احصائيات وارقام

سداسية برشلونة ضد سوسيداد الأولى منذ 2018، وكريستيان بورتو الطرف المشترك!

كريستيان بورتو من حقه أن يكره برشلونة أكثر من أي أحد آخر..

اعتاد برشلونة منذ ظهور ليونيل ميسي على تحقيق الانتصارات العريضة في المنافسات المحلية بصورة موسمية، فكان تسجيل سداسية أمر متوقع الحدوث، حتى لو كان الخصم بصعوبة وقوة ريال مدريد”، والذي تكبد خسائر عريضة في الكلاسيكو أكثر من مرة أمام برشلونة ميسي (5/صفر و1/5) بالإضافة إلى تلقى ستة أهداف دفعة واحدة على ملعب سانتياجو برنابيو.

لكن على مدار عامي 2019 و2020 تراجع المعدل التهديفي للاعبي برشلونة بما في ذلك ليونيل ميسي ولويس سواريز وأنطوان جريزمان، لتصبح أعرض نتيجة فوز يحققها الفريق إما بأربعة أو بخمسة أهداف، وأحيانًا يخسر الفريق بنتائج عريضة مثلما حدث أمام بايرن ميونخ في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا 2020 بنتيجة 8/2، وفي ختام دور المجموعات بموسم 2021/2020 أمام يوفنتوس بتلقي 3 أهداف دون رد على ملعب كامب نو.

وكان من المعتاد رؤية برشلونة يحقق الفوز بستة أهداف أو أكثر في الفترة من 2006 حتى عام 2018 الذي شهد على عدة إصابات لليونيل ميسي ولويس سواريز، وتراجع مردود الوافد الجديد من أتلتيكو مدريدأنطوان جريزمان”.

واعتقد عشاق برشلونة أن زمن النتائج العريضة سيعود من جديد تحت قيادة المدرب الهولندي رونالد كومان، بعد أول جولتين من الدوري الإسباني بموسم 2021/2020، عندما اكتسح الفريق فياريال وسلتا فيغو بـ4 و3 أهداف دون رد على الترتيب ثم هزيمة فيرينكفاروس المجري بنتيجة 1/5 في دور مجموعات دوري أبطال أوروبا، إلا أن الخجل الهجومي استمر، والنتائج الضئيلة صارت عادة في مباريات برشلونة.

سداسية برشلونة ضد سوسيداد الأولى منذ 2018، وكريستيان بورتو الطرف المشترك!

كريستيان بورتو وليونيل ميسي في مباراة جيرونا وبرشلونة عام 2018
كريستيان بورتو وليونيل ميسي في مباراة جيرونا وبرشلونة عام 2018

فاز برشلونة هذا الأسبوع على ريال سوسيداد بنتيجة 6/1 بملعب انويتا غير المفضل لرفاق ميسي لسنوات طويلة ، ضمن مباريات الجولة 28 من الدوري الاسباني 2021/2020، وهي نتيجة لم يحققها البرسا في الدوري منذ عام 2018.

وهزم برشلونة فريق هويسكا على ملعب كامب نو بأكثر من 6 أهداف (بنتيجة 2/8) ضمن الجولة الثالثة من موسم 2019/2018 في الدوري، وسجل ميسي وسواريز ثنائية لكل منهما، وهدف لكل من عثمان ديمبيلي وإيفان راكيتيتش وجوردي ألبا، وكان الهدف الثاني في المباراة بنيران صديقة للاعب بوليدو.

ومنذ مباراة هويسكا التي أقيمت في بداية شهر سبتمبر 2018، لم يفز برشلونة بأكثر من 5 أهداف في مباريات الدوري والكأس، حتى أسقط إشبيلية بنتيجة 1/6 في إياب ربع نهائي كأس ملك اسبانيا، وسجل يومها فيليبي كوتينيو ثنائية، وهدف لكل من إيفان راكيتيتش وسيرجي روبرتو ولويس سواريز وليونيل ميسي.

كريستيان بورتو وآرثر ميلو في مباراة جيرونا وبرشلونة عام 2018
كريستيان بورتو وآرثر ميلو في مباراة جيرونا وبرشلونة عام 2018 – صور Getty

أما بالنسبة لآخر سداسية يسجلها برشلونة فقد كانت ضمن منافسات الدوري الاسباني، ويرجع تاريخها إلى يوم الأحد 24 فبراير 2018، عندما هزم جيرونا على ملعب كامب نو.

وسجل سداسية برشلونة “لويس سواريز” هاتريك، وميسي ثنائية، وكوتينيو هدفًا، وسجل هدف جيرونا اللاعب كريستيان بورتو المنتقل في عام 2019 إلى ريال سوسيداد، والذي شارك أيضًا في خسارة سوسيداد أمام برشلونة 6/1 يوم الأحد 21 مارس 2021، فكان طرفًا مشتركًا بين آخر سداسية وأحدث سداسية يسجلها برشلونة في الدوري الاسباني.

السؤال الأهم الآن، ترى هل عاد زمن السداسيات بالنسبة لفريق برشلونة وسنرى نتائج مماثلة خلال المباريات المتبقية، لا سيما بعد تطور مستوى التهديفي للاعبي الدفاع أمثال مينجويزا وسيرجينو ديست وجوردي ألبا، ولاعبي الوسط مثل فرينكي دي يونج وعثمان ديمبيلي، بالاضافة إلى استعادة ميسي وجريزمان لمستواهما التهديفي المعتاد؟

كريستيان بورتو وجوردي ألبا في مباراة ريال سوسيداد وبرشلونة عام 2021 - صور Getty
كريستيان بورتو وجوردي ألبا في مباراة ريال سوسيداد وبرشلونة عام 2021 – صور Getty

محمود ماهر

صحفي وكاتب رياضي مصري. مؤسس النسخة العربية لموقع Goal.com العالمي ورئيس تحريره عامي 2009 و2010، محلل رياضي في قناة RT الروسية، وعضو فريق كُتاب موقع قناة "العربية"، ومراسل في كأس العالم للأندية 2013 و2014 وكأس القارات 2017 وكأس العالم 2018، ودوري أبطال أفريقيا 2012-2018.، صحفي سابق في جريدة الكورة اليوم المصرية، وموقع البطولة المغربي، ورئيس تحرير موقع ميركاتو داي.
زر الذهاب إلى الأعلى