أخبار الرياضةأخبار كأس العالمأسئلة شائعةأوروباافريقيافيديو

تعديل جديد على قانون “الفار” لإنهاء معضلة التسلل يُطبق بموسم 2022/2021

تعديلات منتظرة على قانون الفيديو المساعد "الفار"..

سببت حالات التسلل “القريبة” مشاكل حقيقية لتقنية الفيديو المُساعد في كرة القدم “VAR“، حتى في أكبر بطولات الأندية والمنتخبات على مستوى العالم، لم يتم إيجاد حلاً للتأكد من تقدم المُهاجم على ثاني آخر مُدافع.

وكعادتهم الإنجليز في تطوير كرة القدم، اقترحت لجنة الحكام التابعة لـ رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز، إقحام المزيد من التعديلات على مُراجعة حالات التسلل في المباريات المحلية بداية من الموسم المقبل 2021-2022

وأكدت شبكة قنوات “سكاي سبورت” أن حكام الفيديو المساعدين داخل غرفة “الفار-VAR”، سوف يستخدمون “خطوطًا أكثر سمكًا” في حسابات حالات التسلل خلال المباريات الموسم المقبل.

ما هي الطريقة الجديدة لاحتساب التسلل؟

تم الاتفاق على رسم خطوط أكثر سمكًا من قبل حكام غرفة الفيديو، بعد اقتراح قدمه رئيس لجنة الحكام الإنجليزية “مايك رايلي” إلى الأندية في اجتماعهم السنوي، يوم الخميس الماضي.

تعديل جديد على قانون "الفار" لإنهاء معضلة التسلل يُطبق بموسم 2022/2021
تعديل جديد على قانون “الفار” لإنهاء معضلة التسلل يُطبق بموسم 2022/2021

وتأمل لجنة الحكام بمساعدة الفريق التقني لديها في أن يعود التغيير بالفائدة على المهاجمين، بعد أن قدمت أندية الدوري الإنجليزي -البريميرليج- تعليقات سلبية في استطلاع تقييم حكم الفيديو المساعد في الموسم الماضي.

ولم يُعرف بعد ما إذا كان حكم الفيديو المساعد سيستخدم خطوطًا أكثر سمكًا للتسلل في مباريات كأس الاتحاد الإنجليزي الموسم المقبل، ولكن ما هو مؤكد تنفيذ الفكرة الجديدة في مباريات الدوري.

وبدوره، لم يُحدد مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم “إيفاب” -مشرعو قواعد كرة القدم- الحد الأقصى لسمك الخطوط في التقنية، بموجب قوانين اللعبة، لذلك وجدت رابطة البريميرليج الحرية في تطوير التقنية بشكل منفرد.

يذكر أن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” قام بتجربة تقنية التسلل شبه الآلية للمرة الأولى في كأس العالم للأندية عام 2019 في قطر.