أخبار الرياضةاقتصاد رياضيكرة القدم وكورونا

قطر تدعم باريس سان جيرمان بمبلغ 171 مليون يورو لمواجهة الأزمة الناجمة عن فيروس كورونا

صندوق الاستثمارات الرياضية القطري يضخ مبلغ كبير في خزينة النادي الباريسي..

ضخت شركة قطر للاستثمارات الرياضية (QSI) مبلغ 171 مليون يورو إضافية في رأس مال باريس سان جيرمان الفرنسي، متجاوزة حاجز نصف مليار منذ شراء النادي في 2011.

ونفذ صندوق قطر للاستثمارات الرياضية هذه العملية بسبب الخسائر الناجمة عن أزمة كوفيد -19 الصحية، بحسب الصحيفة اليومية الفرنسية لو باريزيان.

هذه معلومات لا ينبغي أن ترضي رئيس رابطة الدوري الإسباني “خافيير تيباس”، الذي زاد مؤخرًا من الخرجات في وسائل الإعلام للتنديد بانتهاكات قواعد اللعب المالي النظيف التي ارتكبها باريس سان جيرمان.

وأوضحت لو باريزيان في عدد اليوم “نادي العاصمة قد زاد رأس المال الخاص به وفقًا لمعلوماتنا، حيث تم التصويت عليه في الاجتماع العام للمساهمين في 30 يونيو.

وتم ضخ مبلغ من المال يصل إلى 171 مليون يورو، مما يجعل المبلغ الإجمالي الذي تم ضخه من قبل صندوق الاستثمارات الرياضية القطري 511.499.498.40 مليون يورو، مقارنة بمبلغ 893.195.60 يورو في وقت شراء النادي في منتصف عام 2011.

وتذكر الصحيفة اليومية المحلية أن هذه العملية لم يسمع بها من قبل في السنوات الأخيرة في باريس سان جيرمان.

وضخت شركة قطر للاستثمارات الرياضية (QSI) بالفعل 316 مليون يورو في حسابات النادي في يوليو 2018.

وجاءت هذه العملية في أعقاب فترة الانتقالات الاستثنائية للنادي الباريسي، الذي استثمر 402 مليون يورو في التوقيع مع نيمار وكيليان مبابي في صيف 2017.

هذه المرة، ستكون إعادة التوازن هذه مرتبطة بالخسائر المؤسفة بسبب الأزمة الصحية لـكوفيد-19، والتي بلغت 125 مليون يورو اعتبارًا من 30 يونيو 2020 وفقًا للحسابات الرسمية المنشورة، وهو مبلغ تضاعف منذ ذلك الحين، حيث تجاوز 250 مليون يورو وفقًا للصحيفة اليومية المحلية.

من الناحية العملية، أصدرت QSI أسهمًا جديدة بقيمة 3.40 يورو كما أوضح النادي في السند المودع في سجل التجارة والشركات بخصوص زيادة رأس المال هذه.

اقرأ ايضًا