أخبار الرياضةأخبار سوق الانتقالات الانجليزيأخبار سوق انتقالات اللاعبيناخبار وصفقات الميركاتو الصيفيسوق الانتقالات الإسباني

صفقات ليفربول | يورجن كلوب يغلق الباب في وجه الهارب إلى برشلونة!

يورجن كلوب يوجه صدمة قوية للاعب برشلونة

يحلم الدولي البرازيلي فيليبي كوتينيو لاعب نادي برشلونة، بالعودة إلى ناديه السابق ليفربول في الميركاتو الصيفي 2021، لكن أجهض يورجن كلوب مدرب الفريق الإنجليزي، هذا الحلم وأغلق الباب في وجهه.

وبحسب صحيفة سبورت الكتالونية المقربة من نادي برشلونة، فإن البرازيلي كان حريصًا في الأيام القليلة الماضية، على العودة إلى آنفيلد بعد فترته السيئة التي عاشها في كامب نو.

وعانى كوتينيو من أوقات عصيبة في إسبانيا منذ انتقاله إلى برشلونة من ليفربول في يناير 2018، بقيمة 121 مليون جنيه إسترليني.

وأكدت الصحيفة الكتالونية، أن إدارة البلوجرانا ترغب في بيع كوتينيو في الميركاتو الصيفي 2021، من أجل استرداد بعض الأموال التي يحتاجها النادي في الوقت الحالي، بجانب التخلص من راتبه الكبير لتوفير النفقات.

وأوضحت الصحيفة الكتالونية، أن اللاعب ليس ضمن اهتمامات الأندية الكبرى، ولكن هناك عدد قليل من الفرق على استعداد لتقديم مبلغ مالي ضئيل للحصول على خدماته، الأمر الذي يرفضه النادي الكتالوني.

ووفقًا لصحيفة نفسها ، فإن حلم كوتينيو الأول هو العودة إلى ناديه السابق ليفربول، حيث سجل 54 هدفًا وصنع 45 تمريرة حاسمة في 201 مباراة، تحت قيادة كل من؛ بريندان رودجرز ويورجن كلوب.

وأشارت الصحيفة، أن مدرب ليفربول يورجن كلوب أجهض حلم اللاعب البرازيلي بصورة دائمة، حيث أغلق الباب في وجهه بعد انتقاله إلى برشلونة قبل ثلاث سنوات، متمسكًا الألماني بقرار، منع عودته إلى آنفيلد في أي عام من الأعوام.

تشير التقارير، إلى أن كلوب يرفض عودة كوتينيو مرة أخرى إلى آنفيلد بسبب ذكريات الماضي، حيث هرب اللاعب البرازيلي إلى برشلونة بحثًا عن الاموال والبطولات كما كان يحلم وقتها ، والفريق الإنجليزي كان في أمس الحاجة إليه.

ولم ينجح كوتينيو في اثبات نفسه في برشلونة، ليقضى مع الفريق الكتالوني أسوأ فترات حياته الكروية ، قبل أن يغادر ملعب كامب نو، وينضم للعملاق البافاري، وهو ما جعل كثيرون يعتبرون انضمام كوتينيو لبرشلونة في يناير 2018 قادمًا من ليفربول بمثابة صفقة فاشلة.

مقالات قد تعجبك