أخبار الرياضةأخبار سوق الانتقالات الانجليزياقتصاد رياضي

يتقدمهم مان يونايتد.. ثلاث أندية انجليزية غاضبة من استحواذ السعودية على نيوكاسل يونايتد

زيادة المنافسة على المراكز الأولى، ابرز الأسباب..

يدعي تقرير بريطاني أن مانشستر يونايتد واحد من ثلاثة أندية في الدوري الإنجليزي الممتاز “الأكثر غضباً” من الاستحواذ بقيادة السعودية على نيوكاسل يونايتد بقيمة 305 مليون جنيه إسترليني على الرغم من اكماله من قبل رئيس الدوري ريتشارد ماسترز.

وشكلت أماندا ستافيلي، وبي سي بي كابيتال بارتنرز، وروبن براذرز، وصندوق الاستثمار العام في المملكة العربية السعودية، التحالف في عام 2020، ونجحوا في خططهم بعد تغيير موقف رؤساء الدوري الإنجليزي.

ووافق مايك آشلي على البيع ما ساهم في فرحة الجماهير، ولكن هذه الخطوة، تم حظرها في البداية لأن رؤساء الدوري الإنجليزي الممتاز، قلقون من احتمال قيام دولة بإدارة نادٍ عضو في الرابطة.

لكنهم كشفوا في بيان الأسبوع الماضي أنهم تلقوا “تأكيدات ملزمة قانونًا بأن المملكة العربية السعودية لن تسيطر على نادي نيوكاسل يونايتد لكرة القدم”.

وسخر النقاد من هذا الأمر، وتساءلوا كيف يمكن أن يكون هذا هو الحال عندما يترأس ولي العهد السعودي محمد بن سلمان صندوق الاستثمارات العامة.

واكتمل الاستحواذ بعد أن رفعت المملكة العربية السعودية الحظر المفروض على beIN Sports في بلدهم، والذي يقال إن لديه مشكلة رئيسية أخرى في إخفاق مالكي ومديري الدوري الإنجليزي الممتاز.

مان يونايتد رفقة توتنهام وايفرتون غاضبين من استحواذ السعودية على نيوكاسل

لم تكن الأندية المتنافسة راضية عن طريقة الاستحواذ، حيث ان مانشستر يونايتد وتوتنهام وإيفرتون، أكدوا انهم كانوا أكثر غضبًا، وفقاً لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

وذكرت الصحيفة، أن هذه الأندية الثلاثة كانت الأكثر صخباً في مكالمة حديثة حيث تحدث الرئيس التنفيذي للدوري الإنجليزي الممتاز “ريتشارد ماسترز” ورئيس مجلس الإدارة “جاري هوفمان” إلى الأندية الأعضاء بشأن هذه المسألة.

ويقول التقرير، إن الغضب تمحور حول زيادة المنافسة على أماكن في دوري أبطال أوروبا، مع استعداد نيوكاسل لإنفاق مبالغ كبيرة في يناير ويفكر في استبدال ستيف بروس.

ويضيف التقرير رغم ذلك، أن الاستحواذ، لم يبدو مزعجاً لجميع الأندية، حيث عبر البعض الآخر عن روح الدعابة فيما يتعلق بمحاولة الانفصال عن الستة الكبار في وقت سابق من العام.

اقرأ ايضًا