أخبار الرياضةأخبار سوق الانتقالات الانجليزيأخبار سوق انتقالات اللاعبيناخبار وصفقات الميركاتو الشتويانتقالات وصفقات محتملة

بعد استحواذ السعودية على نيوكاسل.. هل سيتم إبرام صفقات كبيرة في يناير؟

صفقة الاستحواذ في مراحلها الأخيرة..

تعمل جميع الأطراف – نيوكاسل، الدوري الإنجليزي الممتاز والاتحاد نفسه – على مدار الساعة لدفع هذا الاستحواذ في الوقت المناسب حتى يكون لدى السعودية مفاتيح “سانت جيمس بارك” قبل المباراة التالية ضد توتنهام، بعد فترة التوقف الدولية الجارية، فماذا عن الميركاتو الشتوي؟

ووفقاً لسكاي سبورتس، فإن الصفقة تقترب – بعض الحركة الكبيرة بين عشية وضحاها – ويمكن الإعلان في وقت لاحق اليوم عن الإعلان عن صفقة استحواذ بقيمة 300 مليون جنيه إسترليني من قبل صندوق الاستثمارات الذي تدعمه السعودية.

وأضاف تقرير سكاي سبورتس “إنها الأخبار التي يرغب جميع مشجعي نيوكاسل في سماعها. كان المشجعون يائسين من التغيير لبعض الوقت. كان البعض هنا الليلة الماضية، وهم يطلقون أبواقهم، في محاولة للحصول على نكهة لما كان يحدث. هل سُمح لهم بالحلم؟

إنه صندوق الثروة السيادية للمملكة العربية السعودية الذي سيمتلك حصة 80 في المائة في نيوكاسل، لكن السؤال الأهم، هو صفقات مدوية في الميركاتو على غرار مان سيتي و باريس سان جيرمان.

إنها أموال ضخمة، ولديهم الكثير من الأموال لإنفاقها، على الرغم من أنه من الواضح أنهم سيسترشدون بقواعد FFP (قواعد اللعب المالي النظيف).

وأوضح تقرير السكاي “المعلومات التي قيل لنا طوال الوقت منذ أن وصلوا إلى طاولة المفاوضات قبل بضع سنوات كانت أنهم سيفعلون ذلك تدريجياً. إنهم لن يرموا المال على الفور، بل يريدون الاستثمار تدريجياً.

هناك الكثير الذي يحتاج إلى تحسين في نادي كرة القدم هذا – البنية التحتية، والملعب، والأكاديمية.

ويعتقد أن البنية التحتية ستكون أولويتهم – الأولوية الأخرى بالطبع هي إبقاء نيوكاسل في الدوري الممتاز لذا يمكنهم أن ينفقوا الأموال في فترة الانتقالات في يناير، وفقاً لشبكة سكاي سبورتس دائماً.

اقرأ ايضًا