أخبار الرياضةرجل المباراةلقطة اليوم في عالم كرة القدم

ميسي يوافق على الاحتفال بأول حارس ينجو من أهدافه في الدوري الفرنسي

حارس مرمى ريمس يطلب ميسي لأخذ صورة مع طفله الصغير..

احتفل حارس مرمى ريمس الفرنسي بنجاته من أهداف ليونيل ميسى في ظهوره الأول مع باريس سان جيرمان، في مباراة الفريقين مساء الأحد، ليطلب آخذ صورة لنجله مع النجم الارجنتيني كمكافأة على صموده أمام اليسرى الساحرة، لحامل الرقم 30 مع فريق بوتشيتينو.

واثار ظهور النجم الارجنتيني ليونيل ميسي للمرة الأولى مع باريس سان جيرمان و الدوري الفرنسي بشكل عام، بعض التوتر بين لاعبي ريمس الذين بدوا وكأنهم لا يصدقون رؤية اسطورة برشلونة معهم في نفس الدوري.

وكان ليونيل ميسي مطلوبًا بعد ظهوره الأول المرتقب مع باريس سان جيرمان، حيث طلب حارس مرمى ريمس “بريدراج راجكوفيتش” من الأرجنتيني التقاط صورة مع ابنه الصغير للذكرى، واحتفالا بخروجه من المباراة، دون تلقي أهداف من قائد منتخب الارجنتين.

ميسي، الذي انضم إلى باريس سان جيرمان في صفقة انتقال مجانية من برشلونة هذا الصيف، ظهر لأول مرة مع النادي الفرنسي حيث خرج من مقاعد البدلاء ليحل محل نيمار في الدقيقة 66.

ولم يتمكن المهاجم الأرجنتيني من تسجيل أول هدف له مع النادي الباريسي، ولكن كان هناك إثارة كبيرة في ” ملعب اوغوست ديلوني”، حيث استقبله مشجعو الفريق الخصم باستقبال حار على الرغم من اصطفافه مع خصمهم باريس سان جيرمان.

وامتدت الإثارة إلى لاعبي ريمس، حيث اقترب راجكوفيتش من صاحب ست كرات ذهبية لالتقاط صورة مع ابنه الصغير، في لقطة معبرة، توضح الزخم الكبير الذي حمله توقيع الهداف التاريخي لبرشلونة وللدوري الاسباني مع فريق باريس سان جيرمان.

وأصطف الرجل البالغ من العمر 34 عامًا، وهو يحمل الصبي في الهواء بينما التقط راجكوفيتش الصورة على هاتفه، وبينما لم يكن نجل حارس مرمى ريمس الصغير متحمسًا جدًا لنفسه، ظهر ليونيل ميسي مبتسما في الصورة.

مقالات قد تعجبك