آسياأخبار الرياضةتحليلاتسوق الانتقالات السعودي

طرح أسئلة مثيرة عقب قرار حل مجلس إدارة النصر السعودي

أسئلة مُثيرة عقب قرار حل مجلس إدارة النصر! الإعلامي السعودي خلف ملفي يُشعل الجدل

أشعل الإعلامي السعودي، خلف ملفي، حالة كبيرة من الجدل خلال الساعات الماضية، بعد الأسئلة المثيرة التي طرحها من خلال حسابه الشخصي على موقع “تويتر”، وذلك حول قرار وزارة الرياضة بحل مجلس إدارة نادي النصر السعودي.

وقال ملفي في تغريداته: “تطور إعلامي في قضية النصر الكبرى، لماذا لم يُخطر العضو الداعم بالقرار قبل صدوره؟!، من هو العضو الذي أبلغ وزارة الرياضة عن المخالفات؟!”.

وأضاف: “ألا يعلم هؤلاء أن (السرية) حق مكفول وشرط أمان؟، القدوة الكبرى نزاهة في محاربة الفساد. أهو جهل أم تجهيل أم ممارسة ضغوط وابتذال إثارة؟! ، يتهم بعض الإعلاميين الأندية الأخرى (بلغة التعميم)، بأن فيها مخالفات على نحو ماحدث في النصر السعودي!”.

وأنهى تساؤلاته بقوله: “هل وزارة الرياضة (التي فرضت الحوكمة) آخر من يعلم؟!، أم أنها تخمينات من باب الإثارة؟!، أم بغرض دمدمة تمييع قضية النصر السعودي (إعلاميا)؟! سبق وأعلنت وزارة الرياضة عن ملاحظات سجلتها في جولات وأنذرت الأندية المخالفة، وأشادت بالمنضبطة، لكن المفاجأة المدوية بحل إدارة النصر حسب المخالفات التراكمية الصاعقة، فتحت مليون سؤال حول الدور الرقابي وتقصي بيانات وتغريدات وأخبار ، ولم تتحرك إلا ببلاغ من عضو!”.

شروط الترشح لانتخابات النصر

وكان نادي النصر السعودي قد أعلن شروط الترشح لانتخابات مجلس إدارة النادي، والمقرر إقامتها في الأول من إبريل المقبل، وذلك بعد رحيل مجلس إدارة صفوان السويكت رئيس النادي السابق.

وأوضح النصر أن المرشح على رئاسة أو عضوية النادي يجب أن يكون عمره بين 25 و65 عامًا وأن يكون حاصلًا على مؤهل علمي بدرجة بكالورويس لمنصب الرئيس والثانوية العامة على العضوية، بالإضافة إلى أنه يكون من أعضاء الجمعية العمومية للنادي، بالإضافة إلى سداد المرشحين للمبالغ المتصلة بعضوية النادي، وأن يُوقع كل منهم إقرارًا بمسؤوليته عن كافة قراراته وتصرفاته خلال فترة المجلس.

وفيما يخص موانع الترشح، أكد النصر السعودي في بيانه الرسمي، أن اللاعبين والمدربين والحكام المزاولين للنشاط الرياضي ممنوعون من الترشح، بجانب العاملين في سلك القضاء ومن صدر بحقهم أحكامًا قضائية واجبة النفاذ في قضايا مخلة بالشرف والأمانة، ومن صدر بحقه قرار نافذ من وزارة الرياضة بمنعه من الترشح.وجاء حل مجلس إدارة النصر السعودي، برئاسة صفوان السويكت، في وقت سابق السبت، بسبب مخالفات إدارية ومالية، وتكليف عبدالله الدخيل بتسيير أعمال النادي، وفتح باب الترشح لرئاسة وعضوية مجلس الإدارة.

وكشفت مصادر أنه سيتم ملاحقة رئيس النصر السابق، صفوان السويكت، ومجلس الإدارة قانونيًا، إذا ثبت وجود أي هدر مالي، وأشارت إلى أن حل مجلس الإدارة لا يعني إبراء الذمة المالية.

وستشكل وزارة الرياضة لجنة لحصر ديون والتزامات النصر، لكنها لن تدفع أي مستحقات مالية تخص النادي، مع منع السويكت من الترشح لرئاسة النادي لفترة جديدة.

تابع آخر أخبار النصر السعودي مع ميركاتو داي في جميع البطولات “الدوري السعودي ودوري أبطال آسيا وكأس ملك السعودية” اضغط هنا

مقالات ذات صلة