إبراهيموفيتش: كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي أفضل مني بالألقاب فقط!

النجم السويدي يقول أن الكرة الذهبية افتقدت زلاتان وليس العكس..

يصر مهاجم ميلان المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، على أن ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو لا يملكان شيئًا أفضل منه سوى الألقاب، كما تحدث عن الكرة الذهبية بكونه لا يفتقدها وانما هي التي تفتقد لشرف حصول زلاتان عليها.

ويستعد اللاعب السويدي البالغ من العمر 39 عامًا لخوض أول مباراة بالموسم في نهاية هذا الأسبوع ضد لاتسيو بعد غيابه عن كأس الأمم الأوروبية يورو 2020 بسبب إصابة في الركبة.

تحدث زلاتان إلى مجلة فرانس فوتبول الفرنسية، متبعًا بشكل طبيعي نمط إبراهيموفيتش المعتاد في التصريحات، المتمثل في الثقة بالنفس التي لا تتزعزع.

سُئل زلاتان عما إذا كان قد فاته تحقيق جائزة الكرة الذهبية كجزء من مسيرته المهنية وكان الرد تقليديًا وقال “لا، الكرة الذهبية، هي التي تفتقدني.”

زلاتان: كريستيانو وميسي، أفضل مني بالألقاب فقط!

سئل إبراهيموفيتش بعدها عن المقارنة مع ثنائي العقد الماضي بامتياز كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي، وقال “إذا كنا نتحدث عن الجودة الجوهرية، فلن يكون لديهم أكثر مني. إذا أخذنا في الاعتبار الألقاب، فعندئذ نعم، لأنني لم أفز بدوري أبطال أوروبا.”

وتابع النجم السويدي “لا أعرف المعايير التي يستخدمونها لتحديد من سيحصل على الجائزة (الكرة الذهبية)، لأنني لست مهووسًا بها. عندما تعمل الجماعة، يستفيد الفرد حتمًا من ذلك.”

وختم مهاجم ميلان “لا يمكن للفرد أن يعمل بشكل جيد إذا لم يكن الفريق صلبًا. في أعماقي، أعتقد أنني الأفضل في العالم.”

ويبلغ إبراهيموفيتش 40 عامًا الشهر المقبل، وكان قد حقق نجاحًا كبيرًا الموسم الماضي في ميلان، حيث سجل 17 هدفًا وقدم ثلاث تمريرات حاسمة في 27 مباراة رسمية، ما ساعد الروسونيري على بلوغ المركز الثاني في الدوري الإيطالي، والتواجد في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم.