أخبار كرة القدم الأوروبيةالأخبار

يورجن كلوب: أنا أحترم دييجو سيميوني، وهذه أسبابي!

أكد يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي أنه يحترم دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد بسبب أرقامه مع الفريق، ليؤكد أن الجدل الخاص بشأن أزمة المصافحة أصبح خلفه بشكل رسمي.

ويستضيف ليفربول فريق أتلتيكو مدريد في دوري أبطال أوروبا غدًا الأربعاء بعد أسبوعين من فوز ليفربول الصعب 3 / 2 على بطل إسبانيا في ملعب واندا ميتروبوليتانو.

وذهب كلوب لمصافحة سيميوني بعد نهاية المباراة، ولكن المدرب الأرجنتيني ركض باتجاه الممر، مما دفع مدرب ليفربول للتلويح من خلفه، وأعرب كلوب بعدها عن ندمه على قيامه بمثل هذا الأمر.

والآن يعلم كلوب أن سيميوني نادرًا ما يشارك في الإجراءات الرسمية بعد المباريات، وقال كلوب إنه لن يكون لديه أي مشكلة إذا توجه سيميوني مباشرة لغرف خلع الملابس في أنفيلد.

وقال كلوب :” أحترم كثيرًا ما يقوم به، ولقد قلت هذا من قبل، وبعد المباراة، ولكن كأشخاص عاديين، لا يمكننا التحدث عن بعضنا البعض لأننا لا نعلم بعضنا البعض”.

وأضاف :” ولكن يمكنني احترامه أكثر للأشياء التي يقوم بها مع أتلتيكو مدريد، وللمدة الطويلة التي استمر فيها في فعل هذه الأشياء. بكل وضوح هو استثنائي. أمام العديد من الفرق الصعبة، أن يكون في مركز جيد عاما بعد عام، هذا شيء مذهل”.

وأكد :”إذا كنت أعرف أنه لا يقوم بالمصافحة بعد المباريات، لما كنت حاولت، ثم بعد ذلك كنت ألوح، أو أيا كان، وهذا لم يكن ضروريا، لم أكن سعيدًا بشأن هذا الأمر، نحن الاثنان عاطفيان وكانت هذه مشاعري وقتها، ولكني الآن أعلم أنه لا يريد المصافحة بعد المباريات، لذلك، لا توجد مشكلة”.

وأضاف :”بين المصافحتين، هناك مباراة مهمة بالنسبة لنا، وأنا قلق للغاية بشأنها. نريد أن نصنع أجواء مميزة للغاية في هذه المباراة المثيرة. إنها مباراة كبيرة أمام فريق كبير، ولكننا لسنا سيئين أيضًا”.

ويدخل ليفربول المباراة متصدرا للمجموعة الثانية، بعدما حقق الفوز في مبارياته الثلاثة، ولم يخسر إلا في مباراتين فقط على أرضه في البطولة تحت قيادة كلوب.

ومع ذلك، من بين الهزيمتين هي الخسارة في إياب دور الستة عشر في مارس 2020، عندما فاز أتلتيكو 3 / 2 ليصل لدور الثمانية.

اقرأ ايضًا

أخبار أخرى