أخبار الرياضةأخبار سوق الانتقالات الانجليزيأخبار سوق انتقالات اللاعبيناحصائيات وارقاماخبار وصفقات الميركاتو الصيفياعارات اللاعبينانتقالات وصفقات محتملةسوق الانتقالات الإسباني

الميركاتو الصيفي 2021.. ريال مدريد سيمنع جوهرته من العودة إلى آرسنال

ريال مدريد يسعي لاستعادة لاعبه المعار من آرسنال

أكدت تقارير صحافية، أن نادي ريال مدريد يرغب في عودة لاعبه الشاب المعار لنادي آرسنال مارتن أوديجارد، أحد أبرز النجوم الواعدين، وذلك خلال الميركاتو الصيفي 2021.

ولعب النجم النرويجي دور جيد نوعًا مع مدرب ارسنال ميكيل أرتيتا، بعد وصوله من مدريد على سبيل الإعارة في الميركاتو الشتوي يناير الماضي، خاصةً في صناعة الاهداف والمساهمة في استعادة شخصية الفريق فيما يخص الاستحواذ، حيث اكتفى بتسجيل هدفين فقط في 20 مباراة بالبريميرليج.

ويبدو أنه من الصعب عودة أوديجارد إلى شمال لندن في الموسم المقبل، في ظل حاجة ريال مدريد لقدراته الفنية في صناعة الالعاب وهذا ما ميزه خلال فترة اعارته السابقة لنادي ريال سوسيداد.

وبحسب التقارير الصحيفة، فإن أوديجارد سيشارك في تشكيلة الفريق الأول بنادي ريال مدريد الموسم المقبل، ولن ينتقل لـ “آرسنال” بعقد نهائي ما يفسد خطط النادي اللندني في تطبيق نفس فكرة داني سيبايوس الذي عاد لارسنال بعقد دائم بعد انتهاء اعارته من ريال مدريد في صيف 2020.

ولم يكن أوديجارد مناسبًا لخطط مدرب ريال مدريد السابق زين الدين زيدان؛ حيث أشركه المدرب الفرنسي على فترات متباعدة بالمباريات الموسم الماضي، عقب عودته من الإعارة المميزة التي قضاها رفقة ريال سوسيداد، ليتم التخلي عنه في وقت لاحق خلال يناير 2020.

وعاد زيدان إلى تشكيلته الموثوق بها 4-3-3 ، حيث لعب الثلاثي توني كروس ولوكا مودريتش وكاسيميرو، وخرج أوديجارد من حساباته، حيث بدأ مباراة واحدة فقط في الدوري الإسباني بعد بدايته في انطلاقة الموسم.

لكن مع عودة المدرب الإيطالي أنشيلوتي إلى القيادة الفنية، باتت فرص مشاركة اللاعب النرويجي مع النادي الملكي ممكنة في الموسم المقبل 2021- 2022.

بدايات أوديجارد مع أرسنال

جاءت عودة أوديجارد الى ريال مدريد في وقت كان فيه أرسنال يكافح من أجل إعادة أمجاده، ولكن إلى جانب لاعبين شابين آخرين مميزين مثل بوكايو ساكا وإميل سميث رو قدم النرويجي ما يؤكد أنه مستعد للمرور الى المرحلة الأكبر.

وأشاد المدير ميكيل أرتيتا مرارًا وتكرارًا بأوديجارد. سواء لمدى سرعة تكيفه وأيضًا لمهاراته القيادية. وقال مدرب أرسنال بعد أداء أوديجارد الرائع خلال التعادل 3-3 مع وست هام في مارس الماضي : “عندما كان الجميع يرتعدون قليلاً، أعطانا أوديجارد الاستقرار ورباطة الجأش. كما ساهم بشكل كبير في خلق فرصة تلو الأخرى”.

لم تكن هذه أخبارًا جديدة للجماهير في النرويج، حيث تم تعيين أوديجارد هذا العام كقائد للمنتخب الوطني على الرغم من كونه يبلغ 22 عامًا فقط.

مقالات ذات صلة