حفيظ دراجي يُهين المغرب ويُورط إدارة قنوات بي إن سبورتس!

ماذا قال حفيظ دراجي عن المغرب؟ وكيف رد محمد عمور؟

خرج المعلق الرياضي الجزائري حفيظ دراجي عن النص بإهانة المغرب حكومة وشعب خلال تغريدة سياسية أدرجها عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي قبل ساعات من تعليقه على أولى مباريات ريال مدريد في الدوري الاسباني بالموسم الكروي الجديد 2022/2021 بقنوات بي إن سبورتس القطرية.

وضرب حفيظ دراجي عرض الحائط بجميع التعليمات الرسمية التي حددتها إدارة قنوات بي إن سبورتس للعاملين، بخصوص التعليقات السياسية عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وبحسب مصدر مسؤول في قنوات بي إن سبورتس، قال لـ ميركاتو داي «يحظر مسؤولو الموارد البشرية في بي إن سبورتس تطرق جميع العاملين من معلقين ومقدمين برامج ومدراء تحرير وصحفيين ومراسلين إلى الأمور السياسية عبر حساباتهم الرسمية الموثقة بمواقع التواصل الاجتماعي، خاصةً تلك المتعلقة بالشأن العربي، وفق توصيات رسمية من جانب الحكومة القطرية ورئيس القناة ناصر الخليفي».

مع ذلك ورغم تحذيرات الموارد البشرية بشكل مستمر عبر رسائل إلكترونية لجميع الإعلاميين العاملين في بي إن سبورتس، قال حفيظ دراجي «إن حدود الجزائر الغربية لن تُفتح أمام المغرب بسبب العلاقات السياسية التي تربط حكومة المغرب بالحكومة الصهيونية».

ولم يستطع المسؤول عن القناة الاخبارية في مجموعة قنوات بي إن سبورتس «محمد عمور» تمالك أعصابه أمام إهانة بلده «المغرب» واتهامها من قبل المعلق الجزائري بتسليم أراضيها للكيان الصهيوني، وقرر هو الآخر تجاوز تعليمات إدارة القناة والرد بعنف على دراجي في تغريدة مثيرة للجدل.

وبدأت مشكلة حفيظ دراجي ومحمد عمور، عندما استغل دراجي تصريح لوزير خارجية إسرائيل «يائير لبيد» خلال زيارته الأخيرة للمغرب حول قلقه من التقارب السياسي والاستراتيجي بين الجزائر وإيران في الآونة الأخيرة.

وقال دراجي «وزير الخارجية الصهيوني (من المغرب) يبدي قلقه تجاه التقارب الجزائري الإيراني، في وقت يعتبر التقارب المغربي الصهيوني أمرًا عاديًا وطبيعيًا».

وأشعل المعلق الرياضي الجزائري غضب الشعب المغربي حين قال «قلقكم (يقصد الصهاينة) سيزداد لا محالة لأننا سنقترب أكثر من كل مَن يعاديكم (يقصد إيران)، كما أن حدودنا الغربية لن تفتح بعدما اقتربتم منها».

كيف رد محمد عمور على حفيظ دراجي

فاجأ مدير قناة بي إن سبورتس الاخبارية، المغربي محمد عمور، الجميع بتجاوزه قواعد العمل في بي إن سبورتس، حين قرر الرد على تغريدة حفيظ دراجي التي انتشرت بين الجمهور المغربي خلال ال24 ساعة الماضية.

مدير قناة بي إن سبورتس الاخبارية محمد عمور
مدير قناة بي إن سبورتس الاخبارية محمد عمور

وتساءل محمد عمور قائلاً «حدودكم الغربية؟ كاليفورنيا مثلاً؟ من قال لك أننا نود فتحها مع أمثالك؟ لأن ملك (وسطر ألف سطر تحت كلمة ملك)، طلب فتح الحدود لأسباب لا يفهمها أمثالك».

وأضاف عمور «تظنون أننا نحتاج إليكم؟ ثم القضية الفلسطينية ماذا فعلتم لها يا ببغاوات باستثناء الشعارات البومدينية البائدة؟».

وقصد مدير قناة بي إن سبورتس الاخبارية بحديثه إلى حفيظ دراجي، محاولة ملك المغرب محمد السادس تقديم مساعدات إنسانية للجزائر خلال اليومين الماضيين من أجل إخماد الحرائق التي نشبت في عدد من غاباتها.

حفيظ دراجي يُهين المغرب ويُورط إدارة قنوات بي إن سبورتس!
حفيظ دراجي يُهين المغرب ويُورط إدارة قنوات بي إن سبورتس!

ولم تستجب الحكومة الجزائرية للمبادرة الإنسانية من الملك محمد السادس، ورفضتها بشكل تام، بل واتجهت لإثارة قضية الصحراء المغربية وحق البوليساريو في تقرير المصير، ما اعتبره خبراء العلاقات الدولية والشؤون الأفريقية سقوطًا اخلاقيًا للنظام الجزائري بكل مكوناته، حيث ارتكب جريمة في حق الشعب بعدم قبول مساعدة بلد شقيق دعم ثورة التحرير الجزائرية ضد الاستعمار الفرنسي في الوقت الذي قبل فيه النظام الجزائري مساعدة فرنسا التي قتلت من الشعب الجزائري مليونًا ونصف المليون.

ولم يتوقف الأمر عن محمد عمور، فقد قال الصحفي المغربي بقناة الجزيرة الاخبارية القطرية «حمزة الراضي» في تدوينة عبر حسابه الرسمي بموقع فيسبوك «عنتريات الفيس بوك الفارغة لا يرد عليها لأن صاحبها شخص مهووس ومريض بالشو الإعلامي وزيادة عدد المتابعين وكأنه في بداية مشوار البحث عن الشهرة والأضواء، الله يشافي ويداوي».

حفيظ دراجي يُورط بي إن سبورتس

انتشر في المغرب اليوم الاحد هاشتاج عبر موقع تويتر حمل عنوان “دراجي تعدى الحدود”، طالب خلاله الجمهور المغربي المشترك في مجموعة قنوات بي إن سبورتس بمعاقبة المعلق الرياضي الجزائري حفيظ دراجي.

حفيظ دراجي يُهين المغرب ويُورط إدارة قنوات بي إن سبورتس!
حفيظ دراجي يُهين المغرب ويُورط إدارة قنوات بي إن سبورتس!

ويُعد حفيظ دراجي بين أفضل 3 معلقين لدى قنوات بي إن سبورتس منذ بطولة كأس أمم أفريقيا 2019 حتى الآن، ودائمًا ما يحصل على أكبر المباريات في الدوري الانجليزي والاسباني والايطالي والفرنسي، بالاضافة إلى المباريات النهائية في بطولات كرة القدم المختلفة مثل دوري أبطال أوروبا ودوري أبطال أفريقيا وكأس أمم أوروبا.

وترددت تساؤلات في وسائل التواصل الاجتماعي عن رضا قنوات بي إن سبورتس على الآراء السياسية المثيرة للجدل التي يُدرجها حفيظ دراجي بين الفينة والأخرى عبر حسابه الرسمي بموقع تويتر، بما أنه مُستمر وماض في عمله دون مشاكل أو إيقافات من جانب إدارة القناة القطرية.

وربما تخسر بي إن سبورتس بعض المشتركين المغاربة إذا ما استمر الحال كما هو عليه، بترك حفيظ دراجي يتعدى بين الحين والآخر على الحكومة المغربية واتهامها بصفة مستمرة بالتطبيع والعمل ضد القضية الفلسطينية.

زر الذهاب إلى الأعلى