أخبار الرياضةأوروباتحليلاتمباريات اليوم

يورو 2020 | كيف يلعب منتخب إيطاليا؟ مفاتيح اللعب والخطة والتبديلات

ما هي خطة لعب ايطاليا؟ وأهم مفاتيح اللعب والتبديلات المتوقعة..

اسئلة كثيرة تجول في خاطر عشاق كرة القدم الايطالية قبل المواجهة الأولى والافتتاحية ببطولة كأس أمم أوروبا (يورو 2020) أمام المنتخب التركي يوم الجمعة 11 يونيو الجاري على ملعب الأولمبيكو، أهمها مفاتيح اللعب والخطة والتبديلات المحتملة للمدرب روبرتو مانشيني في المباريات الثلاث الأولى بدور المجموعات.

في لعبة كرة القدم، تسمع عن فريق يحب الاستحواذ وتسجيل الأهداف، وهناك من يميل إلى الكرة الشاملة، وآخر يبحث عن النتائج ويطبق أسلوب الكاتيناتشو المعروفة بها ايطاليا، فلولا اختلاف الأذواق لأصبحت كرة القدم مملة.

والمنتخب الايطالي يبدو متأهبًا لمشاركة استثنائبة واستعادة موقعه بين عظماء الكرة بعد إخفاق عدم التأهل لكأس العالم 2018 أمام السويد.

لكنه يود العودة إلى سالف عهده بطريقة مغايرة عن تلك الاعتيادية، فقد قرر مدرب المنتخب “روبرتو مانشيني” تغيير فلسفته الخاصة في كرة القدم، وبالتبعية تغيرت عقلية المنتخب ككل، وهذه ستكون ظاهرة فريدة من نوعها في تاريخ اليورو، إذا ما واصل مانشيني اللعب بنفس الأفكار التي حققت له انتصارات لا حصر لها على مدار الثلاث سنوات الماضية (2019-2021).

عندما تولى مانشيني تدريب إيطاليا قدم لنا عكس ما يؤمن به علي الإطلاق، بتحويل لعب الطليان من الكاتيناتشيو التقليدية الخاصة بهم إلى اللعب بأسلوبٍ أكثر تقدمًا في كرة القدم، حيث أظهر ميله إلى تكتيك 4-3-3 ، والذي حقق به أقصى استفادة من المدافعين الذين يلعبون الكرة ولاعبي الوسط المجتهدين والمهاجمين الباحثين عن المرمي.

مفاتيح لعب ايطاليا

تكمن مفاتيح لعب مانشيني في الوسط عن طريق ماركو فيراتي الذي يعمل علي الربط بين الدفاع والوسط الخلفي، ليصبح نيكولو باريلا المحرك الأقوي للفريق، على أن يحدد جورجينيو إيقاع المباريات من خلال قوة الضغط الذي يقوم به الخصم.

ماركو فيراتي بقميص منتخب ايطاليا في يورو 2020
ماركو فيراتي بقميص منتخب ايطاليا في يورو 2020 – صور Getty

وستشهد المباراة الأولى للمنتخب الايطالي أمام نظيره التركي، غياب ماركو فيراتي بسبب الإصابة التي ألمت به في مباراة مانشستر سيتي بنصف نهائي دوري أبطال أوروبا مطلع أبريل الماضي، الأمر الذي سيُجبر روبرتو مانشيني على إشراك “لوكاتيلي” جنبًا إلى جنب جورجينيو وباريلا على الدائرة لضبط إيقاع اللعب.

وفي الخط الأمامي سيتواجد إنسيني كمفتاح لعب غاية في الأهمية لتحريك العمليات الهجومية، بسبب قدرته الفائقة على الانسلال بين الخطوط بمهاراته وسرعته العالية مع بيراردي أو كييزا فالثنائي يُجيد في دور المهاجم المتأخر خلف المهاجم الصريح الذي لا غنى عنه “شيرو إيموبيلي” هداف الدوري الايطالي عام 2020.

من خلال المباريات التجريبية، تبدو الأجنحة أهم مفاتيج لعب المنظومة الهجومية الحالية لمنتخب إيطاليا مع مانشيني، فهي دائما تعمل علي اقتحام منطقة الجزاء والتواجد في الثلث الأخير من الملعب، حيث أصبح فيديريكو كييزا، جناح نادي يوفنتوس، عنصرًا رئيسيًا في خطة مانشيني، الذي يعطي الشكل الهجومي الكامل للطليان، إذ يمنحه لورينزو إينسيني الحرية عن طريق التقدم من الجهة الآخر.

خطة لعب منتخب ايطاليا

أفكار روبرتو مانشيني لا تزال متزنة، هي ليست هجومية بحتة وليست دفاعية بحتة، لهذا يحب أن يلعب بطريقة 4-3-3، في حضور ظهيرين لديهم قدرات جيدة في العمليات الهجومية هما “سبينازولا وفلورينزي”.

خطة لعب منتخب ايطاليا لن تتمركز كما جرت العادة في سنوات مضت على المرتدات السريعة عند اندفاع الخصم أو بالانكماش في الخطوط الخلفية، بل سيلعب على الاستحواذ والتحكم في إيقاع اللعب لأطول وقت ممكن، وسيساعده على تطبيق هذه الفكرة تواجد نخبة من أميز اللاعبين في خط الوسط، والذين يجيدون التحرك من دون كرة والتمرير السريع والأرضي، وتمرير العرضيات إلى إيموبيلي.

روبرتو مانشيني مدرب منتخب ايطاليا في يورو 2020
روبرتو مانشيني مدرب منتخب ايطاليا في يورو 2020 – صور Getty

هذه هي إيطاليا الجديدة التي ينوي مانشيني تقديمها للعالم في النسخة الـ 16 من كأس الأمم الأوروبية، وهي ليست جديدة بنسبة 100٪، فقد رأينا جزء من هذه الأفكار مع مارتشيلو ليبي في مونديال 2006، بسبب الثنائي “بيرلو وتوتي”.

على أي حال، التشكيلة الأقرب لمنتخب إيطاليا ستشمل ثنائي دفاع يوفنتوس “جورجيو كيليني وليوناردو بونوتشي” ومن خلفهم الحارس الشاب جيانلويجي دوناروما.

دوناروما

سبينازولا – كيليني – بونوتشي – فلورينزي

باريلا – جورجينيو – لوكاتيلي أو فيراتي

إنسيني – إيموبيلي – فيديريكو

تبديلات ايطاليا المتوقعة؟

يمتلك روبرتو مانشيني، مجموعة من اللاعبين الشبان المتميزين، حيث يستطيع معظهم اللعب في أكثر من مركز، مثل لورينزو إينسيني و تشيرو إيموبيلي و فيديريكو كييزا، إذ يعتاد على تغير الخط الهجومي في أغلب مباراته، مما يجعل الفرق المنافسة في حالة تشتت فني، لذلك من الوارد مشاهدة منتخب إيطاليا يتوج باللقب الأوروبي “يورو 2020” بسبب هذا التنوع.

روبرتو مانشيني مدرب منتخب ايطاليا في يورو 2020 - صور Getty
روبرتو مانشيني مدرب منتخب ايطاليا في يورو 2020 – صور Getty

في آخر مباريات إيطاليا، دائمًا ما يخرج جورجينيو وسبينازولا كي يشارك الثنائي كريستانتي وإيميرسون بالميري، كذلك كييزا يأخذ مكان بيراردي معظم الوقت، أما في حالة حدوث مشكلة دفاعية فقد يلعب أكيربي وتولوي بدلاً من كيليني وفلورينزي.

من الواضح أن مانشيني يُحب استخدام فيديركو كييزا في الشوط الثاني للاستفادة من نشاطه وسرعته الفائقة بعد تراجع مستوى دفاع الخصم، وتلك الفكرة طبقها في عدة مباريات للفريق خلال الأشهر الماضية، كما أنه يغير دائمًا ما بين إيمرسون وسبينازولا على الرواق الأيسر.

وسيلعب منتخب ايطاليا مباراته الثانية في يورو 2020 أمام المنتخب السويسري يوم 16 يونيو، وبعد أربعة أيام سيلاقي المنتخب الويلزي في ختام دور المجموعات.