يحدث ذلك.”

يبدو أن التخلي عن كرة القدم الدولية والاعتزال من اللعب مع ألمانيا منح كروس فرصة جديدة للعودة لمستواه، وقد بدأ في تقديم عروض أكثر نشاطًا، حيث لعب دورًا مهمًا في موسم ريال مدريد حتى الآن، مع استمراره في قيادة الدوري الإسباني.

كما تبدو الأمور، ينتهي عقد كروس في صيف عام 2023 بعد أن وقع عقداً جديداً في عام 2019، لكن ووفقًا للاعب خط الوسط نفسه، يمكنه تمديد عقده إلى ما بعد الموسم المقبل، حرصًا منه على الاعتزال في ريال مدريد.

وقال توني كروس “تم اختيار مدة العقد بطريقة معينة. عندما ينتهي عقدي، سأكون في سن 33 عامًا وسأضطر إلى التفكير فيما سيحدث بعد ذلك.لقد قلت بوضوح أنني أريد إنهاء مسيرتي هنا ويمكن أن يحدث ذلك.”

واوضح الألماني “لست بحاجة للدخول في أي ألعاب غامضة، أضع الحروف على الطاولة. إنه موسمي الثامن مع مدريد ولدي علاقة رائعة مع النادي ولن أعرض ذلك للخطر أبدًا. أعتقد أن هذا شيء متبادل.”

زر الذهاب إلى الأعلى