كرة القدم الأوروبية

توماس توخيل يكشف عن سر فوزه على جوارديولا في بورتو

كشف المدير الفني لنادي تشيلسي “توماس توخيل” عن السر الذي قاده نحو هزيمة جوارديولا في نهائي دوري أبطال أوروبا 2021، الذي استضافه ملعب بورتو ليلة أمس السبت 30 مايو.

واستطاع تشيلسي تحت قيادة توماس توخيل هزيمة أندية أتلتيكو مدريد وبورتو وريال مدريد في طريقه نحو نهائي دوري أبطال أوروبا، بعد تولي مسؤولية تدريب البلوز في الميركاتو الشتوي 2021 خلفًا للمدرب الإنجليزي فرانك لامبارد.

وقال توماس توخيل للصحفيين إن السر الذي ساعده على هزيمة جوارديولا في نهائي بورتو يرجع إلى خطة اللعب الهجومية أكثر من اللازم التي اتبعها مدرب مانشستر سيتي ليلة أمس.

وأوضح توماس توخيل “لقد اختار جوارديولا تشكيلة هجومية أكثر من اللازمة، لم أتوقع حدوث ذلك، وانتظرت تشكيلة تكتيكية أكثر”.

وأضاف “توقعنا قبل بداية المباراة رؤية فيرناندينيو في التشكيلة الأساسية لنادي مانشستر سيتي، لكن هذا لم يحدث وتم الاعتماد على إيلكاي جوندوجان فقط في منطقة الوسط الدفاعي، وهذا ساعدنا على السيطرة في خط الوسط”.

وبدأ بيب جوارديولا بتشكيلة مثيرة للجدل أمام تشيلسي افتقدت للحدة في الوسط والهجوم، بسبب إشراك جوندوجان العائد من الإصابة، والاستغناء عن ثنائية رودري وفيرناندينيو في الوسط، بالاضافة إلى وضع رحيم سترلينج ورياض محرز في خط الهجوم، وإجلاس أجويرو وجابرييل جيسوس معظم الوقت على دكة البدلاء، ليدفع الثمن غياب الفرص المؤكدة للتسجيل، وضعف منطقة العمق الدفاعي والتي جاء منها الهدف الوحيد عن طريق تمريرة أرضية عميقة من ماسون مونت أنهاها هافيرتز بنجاح في الشباك.

ويُعد تتويج تشيلسي على حساب مانشستر سيتي، هو التتويج الرابع بالنسبة للفريق الأزرق على الصعيد القاري في السنوات الـ 10 الأخيرة، ليؤكد نجاحه الكبير مع مالكه الروسي رومان أبراموفيتش.

وفاز تشيلسي بلقب بطولة دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخه عام 2012 وتبعه بلقبين لكأس الدوري الأوروبي 2013 و2019.

وسيلاقي تشيلسي نظيره الإسباني “فياريال” في مباراة كأس السوبر الأوروبي 2021 والمقرر لها يوم 11 أغسطس المقبل على ملعب ويندسور بارك في عاصمة آيرلندا الشمالية “بلفاست.