خوف وقلق في بيان الوكرة الرسمي عن سقوط عثمان كوليبالي!

ظهرت حالة من الخوف والقلق على إدارة نادي الوكرة، أثناء أول تعليق لها على حالة قلب مدافع الفريق عثمان كوليبالي، الذي سقط بشكل مرعب في الدقيقة 41 من مباراة فريقه أمام الريان ضمن الجولة 13 من الدوري القطري اليوم السبت.

وسقط عثمان كوليبالي مغشيًا عليه قبل نهاية الشوط الأول داخل منطقة جزاء فريقه، دون أي التحام يذكر مع الخصم أو حتى مع أحد زملائه.

ولم تعلق أي جهة مختصة أو إدارة نادي الوكرة على الحالة الطبية للاعب، وتوضيح سبب سقوطه المرعب، وإذا ما كان يتعلق ذلك بمشكلة في القلب أو مشكلة صحية أخرى.

واكتفى نادي الوكرة بنشر «دعاء» دون التطرق للأمور الطبية ومصارحة جمهور الفريق ومتابعي الدوري القطري بحالة اللاعب.

وقال النادي في بيان رسمي عبر حسابه بموقع تويتر «اذهب البأس، رب الناس، أنت الشافي، اشف عبدك عثمان كوليبالي، شفاء لا يغادر سقمًا، وأن يعود سالمًا لأسرته وناديه في أقرب وقت ممكن بإذن الله. نتمنى لك السلامة يا عثمان، عد في أقرب وقت».

خوف وقلق في بيان الوكرة الرسمي عن سقوط عثمان كوليبالي!
خوف وقلق في بيان الوكرة الرسمي عن سقوط عثمان كوليبالي!

ولم يختلف الوضع كثيرًا، عندما قرر المتحدث الاعلامي باسم نادي الوكرة القطري «محمد السليطي» الإدلاء بأول تصريح نيابة عن النادي بخصوص الحالة الطبية اللاعب وسبب سقوطه.

وقال محمد السليطي لقناة الكأس القطرية «اللاعب سقط بمفرده، وتدخل الكادر الطبي سريعًا، ويبدو أن قلبه توقف، وتم اسعافه بعد أن غاب عن الوعي».

وأضاف المتحدث باسم نادي الوكرة «لا يمكن فهم ما حدث للاعب، والمستشفى لم توضح حالته حتى الآن. المعلومات المتوفرة لدينا الآن هي أن اللاعب حالته مستقرة وقلبه يعمل ويتنفس، ولا يزال في المستشفى».

وختم حديثه عن قرار إلغاء المباراة في الدقيقة 42 «عدم استكمال المباراة جاء بعد الاتفاق بين إدارة الناديين بسبب الحالة النفسية للاعبين والذين يريدون الاطمئنان على زميلهم».

ويأتي سقوط عثمان كوليبالي بهذه الكيفية بعد حوالي 6 أشهر من حادثة سقوط نجم وسط الدنمارك ونادي انتر ميلانو «كريستيان إريكسن» في افتتاح مباريات بلاده ببطولة يورو 2020 أمام فنلندا، والتي وقعت بسبب أزمة قلبية ضخمة كادت تودي بحياته.

زر الذهاب إلى الأعلى