أخبار الرياضةأوروبااصابات ملاعب كرة القدم

كومان في ورطة.. عواقب التوقف الدولي تضرب برشلونة قبل مواجهة بايرن ميونخ

برشلونة بدون الظهيرين أمام بايرن ميونخ..

وجد نادي برشلونة الإسباني نفسه في ورطة حقيقية بمجرد انتهاء فترة التوقف الدولي اليوم 8 سبتمبر 2021، وذلك قبل مواجهة بايرن ميونخ الألماني في الجولة الأولى من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

وأصبحت مواجهة برشلونة لفريق بايرن ميونخ يوم الثلاثاء 14 سبتمبر المقبل هي الأولى للفريق الكتالوني بعد فترة التوقف الدولي، حيث تم تأجيل لقاء إشبيلية الذي كان المفترض إقامته يوم السبت 11 سبتمبر في الجولة الرابعة من الدوري الإسباني بسبب تواجد بعض لاعبي الفريقين مع منتخبات أمريكا الجنوبية.

ووفقًا لصحيفة دياريو سبورت الإسبانية، فإن برشلونة مهدد بفقدان الظهير الأيسر جوردي ألبا أمام النادي البافاري بعد إصابته مع منتخب اسبانيا أمام السويد يوم 2 سبتمبر، والتي حرمته من المشاركة في أي دقيقة أمام جورجيا يوم 5 سبتمبر وكوسوفو اليوم 8 سبتمبر.

وذكرت الصحيفة أن ألبا يعاني من بعض الإنزعاجات العضلية دون الكشف عن مدة غيابه، وهو ما وضع مدربه بفريق برشلونة “رونالد كومان” في قلق شديد مع عدم توفر بديل له في الوقت الحالي.

وكان كومان يفكر في تعويض ألبا بالظهير الأيمن سيرجينو ديست، ولكن الأخير تعرض لإصابة هو الآخر على مستوى الكاحل اثناء مشاركته مع منتخب بلاده أمريكا أمام كندا في تصفيات أمريكا الشمالية المؤهلة إلى كأس العالم 2022، وبالتالي تأكد غيابه عن مواجهة بايرن ميونخ.

وتعد تلك الأزمة التي تواجه كومان في الوقت الحالي هي الأولى هذا الموسم ولن تكون الأخيرة، حيث تخلى النادي الكتالوني عن الظهير الأيسر جونيور فيربو والظهير الأيمن إيمرسون رويال في الميركاتو الصيفي 2021، دون إبرام أي تعاقدات لتعويض الثنائي.

مقالات قد تعجبك