مان يونايتد يفكر في تحرك مفاجئ نحو هدف تشيلسي في الميركاتو الشتوي 2022

تفكر إدارة مانشستر يونايتد الإنجليزي في دخول الميركاتو الشتوي 2022 بقوة، بعد النتائج المخيبة للآمال في الآونة الأخيرة لفريق أولي جونار سولشاير، والهدف الأول، هو مدافع إشبيلية جوليس كوندي المراقب من تشيلسي.

وحاول تشيلسي الإنجليزي في الميركاتو الصيفي 2021، التعاقد مع مدافع بوردو الفرنسي السابق، وكان مستعداً لتقديم قيمة الشرط الجزائي في عقده مع النادي الاندلسي إشبيلية والبالغ 80 مليون يورو، إلا أن الصفقة لم تتم في نهاية المطاف.

ويصر توماس توخيل على التعاقد مع جوليس كوندي في الفترة المقبلة، رغم أرقام الفريق الدفاعية الممتازة مع انطونيو روديجر و تياجو سيلفا، إلا ان عقد كليهما ينتهي في يوليو 2022 في ستامفورد بريدج.

من جهته، حافظ فريق أولي جونار سولشاير على شباكه نظيفة مرة واحدة فقط في آخر 13 مباراة، ويطالب العديد من المشجعين المدرب النرويجي بالرحيل.

ولكن الآن، يبدو أن الشياطين الحمر مستعدون لتعزيز صفوفهم الدفاعية ودعم مديرهم الفني من خلال الإنفاق الكبير في السوق الشتوي القادم.

ويزعم تقرير من صحيفة الآس الإسبانية، أن مان يونايتد “يواصل مراقبة” الوضع المحيط بكوندي ويفكر في إمكانية تحرك محتمل من أجله، وخطفه من تشيلسي و ريال مدريد.

ويشير التقرير إلى أن إشبيلية “يخشى” من أن البطل القياسي للدوري الإنجليزي سوف يقدم عرضًا للاعب الفرنسي في يناير المقبل، وسيكون النادي عاجزًا عن منع هذه الخطوة إذا وافق مان يونايتد على دفع قيمة الشرط الجزائي الخاص بالدولي الفرنسي.

اقرأ ايضًا

زر الذهاب إلى الأعلى